رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أبرز المعلومات عن بداية التاريخ الهجري

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018 12:26
أبرز المعلومات عن بداية التاريخ الهجري
كتبت- ميادة الشامي

يحتفل المسلمون اليوم في كافة أرجاء العالم ببداية العام الهجري الجديد 1440، والذي يعد واحدًا من أربعة تواريخ التي يضبط العالم ساعته عليها وهما "الميلادي والهجري والصيني والفارسي"، حيث انطلق العمل بالتاريخ الهجري في السنة السابعة عشرة من هجرة الرسول محمد "صلى الله عليه وسلم" في عهد الخليفة عمر بن الخطاب.

 

وبدأ العمل بالتاريخ الهجري بعدما تولى الخليفة عمر أمر المسلمين، وبدأ في إرسال الخطابات إلى ولايات الدولة الإسلامية، وكان الخليفة يكتفي بذكر شهر الإرسال، فأرسل إليه أبو موسى الأشعري خطابًا "يا أمير المؤمنين سيحدث خلط بين السنوات إذا لم يتم ضبط السنوات مع الأشهر، تأتينا الكتب، وقد أرخ بها في شعبان ولا ندري هل هو في السنة الماضية أم السنة الحالية؟

 وحول بداية السنة الهجرية كان هناك عدد من الآراء في ذلك، حيث رأى البعض أن يكون شهر رمضان بداية للعام الهجري، واعتمد الخليفة عمر

بن الخطاب "محرم"، لأنه منصرف الناس من حجهم فاتفقوا عليه تكون بداية السنة الهجرية من محرم وتنتهي بذي الحجة، وذلك استنادًا بقوله تعالي" إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا في كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ".

 

وكانت هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم في 22 ربيع الأول، ولم تكن في شهر محرم، حيث إنه لا توجد علاقة بين بداية السنة الهجرية وهجرة الرسول.

 

وعدد أشهر السنة الهجرية اثنتا عشر شهرًا يأتي محرم في مقدمتها حيث سمّي بالأشهر الحرم التي يحرم فيها القتال.

 

صفر: وهو الشهر الثاني وسمي بذلك لأن العرب كانت تترك بيوتها صفرا،

أي خالية منهم لخروجهم للحرب، وقيل لأنهم كانوا يتركون من يقابلونهم من الأعداء صفر المتاع في الغزو.

 

ربيع الأول: سمِّي بذلك لأن تسميته جاءت في الربيع فلزمته هذه التسمية.

 

ربيع الآخر: سمّي بذلك لأنه يعقب ربيع الأول.

 

جمادى الأولى: سمي بذلك لوقوع تسميته في الشتاء، وجُمادى مؤنث، يُراد بها جمود الماء.

 

جمادى الآخرة: سمي بذلك لأنَّه يعقب جمادى الأولى،رجب: وهو أحد الأشهر الأربعة الحُرم، وسُمِّي بذلك لأن العرب كانت ترجب رماحها؛ أي تنزع النصل من رماحها وتتوقف عن القتال.

 

شعبان: اختلف في تسميته لأن العرب كانت تتشعب في المناطق بحثًا عن الماء، وقيل لأنهم كانوا يتشعبون للقتال بعد امتناعهم عنه في شهر رجب.

 

رمضان: وهو شهر الصِيام في الإسلام، وسمته العرب بذلك؛ لتزامن تسميته مع رموض الحر، أي شدته وشدة وقوع الشمس فيه.

 

شوَّال: وهو شهر عيد الفطر عند المسلمين، وسمَّته العرب بذلك من تشول الإبل، فيقال: تشوَّلت الإبل أي جفّ لبنها وضعفت.

 

ذو القعدة: وهو أول الأشهر الحرم، وسمي بذلك لأن العرب تقعد فيه عن القتال.

 

ذو الحجة: وهو شهر أداء مناسك الحج وفيه عيد الأضحى عند المسلمين، وسمّته العرب بذلك لأنهم قبل الإسلام كانوا يحجون فيه كذلك.

أهم الاخبار