رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيسا التحرير

علي البحراوي - خالد إدريس
د.هانى سري الدين

الأزمة الاقتصادية بين التهويل والتهوين

    ليس سرًا أن مصر باعتبارها مستوردا للقمح تواجه أزمة حادة بسبب الارتفاع الكبير فى أسعار القمح كأثر من آثار الحرب

أولويات على مائدة الحوار الوطنى

  لا مجال للعبور للمستقبل دون تخطيط شامل وتهيؤ كامل وسعى حثيث لوضع أسس فعالة للإصلاح السياسى، والاقتصادى، والاجتماعى، وهو ما

خطوات جادة وضرورية لتنمية قطاع الصناعة

كان رأيى ومازال أن قطاع الصناعة هو القطاع الأنفع والأكثر استقرارًا وتأثيرًا فى مسيرة التنمية، وهو دون شك الأقدر على

القطاع الخاص وفرص الاستفادة من الشراكة مع الإمارات والأردن

يظل التكامل الاقتصادى العربى ضرورة يفرضها التاريخ المشترك، وتقررها اللغة، ويدعمها القرب الإنسانى. وإذا كان التعاون بين دول وشعوب العالم العربى

ماذا حدث للمصريين فى العقد الأخير؟

تتناثر الأخبار والحكايات حول أولئك المحتالين الأذكياء الذين يظهرون فى كُل ناحية من نواحى مصر، ليُقنعوا الناس بقدراتهم على توظيف

أين نحن من مستقبل الأفكار الكبيرة؟

    لا تسكن ولا تتوقف عن البحث والاطلاع والمطالعة. فكر فى الغد، واستطلع المستقبل، وتابع كل جديد ومتطور، فالعالم يتغير بأسرع

خواطر مصرى حول الحرب على الإرهاب

    يتسرع البعض بإعلان انتهاء معركة الدولة والشعب فى مصر مع الإرهاب، ويستسهل آخرون القول بأنه لن تقوم قائمة للجماعات المتطرفة

الإصلاح المؤسسى المنتظر مرة أخرى

  فى الأسبوع الماضى كتبت أن دعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، للقوى والتيارات الوطنية لبدء حوار سياسى شامل بشأن سياسات

الإصلاح المؤسسى هو الحل

    من العظيم أن يدعو الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية لحوار سياسى مع كافة الأطراف والقوى السياسية، للتفكر فيما هو قادم

هل يُمكن أن نرى روبوتا مصريا؟

    أنا مع الاستثمار فى البشر، أراه الأعظم والأبقى والأكثر نفعا، وكما يقول المثل الصينى الشهير « لا تعطنى سمكة، وإنما