رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مواطنون.. السيسى خليفة جمال عبدالناصر

أخبار وتقارير

الأربعاء, 25 يونيو 2014 15:36
مواطنون.. السيسى خليفة جمال عبدالناصر
كتبت – أمانى عزام ورضوى فوزى :

سادت حالة من الفرح والبهجة بالشارع المصرى عقب إعلان الرئيس عبدالفتاح السيسى تبرعه بنصف ثروته وراتبه لمصر، فى خطاب فريد من نوعه خلال الاحتفال، بخريجى 6 دفعات جديدة من الضباط المقاتلين والمتخصصين بالكلية الحربية، كما أكد على الجدية التامة فى تطبيق الحد الأقصى للأجور فى عهده.

واتسم خطاب الرئيس بالصراحة الشديدة والذى أعلن من خلاله أن البلاد تمر بظروف اقتصادية سيئة؛ مما يحتم عليه عدم النظر فى أى مطالب فئوية مؤقتا طالبا من كل المصريين دعمه ومساندته فى النهوض بحال البلاد من أجل مستقبل أفضل.

بوابة الوفد رصدت آراء المواطنين حول قرار السيسي وجاءت كالتالي :

أكد محمد راضى 35 سنة أن الرئيس السيسى شعبيته كبيرة ولا يحتاج قرارات من أجل الحصول على شعبية وتأييد بالشارع المصرى ولكن هذا لا يمنع أن القرار صائب، مطالبا الرئيس بالاستمرار على هذا النهج.

وقال محمد على 77 سنة  "حاجة حلوة أن الرئيس اللى إحنا اخترناه يتبرع لمصر بنص ثروته ونص مرتبه وهو شعبيته زايدة كده كده ومش محتاج شعبية"، وبالنسبة

للمطالب الفئوية الشعب متماسك وبيخاف على بلده".

وأعربت تريزا 50 سنة عن سعادتها بخطاب السيسى قائلة :"إنسان محترم بالطبع وبيحب مصر فعلا، بيوصل رسالة لرجال الأعمال الشرفاء بالتبرع لصالح مصر وهو بالتأكيد شعبيته "زايدة كده كده".

وأعربت ميرفت سيد 25 سنة عن عدم قناعتها بخطاب الرئيس السيسى أمس، لافتة إلى أن هناك فارقًا كبيرًا بينه وبين الزعيم الراحل جمال عبدالناصر, كما شككت فى مصداقية تنازل الرئيس عن نصف ثروته التى لا يعلم الشعب عنها شيئا.
وأشار بسام محمد 25 سنة إلى أن الرئيس وجه بقراره, رسالة تحفيز لرجال الأعمال للتبرع لصالح مصر حتى يتمكن من النهوض بظروف البلاد، لافتًا إلى أن هذا يدل على انتمائه للوطن لأن تبرعه بنصف راتبه وممتلكاته غير مطلوب منه.
وأعرب محمد عن تأييده للرئيس فى عدم تنفيذ المطالب الفئوية قائلا : "وأنا أوافق  الرئيس فى عدم تنفيذ المطالب الفئوية لأن

كده البلد مش هتمشى".

ووصف محمد  الرئيس بأنه مناضل ومكافح ويمتلك جميع الصفات الحسنة، مؤكدًا أن الشعب راض رضاء تام بقراراته ومحاولاته الجادة فى استرداد كرامة الشعب المصرى، مشيراً إلى أن  كرامة مصر فوق أى اعتبارات أخرى.
وأكد محمد أن الرئيس لم يحاول أن يتشبه بالزعيم الراحل جمال عبدالناصر ولم يطلب ذلك من الشعب ولكن الشعب هو من رأى فيه جمال عبدالناصر جديد وشبهه به.
وأعربت دعاء عبد اللطيف25سنة عن قلقها من قرارات الرئيس قائلة "وإيه اللى يخلينى أطمن إن الكلام ده ممكن يتحقق، الحقيقة مش عارفة بس مفيش حاجة مضمونة غير لما أشوف بعينى".

وقال أشرف محمود 35 سنة "محدش عملها ومشوفناش رئيس قبل كده بيتبرع بنص مرتبه ولا نص ثروته ده راجل عنده انتماء للوطن  هو راجل محبوب من الكل واخد نفس نمط جمال عبدالناصر الناس لازم تحس بالبلد والمطالب الفئوية مش وقتها دلوقتى".
وقالت إيمان عبدالخالق 46 سنة "السيسى هو خليفة جمال عبدالناصر فى كل قراراته، وده تأميم بدون إجبار لرجال الأعمال "مضيفة أن الرئيس كان يوجه رسائل لرجال الأعمال للتبرع لصالح مصر.
وعلقت على أن عدم تنفيذ المطالب الفئوية سلاح ذو حدين قائلة "حاجة حلوة علشان هو صريح ومبيخدعش الشعب ووحشة علشان الناس كانت معلقة آمال وطموحات كبيرة عليه فى زيادة مرتباتها وتحسيين ظروفهم المعيشية والاقتصادية والاجتماعية".

أهم الاخبار