رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ننشر خطة الداخلية لتأمين احتفالات 6 أكتوبر

أمن مركزى وقوات خاصة لتأمين الميادين وماسبيرو

أخبار

الخميس, 03 أكتوبر 2013 13:38
أمن مركزى وقوات خاصة لتأمين الميادين وماسبيروقوات تامين ميدان التحرير
كتب - محمد صلاح:

كشف مصدر أمنى مسئول بوزارة الداخلية فى تصريحات خاصة للوفد خطة الداخلية لتأمين احتفالات الدولة بأعياد ذكرى 6 أكتوبر، وتأمين المنشآت الحيوية والعامة للدولة، وكافة ميادين مصر على مستوى الجمهورية، بعد إعلان تنظيم الإخوان المحظور والتحالف الشعبى المنبثق منه عن حشد أنصارهم للنزول إلى الميادين فى هذا اليوم واحتمالات لجوء البعض للعنف.

أكد المصدر أن وزير الداخلية عقد اجتماع ضم اللواء أحمد حلمى مساعد الوزير للأمن واللواء سيد شفيق مساعد الوزير للأمن العام وقيادات الوزارة لبحث الترتيبات الأمنية وتنفيذ خطة إعادة الانتشار لتأمين احتفالات ذكرى 6 أكتوبر.
وشملت الخطة التنسيق مع القوات المسلحة فى عملية التأمين الخاص بالميادين الكبرى على أن تقوم قيادة الأمن المركزى والقوات الخاصة بتوفير 40 تشكيلًا أمنيًا مركزيًا وقوات خاصة تضم 2500 ضابط ومجند و60 سيارة مدرعة ومصفحة بكافة الميادين الكبرى بالقاهرة والجيزة وبالتحديد ميادين التحرير وعبدالمنعم رياض وماسبيرو، والنهضة ورابعة العدوية، ومنع إقامة أى تظاهرات لجماعة الإخوان المحظورة بها، كما شملت الخطة دعم الكمائن الأمنية

على الطرق الدائرية والمحور، والطريق الزراعى والصحراوى، واجراء عمليات تفتيش وضبط المشتبه بهم، أو أى عناصر تحمل أسلحة أو ممنوعات.
كما تضمنت الخطة تأمين خطوط مترو الأنفاق والسكك الحديد ونشر عناصر الشرطة النسائية والكلاب البوليسية ووحدات الكشف عن المفرقعات، كما تضمنت الخطة الأمنية انتشار مكثف لوحدات الحراسات ىالخاصة على المنشآت الحيوية والشرطية والسفارات، والأكمنة والدوريات الأمنية بسيارات النجدة وتدعيمها بقمصان الوقاية من الرصاص والأسلحة، للتصدى لأى محاولات تستهدف الهجوم على تلك المنشآت والتعامل بالرصاص الحى فورًا ضد أى هجوم مسلح وطبقًا لما يفرضه القانون.
كشف المصدر الأمنى عن قيام وزير الداخلية بتوجيه مديرى الأمن بالمحافظات بعقد لقاءات يومية بنواب الحاكم العسكرى وقيادات المناطق العسكرية بالاسكندرية وسيناء وباقى المحافظات، للتنسيق الأمنى، وتوسعة حجم الانتشار الأمنى لتأمين المنشآت، والتظاهرات السلمية، والدعم بوحدات المفرقعات والكلاب البوليسية للبحث عن المفرقعات، وكذلك نقل جميع
السيارات المركونة بالشوارع وفحصها، والتأكد من ملكية أصحابها، والتحفظ عليها بالحضانات الخاصة بالسيارات لحين تسليمها، وكذلك انتشار حملات إزالة المخالفات بالشوارع والباعة الجائلين، وتسيير حركة المرور.
كما تضمنت الخطة ربط كافة المديريات ووحدات شرطة النجدة على مستوى الجمهورية بغرفة عمليات وزارة الداخلية التى يشرف عليها وزير الداخلية شخصيًا، وتأمين خطوط سير الوزراء والمسئولين.
شملت الخطة تأمين مدينة الإنتاج الإعلامى بمدينة 6 أكتوبر، ومنع أى تظاهرات أو اعتصامات أمامها، مع توفير تشكيل من وحدات القوات الخاصة و6 مدرعات ومصفحات على جميع البواب، وبالتنسيق مع القوات المسلحة، كما تضمنت الخطة أن عملية التنفيذ ستبدأ بعد فجر يوم الجمعة الرابع من أكتوبر، وتستمر حتى انتهاء الفاعليات والاحتفالات فى اليوم التالى لـ6 أكتوبر، كما أكد المصدر أن وزارة الداخلية ستقوم بإرسال رسائل يومية عبر الفضائيات والتليفزيون المصرى للتحذير من الاقتراب من المنشآت العامة والشرطية، أو اللجوء إلى العنف، للحفاظ على أمن الوطن والمواطن المصرى.
وكان "التحالف الوطني لدعم الشرعية" المنبثق عن الإخوان وبعض التيارات الإسلامية الأخرى قد دعا أنصاره للحشد في المظاهرات المقررة يوم 6 أكتوبر المقبل، والذي قال إنه "سيكون يومًا تاريخيًا وسيشهد به الانقلابيون"، على حد قولهم - وأوضحوا أن خطتهم تشمل إلى النزول للميادين الكبرى وبخاصة ميدان التحرير، بدعوات اسقاط الانقلاب وعودة الشرعية.

أهم الاخبار