رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أساتذة الأزهر يطالبون باستمرار الشرطة في الجامعة لمواجهة عنف طلاب «الإرهابية»

أخبار وتقارير

الخميس, 20 مارس 2014 16:54
أساتذة الأزهر يطالبون باستمرار الشرطة في الجامعة لمواجهة عنف طلاب «الإرهابية»
كتب - سناء حشيش وأحمد شرباش وشيرين طاهر وياسر مطري ومحمد عبدالعزيز ومحمود الشاذلي ومحمد ممدوح


أثار عنف طلاب جماعة الإخوان الإرهابية بجامعة الأزهر أمس الأول استياء أساتذة الجامعة لارتكاب أعمال التخريب وحرق منشآت الجامعة واطلاق الطلاب الشماريخ واشعال النار في أخشاب الشركات المكلفة باستكمال اصلاح أسوار الجامعة ومنشآتها وتسلق حوائط الكليات  واستنكر الأساتذة تلك الأعمال الاستفزازية وطالبوا بضرورة استمرار وجود الشرطة داخل الجامعة، مؤكدين ان العملية التعليمية لن تستقر إلا بوجود الشرطة.

وأكد الدكتور أسامة العبد رئيس جامعة الأزهر ان الدراسة لم تتأثر بما فعله الطلاب المخربون أمس الأول، لافتاً إلي أن المظاهرات التي حدثت من بعض الطلاب لم ولن تمنع الدراسة، مشيراً إلي انه يعقد اجتماعات مستمرة مع نوابه لبحث عدم تكرار ما حدث الأربعاء من شغب طلاب الجامعة الإرهابية. واستنكر «العبد» ما قام به طلاب الجماعة الإرهابية من أعمال شغب وحرائق داخل الحرم الجامعي، معلناً أسف جامعة الأزهر لما حدث من تظاهرات ومؤكداً انها خرجت علي القيم والتقاليد الجامعية ما تسبب في دخول الشرطة للسيطرة علي الموقف واعادة الأمن وإطفاء الحرائق.
وطالب الدكتور توفيق نور الدين نائب رئيس الجامعة باستمرار وجود الشرطة داخل الجامعة مؤكداً ان العملية التعليمية لن تستقر إلا بوجود الشرطة.
وقال الدكتور حسين عويضة رئيس نادي هيئة التدريس بجامعة الأزهر ان الجامعات تتعامل مع حرب إرهابية منظمة وبالتالي لابد من تواجد الأمن داخل الحرم الجامعي واصفاً صاحب قرار تواجد الأمن الإداري بالحرم الجامعي بالآثم أمام الله. وقال «عويضة» ان الأمن الإداري غير مدرب علي مواجهة هؤلاء الإرهابيين، مشيراً إلي أن الطلاب يدخلون بالآلاف ويتظاهرون أمام أفراد الأمن الاداري، وأضاف ان من يحرق كليته ويعتدي علي الأساتذة لا يمكن أن يكون طالبا، مشيراً إلي أن ما يتواجد في جامعة الأزهر هو تنظيم إرهابي منظم.
من ناحية أخري تمكنت الاجهزة الامنية بمديرية امن الجيزة من العثور على قنبلتين داخل مبنى كلية الحقوق بجامعة القاهرة

وأبطلت مفعول عبوة ناسفة كانت بحوزة أحد الأشخاص بعدما ألقت قوات الأمن القبض عليه بمحيط الجامعة ، وبتفتيشه عثر بحوزته على عبوة ناسفة عبارة عن  زجاجة بيضاء موصلة بدائرة كهربائية ومفجر، وبداخلها مادة كيماوية مجهولة وشماريخ، وذلك أثناء القيام بعمليات تمشيط بمحيط الجامعة.
كانت غرفة الحماية المدنية بالجيزة، برئاسة العميد جمال عبد المنعم مدير الحماية قد تلقت بلاغاً من الجهات المعنية بالقبض على أحد الأشخاص وبحوزته جسم غريب ومجموعة من الشماريخ فى محيط جامعة القاهرة.
وانتقل الرائد تامر تيمور الضابط بالمفرقعات، وبصحبته أجهزة كشفية وكلاب مفرقعات، إلى محل البلاغ وبالفحص تبين أنه جسم غريب عبارة عن عبوة محلية الصنع على هيئة زجاجة بيضاء موصلة بدائرة كهربائية ومفجر، وبها مادة كيميائية وتم إبطال مفعولها بمعرفة ضباط المفرقعات، وألقت قوات الأمن القبض عليه.
وأكد مصدر أمنى بإدارة المفرقعات بالجيزة، أن ضباط الإدارة أثناء قيامهم بفحص وتمشيط المبانى بجامعة القاهرة بعد انتهاء اليوم الدراسى، عثروا على قنبلتين بمدخل مبنى كلية الحقوق. وأضاف المصدر أن دوي الانفجار الذى سمعه الأهالي، جاء نتيجة قيام رجال المفرقعات بتفجير إحدى القنبلتين داخل الحرم الجامعى بواسطة الأجهزة التى بحوزتهم. وكشفت تحريات رجال المباحث الجنائية، عن أن أنصار جماعة الإخوان وراء الواقعة، خاصة بعد اشتباكهم مع قوات الأمن.
وفي الشرقية اعتدي عدد من طلاب جامعة الزقازيق المنتمين لجماعة الاخوان الإرهابية بالضرب علي اثنين من أفراد الأمن الإدارى بكلية الحقوق لقيامهما بمنع الطلاب من لصق صور وملصقات ومنشورات ضد الجيش والشرطة وتروج لأفكار الجماعة الارهابية على حوائط الكلية.
وخلال التحقيقات تبين قيام عدد من الطلاب بكليات
الحقوق والتجارة والآداب من المنتمين لجماعة الإخوان الارهابية  بلصق صور ومصلقات ضد الجيش والشرطة والمروجة لأفكار الجماعة المتطرفة علي حوائط كلية الحقوق وعندما تصدي لهم فردا الامن الاداري بالكلية قام عدد 5 طلاب بالاعتداء بالضرب عليهما ما اسفر عن إصابة محمد معروف عجمى بجرح قطعى بالرأس وأحمد صلاح عبدالسلام بكدمات متفرقة بالجسم وتم نقلهما الي مستشفي الزقازيق الجامعي لتلقي العلاج.
تم تحديد أسماء الطلاب ويجري ضبطهم وإحضارهم من قبل الاجهزة الامنية.
وفي الإسكندرية اصيب طالب بكلية العلوم بجامعة الاسكندرية  بطلق نارى  خلال أعمال العنف، التي قام بها طلاب منتمون لجماعة «الإخوان» بالكلية، وتم نقله للمستشفى الأميري الجامعي للعلاج. كما ألقت الاجهزة الامنية بالاسكندرية القبض على 5 من انصار الرئيس المعزول محمد مرسى اثناء قيامهم بالتظاهر والتحريض ضد رجال الشرطة والقوات المسلحة.
وكان اللواء امين عز الدين مدير الامن قد تلقى اخطارا من اللواء ناصر العبد مدير المباحث الجنائية بورود معلومات سرية بقيام جماعة من الاخوان بقطع الطريق امام كلية العلوم، ورددوا هتافات معادية للقوات المسلحة و الشرطة و قاموا بالاعتداء على المارة ومستقلى السيارات  ما ادى الى اصابة طالب بكلية العلوم تدخلت القوات الأمنية والتى تمكنت من تفريقهم وضبط 5 من المشاركين فى تلك الأعمال وفر الباقى هاربين إلى داخل الحرم الجامعى.
كما ألقت الأجهزة الأمنية بالإسكندرية القبض علي طالبين بالجامعة وإخصائي حاسب آلي ينتمون لجماعة الإخوان أثناء قيامهم بعمل مسيرة تحريض علي العنف.
وفي أسيوط أمر المستشار أحمد فتحي المحامي العام لنيابات جنوب أسيوط أمس بحبس 12 طالباً من جماعة الإخوان والمتهمين بإلقاء الطوب والمولوتوف علي قوات الأمن خلال تظاهرات أمس الأول التي شهدتها جامعتا الأزهر وأسيوط علي ذمة التحقيق، حيث ألقت قوات أمن أسيوط القبض علي 12 طالباً من طلاب جامعتي أسيوط والأزهر علي خلفية المسيرات والتظاهرات التي نظمها عشرات الطلاب من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي.
وقال مصدر أمني ان قوات الأمن لم تدخل جامعتي أسيوط والأزهر بسبب عدم استدعاء رئيسي الجامعتين للأمن، مشيراً إلي أن القوات قامت بإطلاق قنابل الغاز لتفريق تظاهرة الطلاب ومنع خروجهم للشارع وقطع الطريق وتعطيل حركة المرور. وأوضح أن الأمن ألقي القبض علي 3 طلاب بجامعة أسيوط و8 طلاب آخرين من طلاب جامعة الأزهر قاموا بإلقاء الحجارة علي قوات تأمين البوابات أثناء منعهم من خروج التظاهرات.


 

أهم الاخبار