رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بلاغ يتهم زوجة مرسى بالتآمر لتدمير مصر

أخبار وتقارير

الأحد, 12 يناير 2014 14:43
بلاغ يتهم زوجة مرسى بالتآمر لتدمير مصرزوجة مرسي
كتب - رضا سلامة

تقدم  عاصم قنديل المحامى ببلاغ إلى النائب العام المستشار هشام بركات ضد كل من محمود عزت نائب مرشد جماعة الإخوان الإرهابية، والدكتور أحمد فهمى رئيس مجلس الشورى المنحل، ونجلاء على محمود زوجة الرئيس المعزول محمد مرسي

، وأحمد مؤمن أستاذ بكلية العلوم، وطارق البرومبولي، ومحمد سعيد مرسي، وعمر الحوت، وعبدالله رشدى وحنان أمين، وسهير المنشاوي، ,محمد عبدالعال يتهمهم من خلاله بإدارة مؤامرة لتدمير البلاد.

وأفاد قنديل فى بلاغه "إنه بتاريخ 9/1/2014 ورد على موقع
  E.N.N الإخبارى نقلا uk جريدة الأهرام العربى تفاصيل اجتماع شياطين الإنس من يدعون أنفسهم بتنظيم الإخوان، وعلى رأسهم زوجة المعزول المشكو فى حقها الثالثة نجلاء على محمود، ونقلها لتكليفات الواردة من المشكو فى حقه الأول للتحريض والمساعدة على القيام بالأعمال التخريبية داخل جمهورية مصر العربية والتأكيد على البلاغات السابقة والتى قدمت تحت أرقام 18337 لسنة 2013، 18987 لسنة 2013 ، 19008 لسنة 2013 ، 350 لسنة 2014 عرائض نائب عام ، و التى اتهمت فيها المشكو فى حقها بأعمال التخابر مع دول أجنبية و منظمات إرهابية و إنها ترأس منظمة إرهابية تعمل للتخريب، وإرهاب الشعب المصري، ومنذ تاريخ 11/12/2013 والطالب تقدم ببلاغه الذى يحمل رقم 18337 لسنة 2013 و تتبعه بالبلاغات الأخرى لإجراء التحقيقات اللازمه لما قالته عسى من مجيب أو

سامع لما قالته وأدلت به المشكو فى حقها الثالثة لوكالة الأناضول التركية و يوم بعد يوم تنكشف الحقائق وراء الإغتيالات و وراء الأعمال التخريبية ووراء محاولة هدم الشرطة المصرية فهذه السيدة و من معها و الائى شملهم البلاغات السابقة والذين شملهم البلاغ الحالى هم وراء هذه الأعمال الإرهابية، والطالب يتقدم بهذا البلاغ طالبا حقنا لدماء المصريين ومنعا للأعمال الإرهابية".

وطالب البلاغ بسرعة صدور أمر الضبط والإحضار وإجراء التحقيق مع المشكو فى حقهم و حقهن.

وأوضح البلاغ أنه ورد بجريدة الأهرام العربى مصدقا لما قدمنا من بلاغات سابقة أنها قد اخترقت (أى جريدة الأهرام) تحت عنوان :"الأهرام العربى تخترق إجتماعات قيادات الإخوان فى بيت المعزول بالشرقية "زوجة مرسي" نقلت تكليفات السفارة الأمريكية والتنظيم الدولى لحرق الجامعات والمنشأت العسكرية " فهذا الإجتماع لممثلى الشيطان تحت مسميات و زرائع لا يبتغون منها إلا الفرقه بين الشعب المصرى و لا يتمنون إلا إدخال مصر فى دوامة التناحر كما أمرتهم أجهزة المخابرات الذين يتعاملون معها فقد جاء
فى فحوى الخبر أن زوجة المعزول قد نقلت التكليفات لمن إجتمع معها من المشكو فى حقهم

الثانى و من الرابع حتى الأخير التنظيم الدولى و تعليمات السفارة الأمريكية و قد بشرتهم أن الإتحاد الأوربى و أمريكا يواصلان دعم الإخوان والرئيس الشرعى على حد قولهم و قالت أى المشكو فى حقها الثالثة أن التكليفات الجديدة الواردة من الخارج والتيى نقلتها زوجة محمد عبد العال " رئيس جامعة الزقازيق زيادة العنف فى الجامعات و تعطيل الإمتحانات على قدر المستطاع والخروج بالطلبه لخارج الأسوار والاشتباك مع الأمن لضمان وقوع ضحايا لكسب التعاطف مع المتظاهرين وطلبت
المشكو فى حقها الثالثة قيادات الطلبة، بالتأكيد على إرتداء القمصان الكروهات التى جلبتها لهم من الخارج لإرتدائها أثناء الأحداث لحماية بعضهم البعض و عدم إطلاق الرصاص على أى شخص يرتدى هذه القمصان وأن تكون ظاهرة فقط على الأحداث الساخنة فالمشكو فى حقها الثانية و كما جاء بأقوالها بـ وكالة الأناضول ثم كما جاء بالأهرام العربى تتبع مخابرات أمريكا .فالمشكو فى حقهم بما قاموا به قد باعوا دينهم بدنياهم و تخابروا على أمن و سلامة المسلمين غريب أمرهم هم يدعون أنهم حماة الإسلام على أرض مصر الطاهرة و الإسلام منهم بما فعلوا براء فليس غريبا على من
كانت تحيا هى و زوجها فى أحضان المخابرات الأمريكية أن تخون وطنها و تخون دينها . وطالب قنديل النائب العام و صمم على إنتداب قاضى للتحقيق فيما ورد بهذا البلاغ و البلاغات السابقة التى تحمل أرقام 18337 لسنة 2013 ، 18987 لسنة 2013 ، 19008 لسنة 2013، 350 لسنة 2014 عرائض نائب عام لإجراء التحقيقات اللازمة نحو ما ورد من أقوال للمشكو فى حقهم ومؤامراتهم التى يريدون منها تخريب مصر التى فوق الجميع .

أهم الاخبار