رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

خبراء يوضحون أهمية إدراج المتحف المصري على مواقع التراث العالمي

أخبار وتقارير

السبت, 17 أبريل 2021 17:40
خبراء يوضحون أهمية إدراج المتحف المصري على مواقع التراث العالميالمتحف المصري

كتبت- ميادة الشامي

 في الثامن عشر من إبريل من كل عام، يحتفل العالم بـ اليوم العالمى للتراث، أو ما يسمى بـ "يوم التراث العالمى"، وهو اليوم الذى تم إقراره من قبل منظمة اليونسكو العالمية من أجل حماية التراث الإنسانى فى جميع دول العالم، حيث أعلنت وزارة السياحة والآثار برئاسة الدكتور خالد العناني، أنه سيتم فتح قاعة المومياوات الملكية غدًا الاحد، وذلك لمشاهدة المومياوات وملوك وملكات مصر الـ22 في سيناريو عرض جديد مبهر.

إقرأ أيضًا....انضمام المتحف المصري| أبرز المواقع المصرية المسجلة على قائمة التراث العالمي باليونسكو

ويأتي الاحتفال المصري باليوم العالمي للتراث هذا العام مع إدراج اللجنة الدائمة المصرية بمنظمة التربية والعلوم والثقافة التابعة للأمم المتحدة (اليونسكو) المتحف المصري بالتحرير على القائمة المؤقتة لمواقع التراث العالمي، والذي قامت الوزارة برفع الملف التمهيدي الخاص به في شهر فبراير الماضي، طبقاً للمعايير المقررة لتسجيل مواقع التراث العالمي.

 

وفي هذا الصدد، قال باسم حلقة، نقيب السياحيين، إن ادراج اللجنة الدائمة المصرية بمنظمة التربية والعلوم والثقافة التابعة للأمم المتحدة "اليونسكو" المتحف المصري بالتحرير على القائمة المؤقتة لمواقع التراث العالمي تقديرا للحضارة المصرية القديمة وتأثيرها في العالم.

المتحف المصري

وأضاف حلقة، في تصريحات خاصة لـ" بوابة الوفد"، أن لأول مرة يتم ادراج المتحف المصري ضمن القائمة المؤقتة لمواقع التراث العالمي حيث يعتبر المتحف من أقدم المتاحف في مصر والعالم

وبعد احتفال نقل موكب المومياوات الملكية من المتحف المصري إلى متحف الحضارة سبب رئيسي في إلقاء الضوء على أهمية المتحف المصري وبالتالي وضعته اليونسكو على قائمة المؤقتة تمهيدا لوضعه على القائمة الدائمة للمتاحف المعتمدة على قوائم التراث العالمي ولما يحتويه من آثار وكنوز مهمة.


مواقع التراث العالمي

وأفاد نقيب السياحيين، أن إدراج المتحف على القائمة المؤقتة لمواقع التراث العالمي سيكون له مردود إيجابي كبير على السياحة المصرية ومزيد من الزيارات السياحية للمتحف المصري ويزيد من إيرادات القطاع السياحي خلال الفترة المقبلة.

وتابع أحمد عامر، الخبير الأثري والمتخصص في علم المصريات، إن ادراج اللجنة الدائمة المصرية بمنظمة التربية والعلوم والثقافة التابعة للأمم المتحدة "اليونسكو" المتحف المصري بالتحرير على القائمة المؤقتة لمواقع التراث العالمي خطوة جيدة ومهمة باعتبار أن المتحف المصري من أقدم المتاحف الأثرية على مستوى العالم.


انتعاش الحركة السياحية

وأوضح عامر، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن إدراج المتحف على القائمة المؤقتة يساهم في انتعاش الحركة السياحية عقب جائحة كورونا بنسبة 20% ويزيد حركة الوفود السياحية مرة أخرى، وزيادة العملة الصعبة لدى الدولة.

 

المتحف المصري بالتحرير

وأشار الخبير الاثري، إلى أن المتحف المصري بالتحرير يحتوي على حوالي 100 الف قطعة أثرية حيث تم إنشاؤه عام 1902م والذي كان له الفضل في ذلك العالم الفرنسي جانستون ماسبيرو وهو صاحب فكرة نقل المومياوات الملكية من الأقصر إلى المتحف المصري بعد خمس سنوات من اكتشافها، والذي يحتوي على آثار ترجع إلى ما قبل الاسمرات أشهرها الملك مينا موحد القطرين، والملك خفرع وتماثيل من الدولة الوسطى والحديثة وكنوز تانيس"صان الحجر"، وتماثيل ترجع إلى العصور المتأخرة والعديد من الحلي والمجلات الحربية لملوك الدولة الحديثة.


وأشاد محمد كارم، الخبير السياحي، بإدراج اللجنة الدائمة المصرية بمنظمة التربية والعلوم والثقافة التابعة للأمم المتحدة "اليونسكو" المتحف المصري بالتحرير على القائمة المؤقتة لمواقع التراث العالمي، مشيرًا إلى أنها خطوة جيدة، وتعد اعتراف عالمي بالحضارة المصرية القديمة والثقافة المصرية، مؤكدًا أن مصر من أوائل الدول التي لها تاريخ ثقافي وحضاري منذ قديم الازل.

 

تسليط الضوء على الاثار المصرية

وأضاف كارم، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن إدراج المتحف المصري لمواقع التراث العالمي  يسهم في تنشيط الحركة السياحية الوافدة إلى مصر، ويُسلط الضوء على الاثار المصرية القديمة، لافتًا إلى أن احتفالية موكب نقل المومياوات الملكية أبهرت العالم أجمع وكانت مصر محل اهتمام الصحف العالمية بهذا الحفل والذي أثبت للعالم بأسره بأن مصر قادرة على حماية آثارها، وأنها بلد الامن والامان رغم  جائحة كورونا التي اجتاحت العالم.


تنشيط القطاع السياحي

وذكر الخبير السياحي، إدراج المتحف المصري  على القائمة المؤقتة يسهم في تنشيط السياحة الثقافية وأيضًا زيادة الوفود السياحية وتنشيط القطاع الفندقي وزيادة العملة الصعبة وزيادة الدخل القومي للدولة، مما يخدم القطاع السياحي وأيضًا الاقتصاد، على حد قوله.

كلمات مفتاحية ذات صلة:

يوم التراث العالمي 2020
اليوم العالمي للاثار
يوم التراث العالمي 2021

 

 

 

 

 

أهم الاخبار