مخاوف من فضيحة تنصت على أجهزة حكومية بالإسكندرية

«الوفد» ترصد غرفة تجسس فوق مبنى قنصلية أمريكا

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 12 نوفمبر 2013 15:40
«الوفد» ترصد غرفة تجسس فوق مبنى قنصلية أمريكا
الإسكندرية - السيد سعيد:

تصاعدت مخاوف الأوساط الأمنية والسياسية والتنفيذية بالإسكندرية من عمليات تنصت واسعة قامت بها الولايات المتحدة الأمريكية في نطاق المدينة،

عن طريق «غرفة بيضاء وأجهزة إرسال واستقبال عالية التقنية»، يشتبه في زرعها اعلي مبنى «القنصلية الأمريكية» المتواجد في منطقة محطة الرمل وسط العديد من

المباني الحكومية والأمنية الهامة منذ سنوات، وسادت حالة من القلق بين تلك الأوساط الحكومية عقب الكشف عن فضيحة التجسس التي فجرتها العديد من الدول الأوربية التي اتهمت أجهزة الاستخبارات الأمريكية بالتجسس على قادتها
وكبار المسئولين في تلك الدول!
رصدت «عدسة الوفد» غرفة بيضاء والعديد من أجهزة الاستقبال والإرسال وأطباق الأقمار الصناعية الضخمة عالية التقنية اعلي أسطح مبنى المركز الثقافي والقنصلية الأمريكية بأحد الشوارع الخلفية لمبنى «محافظة الإسكندرية»  الذي تهدم بعد احتراقه أثناء ثورة 25 يناير ، كما يبعد مبنى القنصلية نحو 500 متر عن المبنى السابق «لجهاز امن الدولة» المنحل.

أهم الاخبار