رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

في شهر العسل.. عريس يجبر زوجته على توقيع إيصالات أمانة

حوادث

الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018 18:31
في شهر العسل.. عريس يجبر زوجته على توقيع إيصالات أمانةطلاق - صورة أرشيفية

كتبت- إبتسام محمد:

 

تبدلت حياة "س.م" بين عشية وضحاها فبعد أن رسمت حياة سعيدة فى عقلها الباطن لتعيشها مع زوجها المستقبلى ومع اقتراب الحلم وليلة الزفاف بعد خطوبة دامت 6 أشهر انهارت الفتاة بعدما اكتشفت حقيقة الزوج وخداعه لها ولأسرتها واتضح أنه متزوج من امرأة أخرى ذهبت إليه وتشاجرت مع العروس فى يومها الأول بشفة الزوجية.

 

 انهارت الفتاة ودخلت فى نوبة بكاء شديدة من الصدمة التى تلقتها وبعد الكلام التى سمعته من ضرتها  واتهمتها بخطف زوجها لم تعِ ما تسمع وإذا بها تلملم ثيابها لتعود

مرة أخرى إلى أسرتها بعد مضى ساعات قليلة.

 

رفض الزوج خروج زوجته وانهال عليها ضربًا واحتجزها داخل إحدى الغرف بالشقة وأمسك بسلاح أبيض وهددها بالقتل، ذهب أهل العروس للاطمئنان عليها ليتلقوا الصدمة ارتمت العروس فى حضن والدتها وعيناها تملأئها الدموع وروت لها ما جرى وذهبت الفتاة إلى منزل أسرتها فى حمى والديها.

 

 لم يدر الزوج المتهور ما يفعل وساقته قدماه إلى الذهاب إلى قسم الشرطة وحرر محضر اتهم فيه زوجته

بإصابته والتعدى عليه بالضرب وأوهم  الشرطة أن الشجار كان بسبب خلاف على  الأثاث وقائمة المنقولات.

 

ردت الزوجة ببلاغ آخر واتهمت زوجها بمحاولة قتلها واحتجازها  ونفت الاتهامات التى وجها زوجها لها وأنه افتعل تلك الحجج بعدما  اكتشفت زواجه بأخرى  ليلة صباحيتها.

 

وتابعت الفتاة أنها عندما طالبت بالطلاق فى أول يوم زواج رفض العريس وهددها بالقتل ورفض ذهابها لمنزل أهلها، وأجبرها على التوقيع على إيصالات أمانة خوفًا من مطالبتها بحقوقها، وأثناء الشد والجذب أصيب بطعنه فى يده.

 

طالب والد الفتاة زوجها الغشاش بتطليقها والخلاص بطريقة ودية ولكنه رفض فلم تجد العروس حيلة أمامها سوى اللجوء لمحكمة الأسرة بأكتوبر لتحرر  دعوى طلاق طالبت لتنال حريتها وتستيقظ من الكابوس المفزع التى سقط بداخله.