رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

مهرجان الأسر الجامعية " تشدد وتشجع ".. مُلتقى من أجل احتياجات الشباب القبطي

أخبار وتقارير

الخميس, 25 فبراير 2021 12:49
مهرجان الأسر الجامعية  تشدد وتشجع .. مُلتقى من أجل احتياجات الشباب القبطيتشدد وتشجع مهرجان الأسرات الجامعية بأسقفية الشباب

كتبت-لُجين مجدي

قررت اللجنة المنظمة لمهرجان الأسر الجامعية، التابع للأمانة العامة للأسر الجامعية بأسقفية الشباب في الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، تنظيم المهرجان لهذا العام تحت شعار "تشدد وتشجع"، تيمنًا بآيات الكتاب المقدس (يش1:9) "تشدد وتشجع ! لا ترهب ولا ترتعب لأن الرب إلهك معك حيثما تذهب".

 

موضوعات ذات صلة .. رموز قبطية مضيئة.. 20 معلومة عن آباء أسقفية الشباب الأرثوذكسية

 

تأتي فعاليات مهرجان الأسر الجامعية تحت رعاية قداسة البابا الأنبا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وشريكيه في الخدمة الرسولية أصحاب النيافة الأنبا موسى أسقف عام الشباب، والأنبا رافائيل الأسقف العام لكنائس قطاع وسط القاهرة.

 

وقال "إبرام لويس" عضو اللجنة المنظمة للمهرجان، إن معيار اختيار الشعار يتم من خلال الالتفات إلى احتياجات الشباب فى الفترة الحالية وما الرسالة التي نريد توصيلها إليهم خصوصًا في الأزمة الصحية العالمية إثر تفشي جائحة كورونا.

 

واستطرد "لويس" حديثه قائلًا: إن الجميع بحاجة ماسة إلى رسالة تشجيع فى تلك الظروف تكون بمثابة داعم لهم للعمل والدراسة والإبداع فى جميع المجالات.

 

وفي ظل اهتمام الكنيسة والدولة باستيعاب طاقات الشباب المختلفة، سواء في النشاط الروحي أو الفني أو الرياضي وتوظيفها في المسار الصحيح البنَّاء بما

يخدم المجتمع والكنيسة.

 

ومن المقرر أن تقوم اللجنة بنشر جدول ومواعيد الأنشطة المختلفة والتصفيات الخاصة بالمهرجان تباعًا عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالمهرجان.

يتخلل مهرجان الأسر الجامعية "تشدد وتشجع" مسابقات دراسية روحية وفنية ورياضية، تشرف عليه الأمانة العامة للأسر الجامعية، بأسقفية الشباب، ويشترك فيه الشباب الجامعي، في أنشطة مختلفة ومتعددة منها المواد الدراسية الروحية، والأنشطة الفنية والرياضية المختلفة.

 

اقرأ أيضًا .. ننشر أبرز 10 معلومات تاريخية حول أسقفية الشباب القبطي الأرثوذكسي

 

يواصل مهرجان الأسر الجامعية دوره التي تحثه أسقفية الشباب القبطي في متابعه البحث عن سُبل مساعدة الشباب وخلق لغة حوار في مختلف الظروف التي تمر بالمجتمع استكمال لمهرجان العام الماضي "روح وحياة 2020"، عبر مواقع التواصل الإلكترونية تعويضًا عن قرار إغلاق الكنائس بسبب انتشار الوباء.

أهم الاخبار