رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

نائب رئيس إريكسون فى حوار للوفد..

شركاء فى تحويل رؤية مصر 2030 إلى حقيقة

تكنولوجيا

الثلاثاء, 09 أغسطس 2022 22:57
شركاء فى تحويل رؤية مصر 2030 إلى حقيقة
كتب: جهاد عبدالمنعم

 

تؤكد شركة إريكسون أنها نصير للدور الذى يمكن أن تلعبه التكنولوجيا والابتكار فى توسيع نطاق جهود التنمية المستدامة، مشيرة إلى أن هناك أقل من 10 سنوات حتى الانتهاء من أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، وسيتطلب الأمر جهدًا جماعيًا من جميع قطاعات المجتمع لتحقيقها؛ لذلك دعت  طلاب الجامعات فى جميع أنحاء العالم لاقتراح حلول تقنيات مبتكرة لمواجهة تحديات التنمية المستدامة فى تحدى جوائز إريكسون للابتكار (EIA) لعام 2022 تحت عنوان «التأثير على مستقبلنا المستدام»؛ وذلك لأنهم من أكثر المدافعين حماسًا وتصميمًا عن الحاجة إلى العمل لمواجهة تحديات الاستدامة العالمية

حاورت الوفد إيفا أندرين، نائب الرئيس ورئيس الخدمات المُدارة فى إريكسون الشرق الأوسط وأفريقيا ومدير إريكسون مصر؛ للتعرف على جهود إريكسون فى التنمية المستدامة وتفاصيل التحدى.

1- ما هو دور إريكسون فى التنمية المستدامة؟

تسعى إريكسون كشركة رائدة فى مجال التكنولوجيا والاتصالات إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة، حيث طرحت فى عام 2021 رؤية لتحسين الحياة وإعادة تعريف الأعمال وقيادة مستقبل مستدام، ونحن اليوم، أكثر من أى وقت مضى، ملتزمون بالعمل مع شركاء عبر منظومة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وخارجها لتحويل هذه الرؤية إلى حقيقة واقعة.

ونحن فخورون بترسيخ مكانتنا دائمًا كشريك موثوق به يدرك جيدًا رحلة الاستدامة، حيث وضعنا أيضًا طموحًا للوصول بمستوى صافى الانبعاثات إلى الصفر عبر سلسلة القيمة لدينا بحلول عام 2040. وفى هذا الإطار، نهدف إلى الوصول بصافى الانبعاثات إلى الصفر فى أنشطتنا وخفض الانبعاثات بنسبة 50٪ فى سلسلة التوريد لدينا ومحفظتنا بحلول عام 2030.

وهناك عدد من الاستراتيجيات التى اعتمدناها لتقليل الآثار والانبعاثات البيئية، بدءًا من تقليل النفايات التى تعد العامل الرئيس فى الاقتصاد الدائرى، وزيادة معدلات إعادة الاستخدام وإعادة التدوير من خلال تصميم المنتجات الذكية. يتضمن معيارنا لكفاءة المواد فى الفترة المقبلة أيضًا متطلبات تتعلق بالتصميم لإعادة التدوير وإعادة الاستخدام والاسترداد.

وبالإضافة إلى التحسين فى مجال الأجهزة، فإننا نساعد عملاءنا أيضًا على كسر منحنى استهلاك الطاقة بينما نتحرك نحو الجيل الخامس من خلال التحفيز على تحسين معايير أداء الطاقة، ويجرى تطوير منتجات الطاقة المحسنة من أجل تحسين مستوى الخدمات.

2- ما هى جهود إريكسون والتكنولوجيا عمومًا فى توسيع نطاق جهود التنمية المستدامة؟

لقد أعدت الشركات فى جميع أنحاء العالم خططًا طموحة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ومنها الوصول بصافى الانبعاثات إلى الصفر، ولا شك أن التعاون فى هذا الصدد هو السبيل الوحيد لتحقيق ذلك.

وأثبتت صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات قدراتها فى خلق الفرص والكفاءات من أجل مستقبل أكثر استدامة، وإننا اليوم أكثر من أى وقت مضى نقف إلى جانب شركائنا فى مصر للقيام بدورنا فى تحويل رؤية مصر 2030 إلى حقيقة.

فقد طورت إريكسون حلولًا مبتكرة تمكن شبكات المشغلين من استخدام أقل قدر ممكن من الطاقة مع إدارة النمو المتوقع فى حركة البيانات، وتلبية احتياجات شبكات الجيل الخامس الحالية والمستقبلية، ويتيح لنا ذلك تلبية توقعات العملاء وفى الوقت ذاته مساعدة صناعة الاتصالات فى الوصول إلى الهدف المتمثل فى الوصول بصافى الانبعاثات إلى الصفر، وحتى الآن، حققنا وفورات بنسبة 36٪ فى الطاقة من أجهزة نظام راديو إريكسون التى تم تسليمها مقابل المنتجات القديمة، متجاوزة هدف الشركة لتحقيق وفورات بنسبة 35٪ قبل عام واحد من الموعد المحدد، والقائم على بحوث علمية دقيقة على النحو المبين فى تقرير الاستدامة ومسؤولية الشركة. Sustainability and Corporate Responsibility Report.

وأخيرًا وليس آخرًا، تتيح بنيتنا التحتية وخدماتنا الاستفادة من إنترنت الأشياء والذى يمكن أن يساعد فى تقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحرارى بنسبة تصل إلى 15٪ بحلول عام 2030. وتشمل المجالات الرئيسة التى يمكن أن تدعمها تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كل من النقل والسفر والمبانى وشبكات الكهرباء والخدمات والتصنيع والزراعة واستخدام الأراضى، وكلها تندرج تحت الركائز التسع التى حددتها استراتيجية التنمية المستدامة فى مصر.

3- لماذا وقع الاختيار على طلاب الجامعات للمسابقة؟

إن إريكسون تستهدف طلاب الجامعات فى جميع أنحاء العالم من خلال هذه المسابقة حيث إنهم من أكثر الفئات شغفًا بالابتكار والتطوير، بحكم انفتاحهم على العالم ودراسة ورؤية أحدث التقنيات، بالإضافة إلى حماس وتصميمً هؤلاء الشباب على العمل لمواجهة تحديات الاستدامة العالمية.

فالمستقبل الذى نعد له الآن من خلال تطبيق أهداف التنمية المستدامة ومشروعاتها المختلفة هو فى الأصل من أجل هؤلاء الشباب وضمان مستقبل وحياة أفضل ولهذا السبب اخترنا الاستدامة كمحور تركيز جوائز إريكسون للابتكار لهذا العام للمساعدة فى تحفيز اتخاذ الإجراءات اللازمة فى هذا المجال.

4- هل هناك محاور أخرى غير الاستدامة تركز عليها الشركة فى جوائز إريكسون للابتكار؟

تهدف إريكسون كشركة عالمية رائدة فى مجال تكنولوجيا الاتصالات على تحقيق الاستفادة القصوى والحصول على القيمة الكاملة التى توفرها

تقنيات الاتصالات والابتكارات المختلفة فى هذا المجال..

وقد أطلقت مسابقة جوائز إريكسون للابتكار منذ 8 سنوات لدعم الابتكار فى جميع المجالات التى من شأنها أن تفيد وتدعم المشكلات الحياتية الحالية، ومسابقة إريكسون2022 لهذا العام تعد هى الجولة الثامنة للمسابقة والتى تركزت على الاستدامة لأهمية وحيوية هذا الطرح فى الوقت الراهن.

 وعلى مدار السنوات الماضية تنوعت موضوعات مسابقة إريكسون للابتكار فمثلًا موضوع عام 2021 كان «سد الفجوة الرقمية». وكيف غيرت الثورة الرقمية العالم، وأثرت فى حياتنا مع استمرار نصف سكان العالم محرومون من الوصول إلى الأدوات والمعلومات والموارد التى يعتمد عليها الكثير منا كل يوم.

وتحرص إريكسون دائمًا على تقديم الخدمات والحلول عبر قطاعات الشبكات والبرمجيات والخدمات السحابية، والحلول اللاسلكية للمؤسسات، والتقنيات والأعمال الجديدة، لجعل عمليات العملاء أكثر كفاءة، وتعزيز تحولهم الرقمى وتمكينهم من خلق مصادر إيرادات جديدة. وقد أسهمت استثمارات إريكسون فى مجال الابتكار بتوفير العديد من الإيجابيات فى مجال خدمات الاتصال والنطاق العريض والهاتف المتحرك لمليارات الأشخاص حول العالم.

5- ما هى الجامعات المستهدفة والشروط وكيفية التقديم؟

مسابقة جوائز إريكسون للابتكار مفتوحة لجميع الطلاب الجامعيين فى كل الجامعات، فقد تمت دعوة الطلاب من جميع أنحاء العالم للمشاركة فى المسابقة، ويمكن المشاركة من خلال تشكيل فرق متنوعة من عضوين إلى أربعة أعضاء.

وتدعو شركة إريكسون من خلال هذه المسابقة طلاب الجامعات فى جميع أنحاء العالم لاقتراح حلول وتقنيات مبتكرة يمكن بها مواجهة تحديات التنمية المستدامة. والموضوع المطروح للمسابقة لعام 2022 هو «التأثير على مستقبلنا المستدام»، حيث يُطلب من فرق الجامعات المشاركة أن تستلهم أحد الأهداف من أهداف التنمية المستدامة 17 للأمم المتحدة (SDGs) لاختيار تحدى الاستدامة يمكن معالجته مع حل تقنى يحدث تغييرًا دائمًا.

وعلى الفرق الراغبة فى التقدم للمسابقة أن تقوم بالتسجيل وتقديم أفكارهم بحد أقصى يوم 5 أغسطس 2022، هذا وسوف يتلقى المتأهلون البالغ عددهم 14 متسابقًا، بمن فيهم الفائزون الإقليميون، ثمانية أسابيع من الإرشاد الشامل من خبراء إريكسون فى مجال الابتكار والأعمال، بالإضافة إلى التقدير على قنوات إريكسون الاجتماعية والرقمية.. وسوف يحصل الفائزون على جوائز تزيد مجموع قيمتها عن 50 ألف يورو.

وسيتم نشر مشاركات المتأهلين الثلاث الأوائل عبر صفحة إريكسون على إنستغرام، ولمدة 24 ساعة قبل الحفل النهائى، ويمكن لأى شخص التصويت عبر هذه الصفحة. وسيحصل الفريق الذى يحصد أكبر عدد من الأصوات على 2000 يورو إضافية.

ولمزيد من التفاصيل حول المسابقة وللتسجيل يمكن زيارة موقع جوائز إريكسون للابتكار.

6- كم نحتاج من الوقت والجهد لتحقيق التنمية المستدامة؟

هناك أقل من 10 سنوات حتى الموعد المحدد للانتهاء من تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، مما يتطلب جهدًا جماعيًا مضاعفًا من جميع قطاعات المجتمع. مع ضرورة تضافر جهود كل الأطراف من الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدنى، ولا يجب أن نغفل دور الشباب فى كل المجتمعات بحماسهم ورؤيتهم الواعية للأحداث ودورهم فى تحسين الواقع ورسم خطط المستقبل.

وتلعب إريكسون كشركة رائدة فى مجال التكنولوجيا والابتكار دورًا كبيرًا وداعمًا فى توسيع نطاق جهود التنمية المستدامة وإتاحة التكنولوجيا المناسبة التى تخدم أهداف التنمية فى جميع القطاعات.

 

 

أهم الاخبار