رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نجل المشير إسماعيل يروي دور والده في حرب أكتوبر

أخبار

الخميس, 02 أكتوبر 2014 19:43
نجل المشير إسماعيل يروي دور والده في حرب أكتوبرالمشير أحمد اسماعيل برفقة الرئيس السادات
كتب – فادي الصاوي:

قال محمد أحمد إسماعيل،  سفير مصر السابق في سوريا، إن المشير أحمد إسماعيل وزير الدفاع أثناء حرب أكتوبر، كان له دور عظيم  فى تحقيق انتصارات أكتوبر ولا ينتظر  الشكر من أحد .

وأضاف في لقائه مع الإعلامي عمرو عبد الحميد، ببرنامج " الحياة اليوم" على قناة "الحياة"  أن المشير أحمد إسماعيل، وضح  خطة العبور أثناء توليه رئاسة جهاز المخابرات، لافتا إلي أنه استقبل بتصفيق حاد أثناء الخطاب التاريخي للرئيس محمد أنور السادات فى مجلس الشعب عقب الحرب، موضحا أنه " كان معروفا عنه إنكار الذات لكنه تحت التصفيق الحاد قام بتأدية التحية العسكرية في ذلك اليوم" .

وتابع :" الأجيال الجديدة قد لا تسمع عن أحمد إسماعيل، وتمنى من القائمين على وضع التاريخ الآن، أن يركزوا على

هذه الشخصيات العظيمة".

ووصف نجل المشير أحمد إسماعيل, احتفالات أكتوبر فى عهد الرئيس الأسبق محمد مرسي بأنها مهزلة خاصة، وأن والده لعب دورًا كبيرًا في حرب أكتوبر 73 مشيراً إلى أنه كان يحب مصر كثيرًا ورغم ذلك كان يتم تجاهله باستمرار وأن الأسرة عانت كثيرا بعد الوفاة والرئيس الأسبق مبارك أهمل الدور الذي لعبه المشير في حرب أكتوبر خاصة أنه شعر بالظلم لأن والده لم يحصل على التقدير الكافى له أثناء حكم مبارك ..
وأوضح أن علاقته بالرئيس الراحل جمال عبد الناصر كانت قوية بالرغم من محاولات البعض الوشاية بينهما، وكان هذا سبب إقالته من منصبة فى عهده، إلا

أنهما تفهما الموقف وظلت العلاقة كما هي خاصة وأنهما دفعة واحدة من الكلية الحربية أما علاقته بأنور السادات فكانت وثيقة وطيبة إلى أبعد الحدود .
وقال: إن والده دائماً  كان يؤكد أن القوات المسلحة متماسكة وتستطيع أن ترد على العدو، وكان وقتها السادات يعرف تاريخ المشير أحمد إسماعيل، مشيراً أن السادات اتخذ قرار الحرب في وقت حرج ووقتها عقد السادات ووالده اجتماعا قبل الحرب بـ6 أيام لكي يؤكدا علي التزامهما بالحرب ولو كلفهما ذلك رقبتيهما .

وتابع: أن السادات أصدر قرارا بعد وفاة والدي بمنحه قلادة الجمهورية وبعد سنة في أول ذكري لحرب أكتوبر بعد الوفاة منحه نجمة سيناء وكان دائم السؤال عن الأسرة.
وذكر أن المشير أحمد إسماعيل كان دائماً يحصل على المركز الأول في جميع الفرق الحاصل، عليها سواء من داخل مصر أو من خارجها، مشيراً إلي أن الحفاظ على الجيش المصرى كان كل ما يهتم به خاصة أنه كان يردد دائماً أن "الجيش سليم وأقوي من الأول".

أهم الاخبار