رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

باحث في الشأن التركي: أنقرة وإيران يمثلان مصدر قلق على الأمن العربي

أخبار وتقارير

الأربعاء, 12 سبتمبر 2018 13:54
باحث في الشأن التركي: أنقرة وإيران يمثلان مصدر قلق على الأمن العربيمصر والسعودية والإمارات والبحرين
كتبت- أسماء عز الدين

قال الدكتور محمد عبد القادر، الباحث المختص في الشئون التركية بمركز الأهرام للدراسات الإستراتيجية، إن بيان دول الرباع العربي "مصر والسعودية والإمارات والبحرين"، ضد تركيا وإيران بسبب تدخلاتهم في الأزمة السورية، يأتي في إطار الموقف الخليجي المعارض ومعهم مصر لهذه الدول، التي تمثل لهم مصدر قلق.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن الجديد في هذا البيان هو أن تدخل تركيا في هذا المحور، إذ يعبر ذلك

عن جرأة شديدة وأن هناك تصعيدا دبلوماسيا من هذه الدول، وأن هناك تحولا نوعيا في مواجهة الرباعي العربي لقوى إقليمية أخرى وسياساتها التي تستغل أزمات الدول العربية.

وتابع عبد القادر، أن ما تقوم به تركيا وإيران، من دعم  الحركات الجهادية وإمدادهم في المنطقة، يؤثر على الأمن القومي العربي وعلى الدول الأربعة بشكل خاص، لذا

جاء بيانهم بالأمس.  

وأصدرت مصر والسعودية والإمارات والبحرين، بيانًا بالأمس، بعد اجتماع لهم على هامش اجتماعات الدورة 150 لمجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية، أعربوا خلاله عن معارضتهم لتدخل كل من تركيا وإيران في الأزمة السورية.

وجاء في البيان، أن هذا التدخل لا يخدم الجهود المبذولة من أجل تسوية الأزمة السورية بالطرق السلمية وفقا لمضامين جنيف1، وأنه يحمل تداعيات خطيرة على مستقبل سوريا وسيادتها وأمنها واستقرارها ووحدتها الوطنية وسلامتها الإقليمية، كما تضمن البيان هجوم شديد على طهران لدعمها وتسليحها للميليشيات الإرهابية في بعض الدول العربية".

 

أهم الاخبار