رعب بين قيادات الإخوان عقب وصول "نخنوخ"سجن برج العرب

اخبار عاجلة

السبت, 28 ديسمبر 2013 16:00
رعب بين قيادات الإخوان عقب وصول نخنوخسجن برج العرب
الإسكندرية ـ شيرين طاهر:

قررت محكمة جنايات الاسكندرية تأجيل جلسة استشكال المتهم «صبرى نخنوخ» والمحكوم عليه بالسجن 28 عامًا فى قضيتى حيازة مخدرات وسلاح الى جلسة 2 فبراير القادم...

للنطق بالحكم على الطلب المقدم من محمد يوسف و محمد عباس المحاميين فى الإشكال المقدم بوقف تنفيذ الحكم على «صبرى نخنوخ» نظراً لسوء حالته الصحية.
أصدر القرار المستشار محمد عبد النبى رئيس محكمة جنايات الإسكندرية.
قال: رئيس المحكمة خلال الجلسة... نحن نقضى إما بالبراءة أو الإدانة أو النص القانوني ولقد أقر لنا الشرع فى مثل تلك القضية أن نقضى بالمؤبد ولقد خاطبنا المشرع بعد الحكم بالنظر فى تلك المادة  والحكم يبدو عليه  أنه قاس ولكن الحكم لله.
واستطرد رئيس المحكمة قائلا خلال الجلسة... إذا كان تنفيذ الحكم يشكل خطراً على المتهم وإرجاء تنفيذ الحكم لن يضار على تنفيذ العدالة لقد تعاملت النيابة العامة مع التقرير ولم تشفع أن مرض المسجون قد يعرض المحكوم عليه بالهياج أنا لا اخاطب قانوناً بل  أخاطب من الجانب الإنسانى وإنما هو ورود تقرير من الطبيب المنتدب بانه يستلزم الرعاية والعلاج.
وإذا انتهى الطبيب المعالج بأن الحالة مردية فقد يؤدى ذلك الى حياته اذا اصيب بأزمة قلبية نحن نخاطب قلب وضمير القاضى ومرضه قهرى يستلزم وقف التنفيذ لا أحد فوق القضاء ولا يعلى عليه ولا نعقب على حكم المحكمة.
وكان «نخنوخ» قد حضر من سجن برج العرب بغرب الاسكندرية وسط تعزيزات أمنية مشددة بإشراف... اللواء ناصر العبد مدير المباحث الجنائية والعميد محمد هندى والمقدم احمد جلال.
وكان قد شهد محيط مجمع محاكم ونيابات الإسكندرية بمنطقة المنشية تعزيزات أمنية مكثفة لتأمين محكمة الجنايات التي تشهد نظر ثاني جلسات الاستشكال المقدم من المتهم «صبري نخنوخ» وانتشر عدد من مدرعات الأمن المركزي ومدرعات الجيش حول مبني محكمة الجنايات فيما

تم وضع عدد من الحواجز الحديدية على مدخل قاعة المحاكمة.
وكانت المحكمة قد استمعت إلى نخنوخ، وقررت ضم أوراق مرض نخنوخ إلى القضية، بعد تقديم الدفاع تقريرًا عن مرضه، يفيد بتركيب دعامتين بالقلب، مع استمرار حبسه.
وكان محمد يوسف على، عضو هيئة الدفاع عن المتهم حلمى صبرى نخنوخ، تقدم بمذكرة إلى محكمة النقض بالقاهرة، لنقض الحكم وإعادة المحاكمة مرة أخرى أمام دائرة جديدة بمحكمة جنايات الإسكندرية.
وجاء فى أسباب الطعن بالمذكرة عدد من الدفوع القانونية، منها الإخلال بحق الدفاع، ومخالفة الثابت بالأوراق، والفساد فى الاستدلال، والخطأ فى الإسناد.
وطالب دفاع الطاعن فى المذكرة بصفة مستعجلة بالأمر بوقف تنفيذ الحكم المطعون فيه مؤقتًا، لحين الفصل فى الطعن ونقض الحكم وإعادة النظر فى الدعوى مرة أخرى بمحكمة جنايات الإسكندرية أمام دائرة أخرى.
كما تقدم بالاستشكال بهدف وقف تنفيذ الحكم الصادر ضده بشكل مؤقت بسبب تعرضه لاضطهاد وتحرش من جانب أعضاء جماعة الإخوان المسلمين داخل نفس السجن .
طالبت هيئة الدفاع عن نخنوخ بوقف تنفيذ العقوبة مؤقتاً لحين نظر النقض نظرا لظروف حالته الصحية والاجتماعية والذى القى القبض عليه فور وصوله من دولة لبنان غدراً بعمل كمين له.
أثارت أنباء عودة السجين « صبري نخنوخ» مرة ثانية لسجن برج العرب بغرب الإسكندرية، حالة من الذعر والرعب الشديدين بين قيادات  وكوادر الإخوان المحبوسين حاليا على ذمة قضايا فى السجن وعلى رأسهم. الدكتور حسن البرنس نائب محافظ الإسكندرية الأسبق ونائبا برلمان الإخوان المنحل  صبحي صالح ومحمود عطية، وذلك من تداعيات واقعة «نخنوخ» الشهيرة.... داخل «سجن
طرة»  ومحاولته التعدي على القيادي الاخوانى، «البلتاجي» للانتقام منه لضلوعه في دخوله السجن وادانتة في القضايا التي حاكم عليها «حسب تصوره».
وأشارت مصادر الى أن كوادر الإخوان المسلمين بالسجن يخشون الخروج من الزنزانة.
وعقب علم «نخنوخ» بالواقعة ابتسم وقال «الدنيا مش بتدوم لحد.. العام الماضي كان «البلتاجي ـ هنا في زيارة للسجن لرؤيتي وكانت عيناه هو وأعوانه مملوءتان بالشماتة و الفرح واليوم عيون الإخوان تمتلئ بالرعب منى»!!
يذكر أن... إدارة سجن برج العرب المحبوس فيه الرئيس السابق محمد مرسى كانت قد استعدت لاستقبال المتهم صبرى حلمى نخنوخ، بعد عودته من سجن طرة الذى نقل إليه منذ أسابيع، وذلك لسهولة نقله إلى مكان إعادة محاكمته فى جلسات الاستشكال على الحكم بسجنه 28 عاماً، فى قضيتي حيازة مخدرات وسلاح، لوقف تنفيذ الحكم لحين الفصل فى الطعن بالنقض،
وأكد مصدر بإدارة سجن برج العرب...  أنه تم تخصيص مكان لإيداع نخنوخ بعيداً عن مكان احتجاز «مرسى»،الإخوان،  لدواع أمنية.
وفى سياق آخر... قالت مصادر أمنية لـ«للوفد»  إن الرئيس المعزول « مرسى بدأ يهزى عقب تسرب أنباء بمحاولة اغتياله !
وقال : سوف  أتحدي الجميع ولن اسمح لأحد باغتيالى ولم أهرب نهائيا من السجن!
توعد «مرسى» قيادات الداخلية والقوات المسلحة بأنه عقب خروجه وعودته إلى الحكم سوف يقوم بتطهير الشرطة والجيش!
من ناحية أخرى  أعلنت  هيئة الدفاع عن الرئيس المعزول  محمد مرسى، أنها ستتقدم غدا بطلب للنيابة العامة.  لزيارته داخل محبسه قبل 10أيام من الجلسة الثانية لمحاكمة المتهمين في أحداث الاتحادية. وذلك للاجتماع  مع «مرسى» للوصول  لاتفاق  معه تحديد أسماء المحامين الذين سيتولون الدفاع.
وتصدت أمس قوات الأمن بإشراف اللواء أمين عز الدين مدير أمن الإسكندرية» لمسيرة لعناصر من حركة «7 الصبح» بالقنابل المسيلة للدموع ورفع المشاركون فى المسيرة التى انطلقت من أمام مسجد العتيق بمنطقة برج العرب لافتات للتنديد بأحداث فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، حاملين صوراً للرئيس المعزول محمد مرسي وشارة رابعة العدوية، ومرددين  هتافات مناهضة لقيادات الداخلية والجيش.
كما قام مدير امن الإسكندرية... بجولة ميدانية مفاجئة بغرب الإسكندرية، لتفقد سجن برج العرب وجميع المنافذ التى تطل على حجرة الرئيس المعزول «مرسى» وذلك لتأمينه تأميناً كاملاً وإحباط أى تفكير فى الوصول اليه كما تفقد الخدمات الأمنية و إجراءات تأمين السجن.