رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

جورجيا ميلوني.. ابن رئيس أوغندا يطلب يد رئيسة وزراء إيطاليا بـ 100 بقرة

منوعات ومرأة

الأربعاء, 05 أكتوبر 2022 17:31
جورجيا ميلوني.. ابن رئيس أوغندا يطلب يد رئيسة وزراء إيطاليا بـ 100 بقرةجورجيا ميلوني وموهوزي كايبينروجابا
كتبت : دعاء محمد

تسببت تغريدة نشرها نجل الرئيس الأوغندي الجنرال موهوزي كايبينروجابا، قائد القوات البرية عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المصغرة تويتر ، في إثارة جدل واسع عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي وذلك لأنه طلب وأمام الجميع الزواج من جورجيا ميلوني، المرشحة الأبرز  لرئاسة الحكومة الإيطالية.

 

(اقرأ أيضًا) مجلة أمريكية تُسلط الضوء على فوز ميلوني برئاسة وزراء إيطاليا

 

 

وطلب  الجنرال والمرشح الأبرز لخلافة والده، الزواج من ميلوني بمهر قدره 100 بقرة من فصيلة "نكور" المصنفة كأجود الأنواع، لافتا إلى أنه استعان بصديقه السفير الإيطالي لدى أوغندا ماسي ماتسانتي ليكون وسيطا بينهما، كما هدد في تغريدة أخرى بغزو إيطاليا من أجل محو الإهانة التي ستلحق به حال رفضت العروس العرض، لكنه حذفها بعد ذلك.

 

وصنف عدد من النشطاء تغريدة الجنرال التي انتشرت في إيطاليا وأوغندا وكل العالم  بأنها غير لائقة ومسيئة للعلاقة الراقية التي

تجمع الشعبين الصديقين.

 

 

وبعد البلبلة التي تسببها كايبينروجابا أصدر الرئيس الأوغندي يويري موسيفيني، أمرا بإقالة ابنه على الفور تجنبا لأي صدام دبلوماسي، فيما قالت تقارير أخرى إن سبب الإقالة هو تغريدته بشأن غزو كينيا وكتب على حسابه بتويتر يوم الإثنين "لن يستغرق الأمر منا، أنا وغيشتي، سوى أسبوعين للاستيلاء على نيروبي".

 

وهو ما اعتبره والده موسيفيني، الذي تولى السلطة منذ عام 1986، تهديدا غير مقبول بالاستيلاء على العاصمة الكينية، خاصة وأن الرئيس الأوغندي وصف نظيره الكيني، ويليلم روتو، بـ"والد" المنطقة خلال حفل تنصيبه رئيسا للبلاد الشهر الماضي.