رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

Children's Day

يوم الطفل العالمي .. 5 جمل احذري أن تقوليها لطفلتك في تربيتك لها

أسرة

الجمعة, 20 نوفمبر 2020 22:29
يوم الطفل العالمي .. 5 جمل احذري أن تقوليها لطفلتك في تربيتك لهايوم الطفل العالمي
كتبت - آية عادل

يوم الطفل العالمي، هو يوم يتم الإحتفال به في 20 نوفمبر من كل عام، تم الإعلان عنه في عام 1954 باعتباره مناسبة عالمية يُحتفل بها في 20 نوفمبر من كل عام لتعزيز الترابط الدولي وإذكاء الوعي بين أطفال العالم وتحسين رفاههم، إذ يعود سبب اختيار هذا اليوم، بسبب اعتماد الجمعية العامة للأمم المتحدة إعلان حقوق الطفل ، في عام 1959، كما أنه كذلك تاريخ اعتماد الجمعية العامة اتفاقية حقوق الطفل في عام 1989.

 

اقرأ أيضًا .. صور .. خطوبة محمد عطية وميرنا الهلباوي

ويمكن للأمهات وللآباء وللمشتغلين وللمشتغلات في مجالات التعليم والطب والتمريض والقطاع الحكوميين وناشطي المجتمع المدني وشيوخ الدين والقيادات المجتمعية المحلية والعاملين في قطاع الأعمال وفي قطاع الإعلام فضلا عن الشباب وكذلك الأطفال أنفسهم أن يضطلعوا بأدوار مهمة لربط يوم الطفل العالمي بمجتمعاتهم وأممهم، إذ يتيح هذا اليوم لكل لمنا نقطة وثب ملهمة للدفاع عن حقوق الطفل وتعزيزها والاحتفال بها، وترجمتها إلى نقاشات وأفعال لبناء عالم

أفضل للأطفال.

تربية الأطفال وبالأخص الفتاة في مصر تحدٍ كبير، وعبر السنين تخلصنا من العديد من الحواجز والممنوعات التي كنا نضعها في طريق الطفلة في مصر، ولكن بقيت أمامنا بعض السلوكيات التي توارثناها عن أهلنا، وما زالت في حاجة إلى تعديل، لتنخلص من كل ما يسيء إلى أطفالنا.

لذا، وفي هذا الصدد، فيما يلي، 5 عبارات لا يجب أن تقولوها أبدًا لابنتكم الصغيرة، وفقًا لما نصحت به خبيرة التربية نهى أبو ستة، أثناء لقائها مع الإعلامية رضوى الشربيني، في برنامج "هي وبس"، عبر شاشة "cbc سفرة":

1-التعليق على شكلها ولون بشرتها وخامة شعرها
"التريقة" والتعليق الجارح، أو التركيز الدائم على مظهر البنت، هو أحد العوامل الأساسية التي تكوّن لديها قلة الثقة بالنفس، والكثير من الأمراض التي تظهر وتستمر معها كأنثى ناضجة، لذا يجب أن تحتفلوا دائمًا

بجمال ابنتكم كما هو، بدون محاولة تغييرها أو جعلها تشعر بقلة جمالها.

 

2-امتى تكبري وأشوفك عروسة
تربية الفتاة على أن هدفها الوحيد في الحياة هو الزواج، في حين أننا لا نجهز الولد أبدًا كي يكون زوجًا صالحًا أو نجعل الزواج هدفًا له، وبالتالي لا تُجهّز الفتاة لطموحها ومستقبلها، وتصيبها الخيبة والرعب، عندما يأتي سن الجامعة والزواج ولم ترتبط بعد، وتشعر بالفشل والأمر ليس بيدها في كل حال.

3-ما انتي آخرك هتقعدي في البيت
التركيز دائمًا على تعليمها "شغل البيت"، وتكرار أن مستقبلها هو الجلوس في المنزل، يُشعر الفتاة بالدونية وقلة الشأن، خاصة إن ترافق ذلك مع اهتمام أقل من الأسرة بتعليم ودرجات الفتاة مقارنة بالولد، إذ يجب أن تُربى الفتاة على الاعتماد على نفسها، وتكون لها شهادة ومستقبل، وعمل يضمن لها حياة كريمة بمفردها.

 

4-عيب مايصحش تلعبي كورة .. انتي بنوتة رقيقة
لا يجب حبس الفتاة داخل الفساتين والملابس الفوشيا ذات الألوان البناتي، وحرمانها من التعبير عن اهتماماتها الحقيقية، وإجبارها على ترك هوايتها كمتابعة كرة القدم، او ارتداء الملابس العملية.

5-البنت صوتها مايعلاش
قال سيدنا لقمان وهو يعظ ابنه: "واغضض من صوتك"، فالصوت العالي هو عيب للولد وللفتاة، وليس حكرًا على الفتاة فقط، وليس مرتبطًا بالرقة ولا بالأنوثة، بل بالذوق والأدب.​

أهم الاخبار