ننشر بروتوكول "الرئاسية" والاتحاد الأوروبى

اخبار عاجلة

الأحد, 13 أبريل 2014 17:55
ننشر بروتوكول الرئاسية والاتحاد الأوروبىالمستشار عبد العزيز سالمان
كتب محمود فايد – و محمد مصطفى

رحب  المستشار أنور العاصى, رئيس اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة, بخطوة الاتحاد الأوروبى فى القاهرة  بشأن مشاركته فى إشراف على العملية الانتخابية المزمع إجراؤها منتصف الشهر القادم, مؤكدا على أن  اللجنة ترحب بكل الجهود الخاصة بمتابعة العملية الانتخابية، لتتم فى إطار من النزاهة والشفافية لإتمام خارطة الطريق وتحقيق المسار الديمقراطى فى مصر.

جاء ذلك فى مؤتمر صحفى  اليوم  بمقر اللجنة  عقب  توقيع اللجنة مذكرة تفاهم  مع الاتحاد الأوروبى  للإشراف على العملية الانتخابية لرئاسة الجمهورية، حيث أكد العاصى على أن اللجنة تحرص على إطلاع الرأى العام فى الداخل والخارج على إجراءات الانتخابات الرئاسية، مشيراً إلى حرص اللجنة التى تضم قضاة أجلاء على تنفيذ خارطة الطريق بالإشراف على الانتخابات الرئاسية.

ولفت العاصى إلى أن  مذكرة التفاهم التى  التوقيع عليها اليوم الأحد - تضمنت  ثلاثة محاور رئيسية هى التأكيد على السيادة المصرية الكاملة فى الإشراف على الانتخابات دون تدخل من أى جهة، وتقديم تقرير واف عن الانتخابات من خلال متابعة الاتحاد الأوروبى عن طريق مندوبين له داخل اللجان الفرعية وتسهيل مهمتهم، واحترام المتابعين للقوانين المصرية، وعدم التأثير على الناخبين.

وتضمنت  المذكرة  أن يكون متابعو بعثة الاتحاد الأوروبى تحت إشراف رئيس البعثة، ويتولى مهمة الإشراف على أعمال البعثة وتنظيمها، وأن يتمتع متابعو الاتحاد بحرية التنقل لغرض تأدية مهمتهم والحصول على المعلومات الخاصة بعملية الانتخابات الرئاسية، وحرية التنقل بين اللجان الانتخابية الفرعية يومى 26 و27 مايو وإمكانية الاتصال باللجنة العليا للانتخابات عن طريق رئيس البعثة.

كما احتوت  المذكرة أيضا على أنه يجب على الطرف الثانى من مندوبى الاتحاد الالتزام باحترام القوانين وعدم التدخل فى الشئون الداخلية للبلاد، وعدم إعاقة سير الانتخابات، وحظر الإدلاء بتصريحات أو انطباعات فردية حول الانتخابات أو التطرق إلى النتائج قبل الإعلان عنها رسميًا، كما تؤكد على ضرورة الامتناع عن محاولة التأثير على الناخبين والامتناع عن إعاقة سير عملية الانتخابات أو توجيه التعليمات لأى من المشرفين على تلك الانتخابات, فيما يحق للاتحاد الأوروبى طلب الإيضاحات من جميع الهيئات المعنية بعملية الاستفتاء حول المسائل المتعلقة بنشاطات المتابعة الدولية، ومتابعة الإعلان عن النتيجة وإصدار التقارير اللازمة، كما يكون رئيس بعثة متابعى الجامعة أو من يفوضه هو المخول بالإدلاء بالبيان الختامى باسم بعثة جامعة الدول العربية عقب إعلان النتائج.

فى السياق ذاته يجوز للاتحاد إرسال مندوبيه إلى المحافظات لمتابعة الانتخابات فى اللجان الفرعية هناك وبيان أى تجاوزات أو انتهاكات قد يرصدها على أن يتم إعداد تقرير بتلك الأمور، ورفعها إلى الاتحاد الأوروبى لبيان مدى ضمانة ونزاهة وشفافية الانتخابات.

من جانبه أكد عبد العزيز سالمان, عضو اللجنة  وآمين عام اللجنة, أن  اللجنة بابها مفتوح  أمام الجهات  المعنية  على المستوى المحلى والدولى  لمتابعة العملية الانتخابية منتصف الشهر القادم.

وأضاف  "سالمان"  فى كلمته  بأن اللجنة حريصة على النزاهة والتجرد الكامل من أجل نجاح العملية الانتخابية ملفتًا  إلى أن الباب مفتوح أمام  الجميع للمراقبة مؤكدا فى الوقت ذاته أن المعلومات عن اللجنة وما تتخذه من قرارات متاحة أمام الجميع فى الداخل والخارج.