رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الزراعة": لا صحة لتفشى الحمى القلاعية في بورسعيد

أخبار

الاثنين, 18 أغسطس 2014 13:41
الزراعة: لا صحة لتفشى الحمى القلاعية في بورسعيد
وكالات:

نفت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى بشدة ما أشيع عن تفشى وباء الحمى القلاعية في بورسعيد ونفوق 100 رأس ماشية.

وقال الدكتور أسامة سليم رئيس هيئة الخدمات البيطرية (تابعة لوزارة الزراعة)، في تصريح له اليوم الإثنين ، إن "ما أشيع حول وجود وباء بالحمى القلاعية في بور سعيد، غير صحيح"، مؤكدا أنه "لا صحة البتة لنفوق 100 رأس ماشية في منطقة القابوطي بمحافظة بور سعيد".
وأوضح سليم، أن اللجان البيطرية التابعة للهيئة قامت

بالمسح الشامل لمنطقة "القابوطي" بمحافظة بورسعيد للتأكد من خلو الحيوانات من مرض الحمي القلاعية، مشيرا إلي أن النتائج الأولية أكدت حدوث إصابات فردية بالمرض، وليست لها علاقة بالحيوانات الموجودة في محجر بور سعيد الواردة إلي مصر من أورجواي ضمن الهدية الاماراتية، والتي أكدت نتائج سحب العينات منها خلوها من الأمراض الوبائية.
وأضاف:"لا صحة لما رددته بعض وسائل الإعلام من
حدوث 100 إصابة بمرض الحمي القلاعية في المنطقة المذكورة ، مشددا على ضرورة التزام مربى الحيوانات بمختلف المحافظات ببرامج التحصين التي توفرها الهيئة ممثلة في قطاع الطب الوقائي كأحد الوسائل الهامة لحماية الحيوانات من الأمراض الوبائية أو المتوطنة".
وشدد رئيس الخدمات البيطرية على استمرار حملات التقصي النشط للمرض بمختلف المحافظات لحماية الثرورة الحيوانية من الأمراض الوبائية التي تهدد خطة الدولة في زيادة الإنتاج المصري من اللحوم ، مشيرا إلي أن وزارة الزراعة تتبني خطة قومية للتحصين الإجباري للماشية لحماية الحيوانات من الأمراض خاصة وأن 95 % من رءوس الحيوانات يمتلكها صغار المزارعين.

أهم الاخبار