رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رفع درجة الاستعداد لاستقبال العام الدراسي بالقليوبية

المحـافظـات

الاثنين, 10 سبتمبر 2018 13:55
رفع درجة الاستعداد لاستقبال العام الدراسي بالقليوبيةعلاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية
سامح عوض

كتب- سامح عِوَض 
أكد علاء عبد الحليم مرزوق، محافظ القليوبية، ضرورة ومتابعة تواجد المدرس يوميًا خلال اليوم الدراسي وعدم التغيب أو ترك المدرسة لأى أسباب أو مبررات غير منطقية أو مقبولة.

وشدد على العمل على صيانة المدارس بصفة دائمة من مبان وأثاث وصيانة المعامل والأجهزة بصفة دائمة حتى يتمكن الطالب من ممارسة العملية التعليمة بيسر وسهولة، بالاضافة الى ضرورة التخطيط من مديري الإدارات والمدارس لسير العملية الدراسية خلال العام الدراسي والبعد عن العشوائية فى سير العمل بالمدارس. 
وأشار إلى تفعيل دور المعلم والاهتمام بجودة التعليم للوصول الى الهدف المنشود للعملية التعليمية والعمل على تنمية قدرات الطلاب باستمرار من خلال التوعية والتواصل والمصارحة بين المدرس والطالب حتى يصبح هناك ثقة متبادلة بين الطالب والمدرسة، وكذلك تفعيل دور المتابعة وتقييم الأداء على أن تكون إدارات المتابعة هى المسئولة بالفعل عن متابعة العملية التعليمية على مستوى المدرس والطالب فى آن واحد، مضيفا

الى ضرورة تكاتف جميع العاملين بالجهاز التعليمي من قيادات وكوادر ومديري ووكلاء إدارات ومديري المدارس ومدرسيها من أجل إعادة منظومة العملية التعليمة بالمدارس الى مسارها الطبيعى من اجل النهوض بالوطن والارتقاء بالتعليم في المحافظة.
ولفت مرزوق إلى أن دور مديرى ووكلاء المدارس يعتبر أهم الخطوات فى العملية التعليمية وخصوصًا بعد إعادة إختيار قيادات جديدة من مديرو وكيل للمدرسة.

كما أعلن المحافظ بأنه يجب أن يعلم الجميع بأن يعى كل مسئول فى مكانه عن طبيعة عمله والمهام الرئيسية المكلف بها والمطلوبة منه فى نطاق وظيفته واختصاصاته ووجه المحافظ إلى ضرورة التنسيق الكامل بين مدير المدرسة والوكيل والمدرسين. 
كما أعلن المحافظ ضرورة توفير قاعدة للبيانات يتم من خلالها قيادة العملية التعليمية بأسلوب علمى دقيق ومرتب لصالح التعليم، وشدد المحافظ على ضرورة

إعادة الهيكلة بالإدارات والمدارس من أجل الحفاظ على سلامة العملية وعدم تواجد الأقارب من الدرجة الأولى فى المكان الواحد وذلك لكى يعود ذلك بالنفع على التعليم والطلاب فى المدارس. 
وأشار المحافظ إلى ضرورة توزيع المدرسين على المدارس على حسب احتياجات كل مدرسة بحيث يكون هناك العدد الفعلى وسد احتياجات المدارس بمدرسين أكفاء لخدمة العملية التعليمية وأعلن المحافظ بأن الهيكلة وإعادة التوزيع لا يعتبر جزاء أو عقابا وإنما هى توزيع صحيح للاستفادة وتجديد النشاط من أجل صالح التعليم في مصر. 
كما أعلن المحافظ أنه يجب وضع ضوابط ومعايير معينة فى إختيار مديرى المدارس والوكلاء دون وساطة او محسوبية وبكل نزاهة وحيادية من خلال مسابقة رسمية يراعى فيها كافة الإشتراطات والضوابط وبكل دقة وعناية من أجل تقديم منتج جيد فى عملية التعليم وأن يتم الانتقاء على أسس ومعايير سليمة وضرورة التحرى والتدقيق من خلال الجهات الأمنية قبل التعيين لاختيار القيادة السليمة ولعدم نقل أى مدرس أو ندبه خلال السنة الدراسية لعدم الاخلال بالعملية التعليمية، التواصل المستمر بين وكيل الوزارة ومديرى المدارس والإدارات التعليمة وتفعيل دور مجالس الآباء لتدعيم ادارات المدارس من أجل إنجاح العملية التعليمية وتطويرها.
 

أهم الاخبار