رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دراسة تنفي دور جراحات القلب في تدهور وظائف الدماغ

أسرة

الخميس, 20 ديسمبر 2018 15:17
دراسة تنفي دور جراحات القلب في تدهور وظائف الدماغجراحات القلب تدهور وظائف الدماغ

وكالات:

نفت دراسة طبية أن يكون لجراحات القلب الكبرى دور في حدوث انخفاض ملحوظ في مستويات الذاكرة ووظائف الدماغ بين كبار السن.


توصل الباحثون في جامعة" كاليفورنيا" في سان فرانسيسكو:" إلى أنه لا يوجد خطر أكبر لفقد وظائف المخ بين المرضى الذين خضعوا لجراحة في القلب، مقارنة مع أولئك الذين لديهم إرجاء أقل توغلا فيما يسمى ب " القسطرة القلبية ".


وقالت الدكتورة "إليزابيث ويتلوك"، أستاذ أمراض القلب في جامعة "كاليفورنيا" :" لقد توقعنا أن نجد فرقا أكبر في مجموعة الجراحة ، حيث توجد العديد من الحكايات حول التدهور المعرفي الخطير بعد جراحة

القلب".


وأضافت:" نتائجنا مختلفة لعدة أسباب ، أحدها أن متابعتنا تصل إلى عامين بعد الجراحة، لتفسير حقيقة أن الأشخاص قد يتحسن بمرور الوقت ".


وشملت الدراسة مايقرب من 1,200 مريض جراحة قلب ، وهناك 1.900 حالة أخرى تحتوى على قسطرة قلبية، والتي تستخدم لتشخيص ومعالجة بعض أمراض القلب، بما في ذلك انسداد الشرايين ، بين الأشخاص الذين تخطوا ال 65 عاما.


وتشير النتائج إلى أنه "لا يوجد تأثير كبير على المدى الطويل عندما تتم مقارنة هاتين الطريقتين

لتصحيح مشاكل القلب الخطيرة. نعتقد أن هذا يرجع إلى أن مرض القلب الحاد نفسه ربما يكون له تأثير إدراكي".


ووفقا "لجمعية القلب الأمريكية"، يمتلك حوالي 92 مليون شخص في الولايات المتحدة شكل من أشكال مرض القلب ، حيث خضع ما يقرب من 8 ملايين الخضوع لعملية جراحية في القلب أو الإجراءات ذات الصلة في كل عام.. وتشمل هذه الإجراءات جراحة لتغيير شرايين القلب ، والتي غالبا ما يتم إلقاء اللوم عليها في الانخفاض العقلي بعد العملية الجراحية ، وخاصة بين كبار السن.


وتقترح هذه الدراسة أن فقدان الذاكرة ومهارات التفكير في الأسابيع التالية للجراحة من المحتمل أن تكون مؤقتة. وقالت ويتلوك وزملاؤها: قد يكون ذلك بسبب السكتات الدماغية الصغيرة أثناء الجراحة أو التهاب الأنسجة أو الأدوية.

أهم الاخبار