رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

100 عام على اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون

أخبار وتقارير

الاثنين, 28 نوفمبر 2022 09:32
100 عام على اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون
شيرين صفوت مراسلة الوفد بإيطاليا

احتفلت الجالية المصرية بمناسبة مرور قرن (100 عام) على اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون (1922 - 2022) في مدينة برجموا الإيطالية، وحضر الحفل العديد من الشخصيات العامة والقيادية الإيطالية والمصرية.

اقرأ أيضًا.. مقبرة توت عنخ آمون أعظم اكتشاف في القرن الـ 21 (فيديو)

 

وافتتح الحفل المهندس عادل كامل وزوجته الأستاذة حنان منصور ممثلى جمعية الإخوة المصريين، ورئيس الجالية المصرية بمدينة برجموا بمقاطعة لومبارديا الإيطالية وقد رحب بالضيوف.

وقد حضر الحفل القنصل العام للقنصلية المصرية بميلانو السفيرة منال عبدالدايم والقنصل رانيا حميد، وأشارت السفيرة عبدالدايم إلى أهمية العلاقات التاريخية المشتركة بين البلدين مصر وإيطاليا وبالحضارة المصرية والرومانية ومدى الترابط بينهم والذى استمر على مر العصور حتى تاريخه وأشادت بالدور الإيطالى فى مجالات الفن والثقافة وما تحتويه من كنوز معمارية وثقافية متعددة وفى الجهة الأخرى لدينا اكبر متحف مصري بتورينو.

كما حضر الحفل الدكتورة مروة فوزى الملحق الثقافي المصرى بروما وقامت بالشكر للسفيرة منال عبدالدايم على حضورها، وتحدثت عن أهمية العلاقات التاريخية التي تربط البلدين وعن أهمية مثل هذه اللقاءات في تفعيل الحوار بين ضفتي البحر المتوسط وأن مصر مهد الحضارة ولديها العديد مما تقدمه في الحاضر، وأن مصر كانت وستظل وجهة سياحية متميزة لما تتمتع به من تنوع سياحي، حيث تضم نحو ثلث المعالم الأثرية الموجودة في العالم التي تعود إلى عصور وحضارات متنوعة تعاقبت عليها ويرجع ذلك أكثر من 7000 عام.

وأشاد شريف السباعى الخبير بمجال الدبلوماسية الثقافية بالمشاريع التي تدفع مصر إلى الأمام في المجال الثقافي مثل تطوير متحف البوستة وافتتاح متحف العربيات الملكية التى تجرها الخيول والمتحف المصرى الجديد الذي

تكلف ما يقرب مليار يورو بجوار الأهرامات و الذي سيعرض خمسة آلاف قطعة من مقتنيات مقبرة الفرعون توت عنخ آمون، وقد استعرض السباعي في عرضه أهم القطع التي ستعرض في المتحف الجديد خاصة القطع التي تم استخراجها من المخازن وتم ترميمها.

كما أشاد الدكتور على حرحش بالحفل وأسلوب التنظيم وما تناولته من مواضيع متنوعه تخص البلدين وتزيد تطوير العلاقات بينهما، مشيرا إلى أن الجالية الإيطالية فى مصر عاشت فى الماضى والتحمت بالمجتمع المصرى وأصبحت جزءًا من نسيجه وجمعها بالمصريين عادات وتقاليد وقواسم مشتركة وهذا مايحدث حاليًا فى إيطاليا باندماج المصريين ويعتبرون من أكبر الجاليات من حيث الكم والنوعية، وباتحادهم يعتبرون قوة مؤثرة فى القرارات السياسية الإيطالية وخاصة بوجود الجيل الثانى والثالث، متمنيًا تضافر الجهود المبذولة بين البلدين فى مكافحة الهجرة غير الشرعية ومد يد العون والمساعدة فى تأهيل الراغبين فى الهجرة النظامية بتوفير توعية وتأهيل وتدريب للأعمال المطلوبة بالسوق الإيطالى والأوروبى.

 


وقد تم تقديم استعراضات متنوعة للفنون الشعبية الفلكلورية، وعشاء متنوع من الأطعمة المصرية والإيطالية، واختتم الحفل بالشكر للجميع.