رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد احتفاء جوجل.. فريد الأطرش تاريخ من النضال ينتهي بالموسيقى

فن

الاثنين, 19 أكتوبر 2020 12:27
بعد احتفاء جوجل.. فريد الأطرش تاريخ من النضال ينتهي بالموسيقىالموسيقار الراحل فريدالأطرش

كتب- حسام أبوالمكارم

تحل اليوم الذكرى 110 عامًا لميلاد الموسيقار الراحل فريد الأطرش الذي ترك العديد من التراث الموسيقي المهم في تاريخ الأغنية العربية، ما جعل مؤشر البحث جوجل يتحفي به.

 

في السطور التالية نرصد أهم معلومات عن حياة الفنان فريد الأطرش وعائلتة في جبل الدورز جنوب سوريا: 

 

نشأة الفنان فريد الأطرش

ولد فريد الأطرش في التاسع عشر من أكتوبر عام 1910، في بلدة القريا في جبل الدروز جنوب سوريا، وينتمى إلى آل الأطرش وهم أمراء وإحدى العائلات العريقة.

 

اقرأ أيضًا..نهاية مأساوية لقصة حب فريد الأطرش وسامية جمال: "باب العربية السبب"

 

حياة والده فهد الأطرش

تزوج والده فهد فرحان إسماعيل الأطرش ثلاث مرات: الأولى سنة 1899 وكانت زوجته طرفة الأطرش وأنجب منها ابنه طلال، والثانية سنة 1909 وكانت زوجته علياء المنذر، وأنجب منها خمسة أولاد، أنور-  وفريد- وفؤاد- وداد- وآمال التي غدت فيما بعد المطربة الشهيرة أسمهان، وبعدها تروج مسيرة الأطرش عام 1921، وأنجب منها أربعة أولاد:"منير- ومنيرة- وكرجية- واعتدال".

 

توفي فهد فرحان إسماعيل الأطرش عام 1925 ودفن في مدينة السويداء في سوريا.

 

نبذة عن والدة فريد الأطرش

والدتة الأميرة علياء المنذر وهي مطربة تمتعت بصوت جميل قادر على تأدية العتابا والميجانا ، وهو لون غنائي معروف في سوريا

ولبنان والأردن وفلسطين، وتأثرت بمطرب العتابا اللبناني يوسف تاج الذي اتبّعت أسلوبه فيما بعد المطربة صباح.

 

اقرأ أيضًا..اعترافات بخط يد فريد الأطرش يكشف فيها سر إضرابه عن الزواج

 

 توفيت الأميرة علياء المنذر والدة فريد الأطرش عام 1968 ودفنت في بلدة الشويت في جبل لبنان حيث كان للعائلة منزلا هناك إضافة إلى منزلهم الكبير في بلدة القريا في السويداء.

 

معاناة فريد الأطرش

عانى الفنان الراحل فريد الأطرش من الحرمان من رؤية والده واضراره للسفر إلى القاهرة مع والدتة منذ طفولتة، هربا من الفرنسيين المعتزمين اعتقاله وعائلته انتقاما لوطنية والدهم فهد الاطرش وعائلة الأطرش في الجبل الذي قاتل ضد ظلم الفرنسيين في جبل الدروز بسوريا.

 

حياة فريد الأطرش في القاهرة

 عاش فريد في القاهرة في حجرتين صغيرتين مع والدته عليا بنت المنذر وشقيقه فؤاد وأسمهان، والتحق فريد بإحدى المدارس الفرنسية " الخرنفش"، واضطر إلى تغيير اسم عائلته فأصبحت كوسا بدلاً من الأطرش وهذا ما كان يضايقه كثيرا.

 

اقرأ أيضًا..سامية جمال سبب انفصال فريد الأطرش عن حبه الأول

 

في أحد الأيام زار المدرسة هنري هوواين فأعجب بغناء فريد وراح يشيد بعائلة الأطرش أمام أحد الأساتذة فطرد فريد من المدرسة، بعدها التحق بمدرسة البطريركية للروم الكاثوليك.

 

قصة حب فريد الأطرش 

عاش الفنان الراحل فريد الأطرش والفنانة الراحلة سامية جمال، قصة حب قوية وطويلة ولكن شهدت نهاية مأساوية ترجع إلى مماطلة فريد لطلب الزواج منها.

 

كشفت جمال عن تفاصيل قصة الحب وأيضًا النهاية التي عاشوها، حيث قالت: "كنا نقضي ساعات طويلة معًا ونمشي كل ليلة في شارع الجبلاية القريب من بيته واسمه فريد بشارع الحب".

 

أضافت: "أنا صممت على الزواج وهو لم يرفض ابدًا، بل لجأ إلى المماطلة في التنفيذ، ولكن مع الاستمرار في الطلب مني، وعدني بالتنفيذ بعد الانتهاء من تصوير فيلم "حبيب العمر" بأسبوع أو اثنين ثم نسى، واستمر النسيان لسنوات"، مؤكدة: "على كل حال فريد الذي رفض الزواج مني لم يتزوج ابدًا".

 

اقرأ أيضًا..أصعب موقف فى حياة فريد الأطرش

 

تابعت سامية جمال في الكشف عن نهاية قصة الحب الطويلة: "في بداية الخمسينيات طلبوني في نادي دوفيل بباريس للرقص بعدما عرفتني الصحافة الفرنسية وكتبت عني الكثير، وخلال السفر التقيت بفريد في لبنان وهو كان في طريقة لباريس أيضًا، ووقع بيننا الخلاف أثناء تواجدنا معًا في السيارة".

قالت: "أتذكر أن فريد ثار على غير عادته عندما تحدثنا مجددًا في أمر الزواج، وأوقف السيارة في منتصف الطريق ونزل منها ثم أغلق بابها بعنف في وجهي، لتكون النهاية هنا وقررت أن لا أعرفه مرة أخرى وأتزوج من أول شخص يتقدم لي، وبالفعل هذا ما حدث".

 

 

أهم الاخبار