رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هاني سري الدين: الموت غيب زعماء الوفد ولكن ثوابته ما زالت باقية

حزب الوفد

الجمعة, 24 أغسطس 2018 16:00
هاني سري الدين: الموت غيب زعماء الوفد ولكن ثوابته ما زالت باقيةالدكتور هاني سري الدين، سكرتير عام حزب الوفد

كتب - سيد العبيدي و محمد عيد:
قال الدكتور هاني سري الدين، سكرتير عام حزب الوفد، إن البرلمان المصري رثى الزعيم الوفدي الراحل "سعد باشا زغلول" بكلمات قوية، هي حقيقة راسخة، قائلًا: "إنه بعد جهاد طويل في سبيل حرية بلاده وإنشاء حياة نيابية، وتوطيد أركان الدستور، مات ولكن ذكراه ستظل خالدة في نفوسنا".
وتابع سكرتير عام حزب الوفد، "نحن الوفديون، أحفاد سعد نجدد العهد، وسنظل ثابتين على مواقفه في الدفاع عن مصر ودستورها، وكرامة شعبها، وسنواصل العمل من أجل رفعة الوطن الذي عاش سعد من أجله ومات في سبيله".  
وأشار "سري الدين"، إلى آخر رسالة الزعيم الراحل "فؤاد باشا سراج الدين"، إلى أبنائه الوفديين، والتي قال فيها "إن جهادنا مستمر في سبيل الديمقراطية فثابروا

على هذا الجهاد"، لافتًا إلى أنه عاش حياة طويلة حافلة بالإنجاز والعطاء والكفاح الذي لم ينته حتى الآن من أجل مصر وحزب الوفد، مؤمناً بقيم الوفد ومبادئه وثوابته، ومدافعاً عن الحرية والديمقراطية والدستور والعدالة الاجتماعية.
وأكد أنه ستبقى إرادته في إعادة الوفد إلى الحياة السياسية بعد غياب دام ربع قرن، معجزة تكشف قوة صلابته ومعدنه وإيمانه الراسخ بالوفد، والذي فقد من أجله ثروته وأجمل سنوات عمره التي قضاها معزولاً أو معتقلاً سياسياً، قائلًا: "سلام على روح زعيم الوفد الذي رحل عنا في التاسع من أغسطس عام 2000 ليلحق بالزعيمين خالدي الذكر سعد باشا والنحاس
باشا في ذات شهر رحيلهما، ليبقى أغسطس شهر الأحزان الوفدية، ولكنه في نفس الوقت شهر تذكر الدروس واستعادة العبر للانطلاق بالوفد للأمام على طريق سعد والنحاس وسراج الدين".
وأردف: "تحية لمن حملوا الراية عبر مئة عام، أجيال وراء أجيال فما سقطت ولا هم وهنوا ولا استسلموا، نعم غيب الموت الزعماء، ولكن مبادئ الوفد وقيمه وثوابته، مؤكداً أن ذكراهم ستبقى حية في تاريخ الوطن وضمير الأمة، وسيواصل الوفد بقياداته ورجاله ونسائه وشبابه مسيرته التاريخية في الدفاع عن هذه القيم والمبادئ، التي ستكون الدليل والمرشد في السعي لإقامة دولة ديمقراطية حديثة، كانت وستبقى هدف الوفد في تاريخه وحاضره ومستقبله.
ويحيي الوفديون، غدًا السبت، ذكرى رحيل زعماء الوفد، الذين وضعوا اللبنة الأولى لحزب الوفد وهم سعد باشا زغلول ومصطفى النحاس باشا وفؤاد باشا سراج الدين، بحضور رئيس الحزب المستشار بهاء الدين أبوشقة وأعضاء الهيئة العليا وكبار العائلة الوفدية والوفديين من جميع المحافظات وأعضاء مجلس النواب عن الوفد.