رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نشاط مكثف للببلاوي غدا في الإمارات

أخبار وتقارير

الجمعة, 25 أكتوبر 2013 12:53
نشاط مكثف للببلاوي غدا في الإمارات
متابعات

يعقد رئيس مجلس الوزراء الدكتور حازم الببلاوى سلسلة من اللقاءات المهمة غدا السبت فى اليوم الثانى لزيارته للإمارات فى كل من أبوظبى ودبى، وذلك لبحث سبل دفع العلاقات الثنائية وزيادة الاستثمارات الإماراتية فى مصر وبحث المشروعات التى تدعمها دولة الإمارات فى المرحلة الحالية.

ومن المقرر أن يستهل الببلاوى نشاطه صباح السبت بلقاء محافظ البنك المركزى الإماراتى سلطان بن ناصر السويدي وذلك بالعاصمة أبو ظبى لبحث التعاون النقدى والدعم الإماراتى لمصر والذى تم الاتفاق بشأنه والذي يفوق الثلاثة مليارات دولار بخلاف المشاركة فى تمويل العديد من المشروعات الخدمية فى مصر وذلك بحضور هشام رامز محافظ البنك المركزى المصرى.
وعقب اللقاء ينتقل رئيس الوزراء إلى إمارة دبى، حيث يلتقى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس الوزراء حاكم دبى حيث تشمل المباحثات كافة الميادين السياسية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية وكيفية إنفاق الدعم الإماراتى لمصر والمشروعات التى ستساهم الإمارات فى تمويلها وتصب فى صالح المواطنيين مباشرة وخاصة محدودى الدخل منهم، بالإضافة إلى الدعم السياسي الإماراتى لمصر فى هذه المرحلة.
ويلتقى رئيس الوزراء فى دبى بمجموعة من رجال الأعمال لاستعراض المشروعات المقرر إقامتها فى مصر وإمكانات المساهمة فى

دعمها وكذلك الحوافز التى توفرها السلطات المصرية لجذب الاستثمارات، بالإضافة إلى استعراض الأوضاع السياسية.
وسيتم التركيز خلال المباحثات على الأمور التى ترفع من كفاءة الاقتصاد المصرى في المرحلة الحالية، فى إطار النظرة الشاملة للوضع الاقتصادى على المديين القصير والطويل، مع التركيز على استكمال المشروعات التى بدأتها الدولة ولم تستكمل لنقص الموارد بغرض الاستفادة السريعة منها، خاصة وأن أغلب تلك المشروعات لم يتبقى سوى 20 بالمائة منها لاستكمالها.
وتسعى دولة الامارات لتقديم كافة أشكال الدعم الممكن، ليس فقط من خلال حزمة المساعدات والقروض لدعم الاحتياطي النقدي، وإنما أيضاً من خلال برامج تنموية فى الأجلين المتوسط والطويل، بهدف تطوير وإعادة هيكلة العديد من قطاعات الاقتصاد القومى، وأهمها قطاع الطاقة ، والغزل والنسيج، والحديد والصلب، حتى تصبح تلك القطاعات قادرة على مواجهة كافة التحديات بكفاءة وفعالية.
ومن المقرر ان يتم خلال المباحثات استعراض المشروعات التي يمكن للإمارات المساهمة فيها ومنها "إنشاء وتجهيز 10 وحدات صحية في القرى والمناطق النائية، تقدم الرعاية الصحية لما يزيد
عن 200 ألف مواطن، دعم الشركة القابضة للمصل واللقاح لتأهيل خطي إنتاج أمصال ولقاحات، لتوفير 65 مليون جرعة لقاحات وأمصال تغطى 80% من احتياجات البلاد، بدلاً من الإنتاج الحالي الذي يغطى 15% فقط من الاحتياجات، فضلاً عن أن تأهيل خطى الإنتاج سوف يسهم فى توفير 100% من حاجة البلاد من الأنسولين اللازم لمرضى السكر".
كما سيتم بحث المساهمة فى مشروع بناء الصوامع اللازمة لتخزين القمح، من خلال توفير التمويل اللازم لبناء صوامع جديدة هذا العام، وهو ما سيساعد على استيعاب الإنتاج المحلى من القمح، ومن ثم التقليل من كمية القمح المستورد، المساهمة فى إتمام مشروع توصيل الغاز الطبيعي لعدد 800 ألف وحدة سكنية، من أجل التخفيف من عبء دعم البوتاجاز، بالإضافة إلى المساهمة في مشروع بناء مليون وحدة سكنية لمحدودي الدخل على مدار عدة سنوات.
وسيبحث الطرفان مشروع مد المناطق الصناعية بالمرافق من أجل زيادة النشاط الصناعي في تلك المناطق، وفتح المجال أمام إنشاء مصانع جديدة توفر فرص العمل، والمساهمة في إنشاء تجمعات للمشروعات الصغيرة والمتوسطة تستوعب أصحاب الحرف والورش، والتي توفر المجال للتوسع فى إقامة مشروعات صغيرة للشباب.
كما يعرض الجانب الإماراتي إمكانية قيام الإمارات بتأهيل عدد من القرى المحرومة من الكهرباء، عن طريق إنارة بيوت تلك القرى بالطاقة الشمسية، وهو المشروع الرائد الذي نفذته شركة "مصدر" الإماراتية فى العديد من الدول العربية والإسلامية بكفاءة كبيرة.
وتحظى زيارة الدكتور حازم الببلاوى إلى الإمارات باهتمام كبير على مختلف المستويات الإماراتية سواء الرسمية أوالشعبية أوالإعلامية.

أهم الاخبار