رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المخدرات.. كلمة السر فى إسقاط حضانة الأم عن طفلتها

حوادث

الأربعاء, 05 سبتمبر 2018 21:53
المخدرات.. كلمة السر فى إسقاط  حضانة الأم عن طفلتهاسيدة تدمن المخدرات

كتبت - أمنية إبراهيم:

بمجرد أن وقعت عيونه عليها وهى تسير أمام المحل الخاص به لفتت انتباهه..اقشعرجسده نحوها ... حاول لفت انتباهها له لكنها لم تبادرة بشيء. قرر التعرف إليها بعد أن شاهدها تتحدث إلى جارته وبالفعل ارسل والدته اليها التى أكدت له أن الفتاة التى حظيت بقلبه غير مرتبطة بالإضافة إلى أنها منطوية وهادئة ازداد الشاب تعلقا بها وقرر التقدم لطلب يدها دون التحدث إليها أو التحقق من معلومات جارته.

 

فى الميعاد المحدد ذهب الشاب بصحبة والدته وتقابل لأول مرة مع فتاة أحلامه تبادلا أطراف الحديث كانت حمرة الخجل تعلو وجه الفتاة الرقيقة انتهت الجلسة الأولى بحدوث القبول بين الطرفين.

 

تم تحديد لقاء آخر تم فيه الاتفاق على تفاصيل الزواج وموعد الزفاف بعد هذا اللقاء تمت الخطبة فى حفل صغير جدا ضم الاسرتين فقط وبدأ الشاب فى تجهيز عش الزوجية الذى سيجمعه مع فتاة أحلامه .

 

مرت الشهور سريعا ولاحظ الشاب أن خطيبته على علاقة صداقة بفتاة سيئة السمعة طلب منها أن تقطع صلتها بها . وافقت الفتاة دون تردد وشعر

الشاب أن فتاته ستكون نعم الزوجة تم الزفاف وبدأت الحياة الزوجية عاش العروسان فى سعادة وسط دعوات الأسرتين لهما بإتمام سعادتهما شهور قليلة واعلنت الزوجة عن حملها الأول عاشت الأسرتان فى سعادة الكل كان فى انتظار قدوم الحفيد الأول لهم حتى جاء موعد الولادة ليرزقهم الله بطفلة آيه فى الجمال شهور مرت وظن الزوج أن حياته الزوجية تسير فى هدوء حتى لاحظ على زوجته فجأة خروجها المتكرر وغيابها الطويل عن بيتها تطور الأمر إلى ترك طفلتهم لدى والدتها لساعات طويلة .

 

شعر بالقلق خاصة بعد لاحظ شحوب وجهها وشعورها بالإرهاق المستمر قرر الخروج عن صمته ومواجهتها بتصرفاتها الذى لم يعتد عليها ليفاجأ بها تصرخ فى وجهه وتؤكد له أنها حرة ولن تتقيد بشيء .

 

اشتكى لوالدتها طلب منها التدخل حتى لا يتفاقم الأمر لكن والدتها فشلت فى إقناعها  بالعدول عن تصرفاتها الغريبه قرر الزوج مراقبتها ليكتشف

السر وراء غيابها المتكرر عن منزلها ليشاهدها بصحبة صديقتها القديمة الذى طلب منها منذ فترة أن تبتعد عنها لسوء سلوكها .

 

فقرر التصدى لتصرفاتها ومنعها من مقابلة تلك الفتاة وطلب منها الاهتمام بابنتهما لكنها رفضت وطلبت الانفصال عنه لم يتوقع أن يسمع منها تلك الكلمة ظن أنه فى كابوس مفزع لكن صراخها ومحاولتها الاعتداء عليه جعله يكتشف أن ما يعيشه واقع أليم.

 

. فشلت المحاولات معها ورفضت تدخل الأهل أصر الزوج أن يعرف ما الأسباب التى حولت زوجته من فتاة وديعة إلى زوجه شرسة سليطة اللسان عنيدة .

 

اكتشف الشاب أن زوجته أصبحت مدمنة للمخدرات دون تردد قرر الانفصال عنها وبالفعل حدث الطلاق بعد أن أعلن للجميع أسباب تركه لزوجته .

 

لأن ابنتهم صغيرة كان من الطبيعى أن تكون الحضانة مع أمها لكن شعر الزوج بالخوف على. ذلك الملاك البريء وأصر على انتشال ابنته من الأجواء المريضة التى تعيشها والدتها فقام برفع دعوى إسقاط الحضانة عن زوجته وطلب عمل الفحوصات والتحاليل اللازمة التى تثبت تعاطيها للمواد المخدرة كما قدم أوراقا وأكد أن والدة الزوجة توفيت منذ عدة أشهر .

 

فى النهاية قضت محكمة الأسرة بالزنانيري بإسقاط حضانة الأم بعد ثبوت تعاطيها للمواد المخدرة. أكد الزوج فى دعواه التى حملت رقم 5329 أن طليقته تتعاطى المواد المخدرة أمام أعين ابنتهم وأنها غير مؤهلة للحفاظ عليها.

أهم الاخبار