رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

حكم قراءة سور من القرآن الكريم قبل صلاة الجمعة والخطبة

أخبار وتقارير

الجمعة, 03 ديسمبر 2021 11:11
حكم قراءة سور من القرآن الكريم قبل صلاة الجمعة والخطبةالقرآن الكريم

كتبت- إيمان مجدي

 يوم الجمعة خير أيام الأسبوع فهو يوم مقدس لدى المسلمين بمختلف أنحاء العالم، فله فضل عظيم ويضم ساعة استجابة الدعاء فيها لا يرد، ويسعى المسلمون لاغتنام ساعات هذا اليوم المبارك والإكثار من العبادات والأعمال الصالحة ومنها قراءة القرآن الكريم.

وورد لدار الإفتاء المصرية عبر موقعها الرسمي على الإنترنت، سؤال حول حكم قراءة القرآن في المساجد قبل خطبة وصلاة الجمعة، ليجيب الدكتور على جمعة مفتي الجمهورية السابق، ويؤكد أنه لا حرج في قراءة القرآن في المساجد يوم الجمعة قبل صلاة الجمعة، موضحًا أنه  أمرٌ حسنٌ يجمع الناس على كتاب الله تعالى ويهيئهم لأداء شعائر الجمعة، ولورود الأمر بقراءة القرآن والاستماع إليه مطلقًا؛ فقال تعالى: ﴿فَاقْرَءُوا مَا تَيَسَّرَ مِنَ الْقُرْآنِ﴾ "سورة المزمل: 20".

قراءة سوة الكهف يوم الجمعة

وندب الإسلام قراءة القرآن في كل الأيام وخصوصًا يوم الجمعة بقراءة سورة الكهف؛ فلقد قال سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "مَنْ قَرَأَ سُورَةَ الْكَهْفِ يَوْمَ الجُمُعَةِ أَضَاءَ لَهُ النُّورُ مَا بَيْنَهُ وَبَيْنَ الْبَيْتِ الْعَتِيقِ" أخرجه البيهقي في "شعب الإيمان".

فضل قراءة القرآن

كما استهد بحديث رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، قال:"مَن

اسْتَمَعَ إِلَى آيَةٍ مِن كِتَابِ اللهِ كُتبَت لَهُ حَسَنةٌ مُضَاعَفَةٌ، وَمَن تَلَا آيَةً مِن كِتَابِ اللهِ كَانَت لَهُ نُورًا يَومَ الْقِيامَةِ" رواه أحمد.

وأوضح فضل قارىء القرآن، حيث جعل الله تعالى له منزلة عالية ودرجة رفيعة وندب المسلمين لقراءته وتدبر معانيه؛ وظهر ذلك في قول الله عز وجل: ﴿إِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدْنَى مِنْ ثُلُثَيِ اللَّيْلِ وَنِصْفَهُ وَثُلُثَهُ وَطَائِفَةٌ مِنَ الَّذِينَ مَعَكَ وَاللهُ يُقَدِّرُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ عَلِمَ أَنْ لَنْ تُحْصُوهُ فَتَابَ عَلَيْكُمْ فَاقْرَءُوا مَا تَيَسَّرَ مِنَ الْقُرْآنِ عَلِمَ أَنْ سَيَكُونُ مِنْكُمْ مَرْضَى وَآخَرُونَ يَضْرِبُونَ فِي الْأَرْضِ يَبْتَغُونَ مِنْ فَضْلِ اللهِ وَآخَرُونَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللهِ فَاقْرَءُوا مَا تَيَسَّرَ مِنْهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَقْرِضُوا اللهَ قَرْضًا حَسَنًا وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا وَاسْتَغْفِرُوا اللهَ إِنَّ اللهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ﴾ "سورة المزمل: 20".

وقال سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "اقْرَءُوا الْقُرْآنَ فَإِنَّهُ يَأْتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ

شَفِيعًا لِأَصْحَابِهِ، اقْرَءُوا الزَّهْرَاوَيْنِ الْبَقَرَةَ، وَسُورَةَ آلِ عِمْرَانَ، فَإِنَّهُمَا تَأْتِيَانِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كَأَنَّهُمَا غَمَامَتَانِ، أَوْ كَأَنَّهُمَا غَيَايَتَانِ، أَوْ كَأَنَّهُمَا فِرْقَانِ مِنْ طَيْرٍ صَوَافَّ، تُحَاجَّانِ عَنْ أَصْحَابِهِمَا، اقْرَءُوا سُورَةَ الْبَقَرَةِ، فَإِنَّ أَخْذَهَا بَرَكَةٌ، وَتَرْكَهَا حَسْرَةٌ، وَلَا تَسْتَطِيعُهَا الْبَطَلَةُ" أخرجه الإمام أحمد في "مسنده" والإمام مسلم في "صحيحه"، وقوله صلى الله عليه وآله وسلم: "اقْرَءُوا الْقُرْآنَ وَلَا تغُرَّنَّكُمْ هَذِهِ الْمَصَاحِفُ الْمُعَلَّقَةُ، فَإِنَّ اللهَ لَا يُعَذِّبُ قَلْبًا وَعَى الْقُرْآنَ" "فوائد تمَّام" عن أبي أمامة رضي الله عنه.

فضل الاستماع إلى القرآن الكريم

كما جعل الله تعالى الاستماع إلى القرآن الكريم عبادةً وأعد له الأجر العظيم؛ أخرج الإمام أحمد في "مسنده" عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: "مَن اسْتَمَعَ إِلَى آيَةٍ مِن كِتَابِ اللهِ كُتبَت لَهُ حَسَنةٌ مُضَاعَفَةٌ، وَمَن تَلَا آيَةً مِن كِتَابِ اللهِ كَانَت لَهُ نُورًا يَومَ الْقِيامَةِ".

وقراءة القرآن بالصوت الحسن واللسان الفصيح مستحبة؛ قال صلى الله عليه وآله وسلم: "زَيِّنُوا الْقُرْآنَ بِأَصْوَاتِكُمْ، فَإِنَّ الصَّوْتَ الْحَسَنَ يَزِيدُ الْقُرْآنَ حُسْنًا" أخرجه الحاكم في "المستدرك".

اقرأ أيضًا:

هل يشترط أن يكون خطيب الجمعة هو من يؤم الناس في صلاتها؟

متى يبدأ غسل الجمعة ؟

أيهما أفضل يوم الجمعة.. الصلاة على النبي أو قراءة القرآن؟

وقت ساعة الإجابة يوم الجمعة

هل سماع سورة الكهف يغني عن قراءتها يوم الجمعة

حكم قراءة القرآن الكريم من الجوال.. دون وضوء أو على جنابة ؟

ما مدى صحة صلاة الجماعة في تباعد الصفوف؟

أهم الاخبار