رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

يسرى: السيسي يكتب "السطر الرابع" بتاريخ قناة السويس

اخبار عاجلة

الأربعاء, 06 أغسطس 2014 17:06
يسرى: السيسي يكتب السطر الرابع بتاريخ قناة السويسالرئيس عبدالفتاح السيسي
كتبت – أمانى عزام:

أشاد إبراهيم يسرى، رئيس نادى أعضاء الجهاز المركزى للمحاسبات، بتدشين الرئيس السيسي لمشروع تنمية محور قناة السويس، وبداية العمل به فور الإعلان عنه بأسلوب جديد على المصريين، وهو العمل فور الإعلان فى مشهد مهيب لمعدات عمل القوات المسلحة، ووجود رموز من شرائح الشعب المصرى لبدء الحفر بقناة السويس الجديدة الموازية للقناة الحالية، كدلالة على أن من سيحفر القناة هم المصريون شعبًا وجيشًا .

ودعا "يسرى" فى تصريحات خاصة "لبوابة الوفد" كل المصريين بترقب طرح اسهم الاكتتاب فى الشركات التى ستتولى مشاريع تنمية محور قناة السويس والإسراع فى امتلاك أسهم الاستثمار فى تلك الشركات، فهو شرف لا يدانيه شرف .
وأكد يسرى أن السيسي يعيد الحق لأصحابه

بمنح حق ملكية وامتياز تنمية محور قناة السويس للمصريين، فبعد أن قام أجدادنا منذ ما يزيد على القرن من الزمان بحفر القناة الحالية بالسخرة فها هو الرئيس السيسي يتيح الفرصة لكل المصريين بالمشاركة فى حفر قناة جديدة مع امتلاك أسهمها وحقوق امتيازها .
وأشار "يسرى" إلى أن الرئيس السيسي يشارك المصريين فى كتابة السطرالرابع من التاريخ الوطنى المجيد للشعب المصرى مع قناة السويس، حيث بدأ سطره الأول فى عهد الخديوى إسماعيل فى 17 نوفمبر 1869م، وهو تاريح افتتاح القناة للملاحة الدولية، فى احتفالات كبرى حضرها أغلب ملوك وأمراء أوروبا،
وكانت مدة الامتياز 99 عامًا من تاريخ افتتاح القناة، ثم تعود بعد هذه المدة ملكيتها إلى الحكومة المصرية، وكان الفرنسيون يمتلكون معظم أسهمها.
واضاف رئيس نادى أعضاء الجهاز المركزى للمحاسبات أن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر قد سطر السطر الثانى لتاريخ القناة بعد قيام ثورة يوليو 1952، حيث قام بتأميم القناة فى خطاب ألقاه فى يوم 26 يوليو 1956م لتصبح الإدارة مصرية خالصة، مما آثار غضب الدول الكبرى والذى أدى إلى العدوان الثلاثى على مصر فى 29 أكتوبر 1956م، وعلى أثره تم غلق القناة،  وأعيد فتح القناة مرة اخرى فى مارس 1957م، وقد أغلقت القناة مرة أخرى أثناء 1967م بفعل السفن الغارقة فيها، ثم جاء الرئيس الراحل محمد أنور السادات ليسطر السطر الثالث من هذا التاريخ الوطنى المجيد ليعيد فتحها فى يونيو 1975 بعد انتصار الجيش والشعب المصرى فى السادس من اكتوبر 1973 م.