رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

علم الدين: فرض رسوم على مواقع الأخبار الحل الأمثل لأزمة الصحافة

أخبار وتقارير

الجمعة, 14 سبتمبر 2018 18:57
علم الدين: فرض رسوم على مواقع الأخبار الحل الأمثل لأزمة الصحافة الدكتور محمود علم الدين، عضو الهيئة الوطنية للصحافة

كتب- مصطفى سيد:

 

أشاد الدكتور محمود علم الدين، عضو الهيئة الوطنية للصحافة، بفكرة فرض ضريبة على استهلاك الإنترنت لدعم وسائل الإعلام، والتي أشار إليها الكاتب الصحفي عبدالمحسن سلامة، نقيب الصحفيين، قائلًا:" فكرة نبيلة هدفها توفير موارد مالية للصحافة، للعمل على دعمها، لكن من الصعب تنفذها إلا بشروط معينة".

 

وأوضح علم الدين، فى تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، أنه من الصعب تطبيق ضريبة على استهلاك الإنترنت، خصوصا وأن المستخدم يدفع مقابل مادي من أجل تفعيل الإنترنت لديه، مؤكدًا على حجم السلبيات التي انتشرت بسبب وسائل التواصل الاجتماعي

بصفة عامة، والمواقع الإلكترونية بصفة خاصة، والتي أصبحت مصدرًا للشائعات؛ والسبب وراء انخفاض نسب التعرض لوسائل الإعلام التقليدية.

 

واقترح عضو الهيئة الوطنية للصحافة، أن يتم تطوير المواقع الإلكترونية لتقدم خدمات جديدة ومتميزة للقارئ، نظير تحصيل رسوم، وهذا النظام مُتبع بالعديد من الدول، موضحًا أن الفكرة تُعد الحل الأمثل لمواجهة أزمة الصحافة المتمثلة فى ارتفاع سعر ورق الصحف المطبوعة؛ ونقص التوزيع؛ بالإضافة إلى فرار الجمهور لتلك المواقع للحصول على الأخبار.

 

وأكد أن الأمر يستدعي بذل جهود كبيرة، حيث إن المستخدم سيدفع مبلغًا معينًا مقابل تصفح مواقع الأخبار، مما يتطلب تقديم خدمة متميزة ومختلفة؛ وعرض مادة متطورة عن النسخ المطبوعة؛ علاوة على تطوير المواقع لتصبح أقوى مما هى عليه حاليًا.

 

ومن جهة أخرى، طالب علم الدين، بالنظر فى مُقترح فرض ضريبة على إعلانات مواقع التواصل الإجتماعي، قائلًا: "المُستفيد الأول من هذه الإعلانات الشركة؛ والموقع نفسه؛ ولذلك يجب فرض ضريبة تُمكن من الاستفادة من هذه الإعلانات، ونبدأ ندور على حقنا".

 

يذكر أن الكاتب الصحفي عبد المحسن سلامة، نقيب الصحفيين، قد صرح بأنه يتم مناقشة فرض ضريبة على استهلاك الإنترنت لدعم وسائل الإعلام، وذلك عبر مداخلة هاتفية ببرنامج "رأي عام" عبر فضائية ten.

أهم الاخبار