رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قوات القذافي مازالت تسيطر على البريقة

أخبار وتقارير

الجمعة, 12 أغسطس 2011 12:23
قوات القذافي مازالت تسيطر على البريقة الثوار في ليبيا
بنغازي- (رويترز) :

اعترف متحدث باسم المعارضة الليبية اليوم الجمعة بأن قوات العقيد الليبي معمر القذافي ما زالت تسيطر على

المرفأ النفطي والمصفاة في ميناء البريقة الشرقي الاستراتيجي رغم التقدم الذي أحرزه مقاتلو المعارضة.

ويشتبك الجانبان منذ عدة أشهر للسيطرة على البريقة التي تبعد 750 كيلومترا الى الشرق من طرابلس.

ويرى الثوار ان تأمين البلدة يعد نقطة تحول في الحرب المستمرة منذ نحو ستة أشهر ويأملون في استئناف صادرات النفط من هناك في اسرع وقت ممكن.

وقال الثوار انهم استولوا يوم أمس الخميس على جزء من مدينة البريقة النفطية بينما تحاول قوات

المعارضة في الغرب التحرك صوب الزاوية في مسعى للزحف نحو العاصمة طرابلس معقل القذافي.

وقال محمد الزواوي المتحدث باسم المعارضة للصحفيين: ان الدخول الى المدينة ليس آمنا بعد. وتقع الاحياء السكنية التي دار فيها القتال على بعد نحو 15 كيلومترا الى الشرق من الميناء والمرفأ النفطي.

وأضاف ان الثوار يحاولون الان تطهير المنطقة وان هناك بعض قوات القذافي التي تطلق الصواريخ على المدينة.

وقال الثوار انهم وصلوا الى منطقة بئر شعيب التي تبعد حوالي

25 كيلومترا عن الزاوية وهي بلدة تقع على مسافة تقل عن 50 كيلومترا الى الغرب من طرابلس معقل القذافي على الطريق السريع المؤدي الى تونس والذي كان شريان الحياة لليبيا.

وقال مقاتل من الثوار اسمه فارس "تقدمنا عبر قرية ناصر وفي الوقت الراهن نحن على بعد نحو 25 كيلومترا من الزاوية".

ومعركة الغرب واحدة من ثلاث جبهات كبيرة منفصلة للمعارضة ضد قوات القذافي. وفي الشرق حول ميناءي مصراتة والبريقة تعثر القتال في الاسابيع الاخيرة بينما تقدم مقاتلو المعارضة في الغرب.

ومقاتلو المعارضة في الجبل الغربي لا يعملون كقوة واحدة لأن كل بلدة أو قرية لها قيادتها الخاصة بها. لكن عندما يجتمعون معا للقيام بعمليات كبيرة يمكنهم حشد قوة تضم بضعة آلاف من المقاتلين.

أهم الاخبار