رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى محاوله اغتيال وزير الداخلية

التحريات: التفجير تم بواسطة ريموت كنترول

أخبار

الخميس, 05 سبتمبر 2013 15:02
التحريات: التفجير تم بواسطة ريموت كنترول
كتب محمد صلاح وامنية ابراهيم :

أكد مصدر أمنى رفيع المستوى لجريدة الوفد أن التحريات الأولية لرجال المباحث بالقاهرة كشفت أن السيارة التى تم تفجيرها في أثناء مرور موكب وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم تم تفجيرها بواسطة ريموت كونترول، تم استخدامه من على سطح أحد العقارات الموجودة فى مكان الواقعة.

وأضاف أن جميع قيادات وزارة الداخيلة انتقلت إلى موقع الحادث ماعدا اللواء أسامة الصغير مدير أمن القاهرة، حيث ترددت أنباء بين القيادات الأمنية عن عزله من منصه بعد وقوع هذا الحادث الغاشم لما فيه من إهمال وتقصير في عمله.
كما أكد أن حادث محاولة اغتيال وزير الداخلية أسفر عن مصرع شخص لم يتم التوصل إلى هُويته، ولكن تحول إلى إشلاء؛ نتيجة قوة الانفجار، ويرجح بأنه"أمين شرطة" ..

كما ارتفع عدد المصابين إلى 23 مصابًا بينهم إصابات خطيرة، وتم نقلهم جميعًا إلى المستشفيات القريب من الحادث . كما تبين أن من بين المصابين 8 تابعين لطاقم حراسة الوزير، وبينهم شرطى قطعت ساقه خلال الانفجار، وكشف المصدر الأمنى عن احتراق وتهشيم 12 سيارة بينهم 5 تابعين لموكب الوزير، و7 تصادف مرورهم ووقوفهم بمكان الحادث . مشيرًا إلى أن  من بين السيارات 3 تحولوا إلى "خردة" نتيجة قربهم من الانفجار .
وكشف المصدر الأمنى بانه تم الاستعانة برجال العمليات الخاصة والأمن العام لملاحقة الجناة، ومطاردتهم فى منطقة مدينة نصر، ولم يتم القبض على
أحد منهم حتى الآن، حيث تم تمشيط المنطقة بالكامل، وعمل كردون أمنى حول المنطقة من الناحيتين؛ لمنع هروب أى من مرتكبى الحادث أن وجدوا فى المنطقة.
مشيرًا إلى الشارع التى شهد الحادث أصيب بهبوط فى الأرض وحدوث تشققات شديدة فى الأسفلت، كما أصيب العقارات المواجهة للحادث بشروخ فى جدرانها، وتصدعات فى أساستها، حيث تم انتداب فريق من محافظة القاهرة لمعاينة العقارات لبيان سلامتها من عدمة.
وانتقل فريق النيابة العامة ونيابة أمن الدولة إلى مكان الواقعة، حيث تم انتداب فريق هائل من المعمل الجنائى، حيث قام برفع كل آثار الحادث من الطريق، وجمع الأشلاء التى تبعثرت فى أنحاء موقع الحادث، حيث تبين أن شدة الانفجار تسببت فى انتشار الأشلاء على أسطح العقارات ودخولها إلى داخل العقارات والمحلات والاكشاك الموجدة فى منطقة الحادث، وفور الانتهاء من جمع الأشلاء الموجودة تم تسليمها إلى المعمل الجنائى التى قام بمعاينتها داخل العقار رقم 19 المقابل لموقع الحادث.

 

أهم الاخبار