بريطانيا تدعم مصر فى حربها ضد التشدد

اخبار عاجلة

الأربعاء, 27 نوفمبر 2013 13:19
بريطانيا تدعم مصر فى حربها ضد التشددنائب السفير البريطانى بالقاهرة ستيفن هيكي
متابعات:

قال نائب السفير البريطانى بالقاهرة ستيفن هيكي إن حكومة بلاده تدعم مصر في حربها ضد المتشددين في سيناء الذين يتسببون في قتل الأبرياء وتدبير عمليات اغتيال لرجال الشرطة والقوات المسلحة، منوها إلى أن حكومة بلاده تسعى لدعم التحول الديمقراطي في مصر.

جاء ذلك خلال لقاء هيكي اليوم الأربعاء بأعضاء حركة"تمرد" في محافظة المنوفية بحضور محمد راعي، وحسين العزب،

مسئولا قطاع الدلتا أول، وإبراهيم موسي وأحمد العبد، من المكتب التنفيذي للحركة بالمحافظة، بمقر نقابة الزراعيين في شبين الكوم حيث ناقشوا مع هيك تطورات الوضع السياسي الحالي ومدي تقبل المصريين لفكرة المصالحة مع تنظيم "الإخوان" والاستعدادات للانتخابات البرلمانية المقبلة.
ورفضت "تمرد" المنوفية فكرة المصالحة مع من تلوثت
أيديهم بالدماء، ورفضت التدخل الخارجي في الشأن المصري من أي دولة، مؤكدة أن السبيل الوحيد لتحقيق الاستقرار هو تنفيذ خريطة المستقبل، وقالت" إننا لن نتحدث عن ترشيح أشخاص بعينهم لمنصب رئيس الجمهورية في هذه الفترة وأن كل ما يهمنا هو الانتهاء من الدستور الجديد والانتخابات البرلمانية المقبلة في جو ديمقراطي يعبر عن رأي الشارع" .
وقال ستيفن هيكي: إن بريطانيا لا تدعم طرفا سياسيا ضد آخر في مصر، وإنما تقف وراء تحقيق الديمقراطية والاستقرار للمصريين.