رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

موسى: الدستور جعل الرئيس المقبل المايسترو للبلاد

أخبار

الخميس, 09 يناير 2014 13:56
موسى: الدستور جعل الرئيس المقبل المايسترو للبلادعمرو موسى
كتب- ياسر إبراهيم:

طالب عمرو موسى رئيس لجنة الخمسين خلال مؤتمر الهيئة الإنجيلية اليوم الشعب المصرى بالنزول إلى الاستفتاء على الدستور.

وقال موسى: "إن وثيقة الدستور الجديد ألزمت الدولة بتخصيص معاش مناسب لصغار الفلاحين والصيادين والعمالة غير المنتظمة في المادة 17، إضافة إلى النص على حق كل مواطن في الضمان الاجتماعى".
وأشار إلى أن الدستور أقر 7 % زيادة فى موازنة التعليم والتعليم العالي والبحث العلمي، وهي مبالغ كبيرة على الدولة توفيرها

لإحداث ثورة تعليمية وتوفير رعاية صحية.
وأوضح رئيس لجنة الخمسين أن نسبة 50% عمال وفلاحين كانت وهمًا ولا قيمة لها، مشيرًا إلى
أنه لم يكن من بينهم سوى 1 بالمئة للفلاحين والعمال ممثلين داخل البرلمان ولذلك أردنا تحقيق حقوق واضحة للفلاح، في مادة 29 والتى تنص "تلتزم الدولة بزيادة الرقعة الزراعية وتجريم الاعتداء عليها، وتلتزم بتنمية الريف
ورفع مستوى معيشة السكان وحمايتهم من المخاطر البيئية وتنمية الإنتاج الزراعي والحيواني والصناعات القائمة عليه".
وأضاف قائلاً: "يجب أن يكون الرئيس القادم المايسترو للبلاد، ويكون له اليد الأولى وليس العليا، ويجب أن نكون حذرين وألا نخلق ديكتاتورا مرة آخرى، ولابد أن تكون الأولوية والسلطة الأعلى للدستور وليس الرئيس، وهناك توزان بينه وبين البرلمان، أخذنا من الدستور الأمريكي كيفية محاكمة الرئيس".
وقال موسى "إن هناك جو شعبي مؤيد للدستور الآن، من سيقف في الصف للتصويت حتى ولو بـ"لا"، سيكون له الحق في الحديث عن تغيير مصر، وسنقول نعمين للدستور".

أهم الاخبار