رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

رفضت الارتباط بابن الجيران فأبرحها ضربًا داخل بيتها (فيديو)

أخبار وتقارير

الخميس, 01 ديسمبر 2022 21:13
رفضت الارتباط بابن الجيران فأبرحها ضربًا داخل بيتها (فيديو)نجلاء
كتبت - أمل البرغوتي

 سيناريو نيرة أشرف، مشهد يتكرر في محافظات مصر، فأصبح كل من يتقدم لخطبة فتاة ويُقابل طلبه بالرفض، يحق له الاعتداء على الفتاة وأسرتها أو تشويه سمعتها بحجة الدفاع عن الكرامة، أو كيف ترفضني؟.

 

اقرأ أيضًا.. رجل يهدد طليقته على طريقة نيرة أشرف (شاهد)

 

كل تلك الجرائم المرتكبة في غضون شهور قليلة، أصبحت ظاهرة مجتمعية تؤكد أن الأخلاق تغيرت ودخلت إلى نفق مظلم، وهناك طفرة خبيثة في جين الأجيال الجديدة تُحدث تحول رهيب في المورثات والأعراف والعادات والتقاليد والقيمة الإسلامية السامحة التي تربى عليها المصريون، هذا التحول استباح كل جُرم من أجل العنجهية والتكبر والأنا في النفوس المريضة.

 

تعيش نجلاء، فتاة من محافظة الإسماعيلية، أخوتها ووالدتها بعد وفاة والدها منذ سنوات، وتقدم جار نجلاء لخطبتها، لكنها وأسرتها رفضوه بسبب أخلاقه السيئة.

 

وتصرف جار نجلاء بطريقة صادمة بعد رفض عائلة نجلاء له، وقرر أنه يضيقها كلما مرت في الشارع، وفي المرة الأخيرة استوقفها وعرض عليها الزواج مرة أخرى، لكنها كانت عند قرارها وقرار أسرتها.

 

وقرر جار نجلاء، أن يصعد إلى بيتها ويعتدي بالضرب عليها هي وأخواتها البنات ووالدتهم.

 

وقالت نجلاء: "كنت في الشارع بشتري طلبات البيت، لكنه

اعترض طريق، وقال لي: انتي مش ناوية تلمي نفسك  ونبقى مع بعض ونتجوز ، قولت له:  لا مينفعش ما فيش نصيب، خلينا أخوات وجيران زي زمان".

 

وتابعت: "طلع ورايا البيت وضربني وضرب والدتي .. أخذت بعضي  وذهبت إلى قسم الشرطة وعملت محضر"، مؤكدة أنه تسبب لها في نزيف بالرأس وكسر في أصابع يدها اليمني، وكدمات في أغلب جسدها.

 

واستكملت: "عمر المشكلة منذ ثلاث سنوات حتى الآن، شوفت فيهم كل أنواع الرعب بسبب جارها الذي يحاول فرض قوته علينا، مستغل عدم وجود والدي المتوفي منذ سنوات طويله".

 

وأكدت أسرة نجلاء أنها حررت محضرا ضد جارهم بالتعدي عليهم بالضرب والسب، متابعة، أنهم يعيشون في حالة رعب، جاء ذلك في تقرير تليفزيوني مذاع عبر العربية مصر.

 

شاهد الفيديو..