رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأستروكس.. يصيب شابا بلعنة .. الحوت الأزرق

حوادث

الثلاثاء, 21 أغسطس 2018 20:09
الأستروكس.. يصيب شابا بلعنة .. الحوت الأزرقصورة ارشيفيه

كتب - صلاح محمد:

"يابني حرام عليك اللي انت بتعمله في نفسك ده .. محدش ليه دعوه بيه وسيبوني في حالي" .. بدأت المشادات الكلامية بين الأب وابنه بعدما علم أنه يتعاطي المواد المخدرة "الإستروكس"، إلي أن وصل لمرحلة الإدمان التي فشل أهله في علاجة، ومر "محمد" بحالة نفسية صعبه نتج عنها انتحاره بإلقاء نفسه من الطابق العاشر ولفظ بعدها أنفاسه الأخيرة.

 

تربي محمد في أسرته الصغيرة بمنطقة المرج وكان ملتزما في بداية نشأته، وبعد أن بلغ الـ 15 عاما، وقع أسيراً بين خيوط الشر التي التفت حوله من قبل أصدقاء السوء الذين التحق بهم مؤخراً، وبالفعل صدقت المقولة الشهيره "اختر الرفيق قبل الطريق" وبدأ محمد في طريق الفساد الذي دب إليه مع رفقائه، وبدأ في شرب السجائر من وراء أهله ومن أجله الرجوله كما

قال له أصدقائه .. "اشرب السجارة دي .. لأ أنا مش بشرب سجائر .. ليه أنت مش راجل ولا أيه".

 

بدأ محمد في طريق اللا عودة منه، وعلم أبويه بأنه يشرب سجائر برفقة الأصدقاء السوء، فقام أبواه بنهيه عن هؤلاء الأصحاب، وقام والده بضربه لكي يمتنع عن شرب السجائر .."أنا لو شوفتك هتشرب سجاير تاني هموتك"، ولكن كان الأصدقاء هم المسيطرين في النهاية وازداد سوء يوماً لعد يوم، إلي أن وصل إلي درجة تعاطي المواد المخدرة. علمت أسرته بتعاطيه للمواد المخدرة، فقام والده بضربه كثيراً وقام بحبسه في المنزل ومنعه من الخروج ولكن كان قد فات الميعاد، فأصبح مدمنا للمواد المخدرة، فازدادت أسرته حزناً علي حال

ابنهم، فحاولوا معالجته وأدخلوه مصحة لعلاج الإدمان، ... "أنت لازم تتعالج من اللي أنت فيه دا يابني إحنا خايفين عليك وعاوزينك تكون أحسن واحد" ولكن كان يهرب منهم دائماً، فتركه أهله بعد محاولات كثيره باءت جميعها بالفشل. وازداد الأبن في تعاطيه للمواد المخدرة إلي أن وصل إلي..

 

"الأستروكس"، فلم تعلم الأسرة ماذا تفعل أمام هذا الأبن العاق، وبدأ محمد في حالة نفسية صعبة بعدما أفاق من غيبوبته الذي كان بها طوال فترة تعاطيه للمواد المخدرة ولكن فات الوقت فأصبح مدمناً لأخطر أنواع المواد المخدرة "الأستروكس" ولم يعلم ماذا يفعل، وفي اليوم الموعود قام بشرب كمية كبيرة جداً من "الأستروكس" مع أصدقاء السوء، وعندما رجع إلي البيت ألقي بنفسه من الطابق العاشر ولفظ أنفاسه الأخيرة. كانت مباحث قسم شرطة المرج تلقت بلاغا بالعثور على جثة شاب أسفل عقار بدائرة القسم، وبالانتقال والفحص، تبين أن المتوفي ألقي بنفسه من الطابق العاشر، تحت تأثير مادة الإستروكس المخدر، وتم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة، وتحرر المحضر اللازم، وتولت النيابة التحقيق.

أهم الاخبار