رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"كنت بشوف نفسي طاير في السما".. أبرز تصريحات طلعت زكريا عن المرض

فن

الثلاثاء, 08 أكتوبر 2019 19:10
كنت بشوف نفسي طاير في السما.. أبرز تصريحات طلعت زكريا عن المرضطلعت زكريا
كتب- عمرو إسماعيل :

توفي الفنان المصري طلعت زكريا، عن عمر ناهز 59 عاما، حيث تدهورت حالته خلال الساعات الأولى من فجر الثلاثاء، وتم نقله لإحدى مستشفيات السادس من أكتوبر، حيث توفي فور وصوله.

 

ولد الفنان طلعت زكريا في 29 مارس 1960، وشارك في بطولة أفلام عديدة منها "طباخ الريس" و"سيد العاطفي" و"حاحا وتفاحة" و"غبي منه فيه" و"كلم ماما" و"السيد أبو العربي وصل" و"حليمو أسطورة الشواطئ" الذي عرض في دور السينما بديسمبر 2017.

 

أبرز تصريحات طلعت زكريا عن مرضه  

تحدث الفنان طعلت زكريا، في وقت سابق، عن محنة مرضه والمصاعب التي واجهته والغيبوبة التي مر بها مع الإعلامية نجوى إبراهيم، في برنامج "بيت العيلة"، المذاع على قناة "النهار".

 

ووصف "زكريا" نفسه قائلا: "أخدت عين بعد ما خلصت فيلم (طباخ الريس)، وقبل ما يتعرض بشهر أصبت بغيبوبة، ويعتبر أنا أطول مريض يقعد في غيبوبة، أنا قعدت فيها شهرين".

 

أقرا أيضًا..رواد "تويتر" يعرضون أهم أعمال طلعت زكريا: "أسعدنا كثيرًا"

وشرح الممثل الكوميدي أنه أصيب بمرض نادر يحدث لشخص من كل مليون شخص، ودخل بسببه في غيبوبة لمدة

شهرين، ووضع على أجهزة التنفس الصناعي، لأن الأطباء لم يكن لديهم أملا في شفائه.

 

كما يرى "زكريا" تجربة مرضه، بأنها "قرصة الودن"، بعد ظهور علامات الغرور عليه، عقب نجاح فيلمه "حاحا وتفاحة": "المنتجين كانوا ييجوا يسيبوا فلوس ويمشوا قعدت أفكر في حاجات مش حلوة وماشي بكل شيء خاطئ في الحياة، فلوس معايا كتير جدا والناس بتشاور عليا فجت القرصة دي، لأ اصحى بقى لأن ربنا اللي خلاك كده"، مؤكدا أنه عاد إلى طريق الصواب بعد شفائه.

 

وتابع "زكريا" حديثه، أنه عندما استيقظ من الغيبوبة وشاهد نفسه في المرآة تفاجأ بشكله: "قمت من الغيبوبة كنت خاسس أكتر من 50 كيلو، ولقيتهم رابطين دماغي وحلقين شنبي، دي كانت كارثة سودا، كان عندي كرسي متحرك قومت وسندت عليه وروحت قدام المراية ملقتش طلعت زكريا لاقيت أم أحمد"، وحكى أنه حينها كان في باريس فذهب يطرق على باب

الغرفة وهو يصرخ بسبب شاربه.

 

وكشف الفنان طلعت زكريا أن أثناء غيبوبته كان يرى أشياء يصفها بأنها لم تكن حلما: "كنت بشوف نفسي طاير في سحب وسما، وكنت بشوف ناس قريبين منهم وشوشهم سودا وعينهم زرقا والعياذ بالله شبه الشياطين وبعدين الاقي إيمي لابسة الاسدال وبتصلي في أوضة في حته تانية لوحدها، وعمر ابني واقف بعيد وبيضحك".

 

وأكد أن البعض قد يعتقد أن ما تعرض له مجرد أحلام، ولكن الأمر لم يكن كذلك، مضيفا: "في فرق جامد بين الحلم واللي بقولوا".

 

وخلال حوار خاص لـ"الوفد" في وقت سابق، أكد الراحل طلعت زكريا، أنه أنفق كل أمواله وباع كل ما يملك، قائلًا:" وقف بجانبى عمرو دياب ودفع مبلغا كبيرا، كما وقفت يسرا وبذل الدكتور أشرف زكى مجهودا كبيرا معى وكعادته لم يتركنى طوال محنة مرضى.. ولكن يجب الاعتراف بالشكر والامتنان للرئيس الأسبق حسنى مبارك الذى تحمل التكلفة الأكبر فى علاجى حيث دفع لى من جيبه الشخصى 800 ألف يورو أى ما يعادل 8 ملايين جنيه.. كان إنساناً معى جداً وساندنى فى محنة مرضى لذا أنا مدين له بالكثير.

 

وفي حوار أخر مع الإعلامي سيد علي، خلال برنامجه "حضرة المواطن"، رد طلعت زكريا على شائعة موته، التي انتشرت في الشهر الماضي من أغسطس، "جعلتني أضحك كثيرا قالوا عني إني فلسعت وتوكلت على الله".

أهم الاخبار