قلليني تنفي مسئوليتها عن شائعة وفاة البابا

أخبار وتقارير

الأربعاء, 10 أغسطس 2011 09:24
القاهرة- أ ش أ:

نفت د.جورجيت قلليني عضو مجلس الشعب السابق صحة ما نسب على صفحة باسمها على موقع التواصل الاجتماعي ''تويتر'' بشأن وفاة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، مؤكدة أن تلك الشائعات غرضها البلبلة .

وقالت قلليني -المتواجدة حاليا في الولايات المتحدة الأمريكية - إنها لا تتواصل نهائيا عن طريق موقع التواصل الاجتماعي ''تويتر ''وليس لديها صفحة باسمها أصلا على الموقع وأن تلك الصفحة التي نشرت تلك الأخبار

ليست ملكا لها على الإطلاق.

وشددت على ضرورة تقصي الدقة فيما ينشر، متمنية في ذات الوقت كامل الصحة لقداسة البابا شنودة الثالث ..مؤكدة أن علاقتها مع البابا متميزة جدا ولا يمكنها اطلاق مثل هذه الشائعات المغرضة.

أخبار ذات صلة:

شائعة وفاة البابا تشعل صراع الخلافة

فيديو..فليوباتير: الأقباط مضطهدو

أهم الاخبار