رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزيرة الهجرة سفيرة لمركز الكلى بالمنصورة

المحـافظـات

الأحد, 09 سبتمبر 2018 17:52
وزيرة الهجرة سفيرة لمركز الكلى بالمنصورة

كتب- أسامة الجارية:

 

أعلنت الدكتورة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، أنها ستكون سفيرة لمركز الكلى بجامعة النصورة في كل دول العالم ودعم ومساندة أبناء الوطن فى الخارج لمركز الكلى بالمنصورة.

 

كما أكدت أن "  مصر المنصورة " برجالها ونسائها المخلصين بالداخل والخارج وعبرت عن فخرها كمواطنة مصرية أكثر من كونها  وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج لما رأته من مستوى متميز لمركز الكلى الذى يعد صرحا طبيا عظيما بقيادة الدكتور محمد غنيم مؤسس مركز الكلى بالمنصورة.

 

جاء ذلك خلال مشاركتها مؤتمر دعم مركز الكلى بجامعة المنصورة والتى نظمه النادى النسائى المصرى الدولى لتقديم الدعم للمركز

بحضور الدكتور  محمد حسن القناوى رئيس جامعة المنصورة ، الدكتور محمد غنيم  أستاذ جراحة الكلى والمسالك البولية ومؤسس مركز الكلى والمسالك البولية بجامعة المنصورة ، الدكتور أشرف عبد الباسط نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، الدكتور أشرف سويلم نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث ،الدكتور.السعيد عبد الهادى عميد طب المنصورة، الدكتور . باسم صلاح مدير مركز الكلى والمسالك البولية بالجامعة،الدكتورة غادة على المدير الإقليمى للنادى النسائى

المصرى الدولى ، المهندس . مختار الخولى ممثلا عن محافظ الدقهلية بالإضافة إلى عدد من السادة الأطباء بالمركز وعدد من الصحفيين وعدد من أعضاء النادى النسائى المصرى الدولي.

 

واستعرض الدكتور باسم صلاح مدير مركز جراحة الكلى والمسالك البولية بجامعة المنصورة التطور التاريخى للمركز بداية من قسم ٤ بمستشفى الجامعة منذ عام ١٩٦٨ م الذي تم به إجراء أول عملية لزراعة الكلى بالشرق الأوسط فى مارس عام ١٩٧٦ ومروا بزيارة الرئيس الراحل محمد أنور السادات عام ١٩٧٩ لهذا القسم ونهاية بافتتاح المركز بشكل رسمى فى مايو عام١٩٨٣ م.

 

ونوه بإنشاء فرع للمركز فى منية سمنود عام ٢٠٠٤ وبتأسيس مبنى العيادات الخارجية بشارع جيهان عام ٢٠٠٨ م، مشيرًا إلى أن المركز بسعة ١٧٢ سرير ويضم ١٢ معمل وانه تم علاج ١٣٠ ألف مريض خلال عام ٢٠١٧.

 

وأثنت الدكتورة  غادة على المدير الإقليمى للنادى النسائى

المصرى الدولى على جهد القائمين
على المركز منذ تأسيسه وخاصة الدكتور . محمد غنيم الذى وجه أنظار النادى النسائى لدعم المركز ، وأشارت إلى الاستجابات الكبيرة لهاشتاج دعم المركز الذى أطلقه النادى وخاصة فيما يتعلق بعلاج الأطفال.

 

أكد الدكتور  محمد غنيم أستاذ جراحة الكلى والمسالك البولية بالمركز ومؤسس المركز  إلى أن المركز ساهم فى تأسيسه أهالى الدقهلية ودعم كل من الحكومتين المصرية والهولندية، وطالب غنيم النادى النسائي المصري الدولي بزيادة دعم المركز لتغطية كافة النفقات التي يحتاجها.

 

وأعرب الدكتور  محمد حسن القناوى رئيس جامعة المنصورة عن سعادته بتشريف الدكتورة  نبيلة مكرم عبد الشهيد وزير الهجرة وشئون المصريين بالخارج لجامعة المنصورة معتبرا أن هذه الزيارة ستجلب مزيدا من الدعم لمركز الكلى بالجامعة.

 

واثنى القناوى على عطاء الدكتور  محمد غنيم الأب الروحى لمركز الكلى الذى وضع نظاما سار عليه كافة الأطباء  العاملين بالمركز الذى وصل لمكانة مرموقة استمدت منها جامعة المنصورة مكانة عظيمة فى المجال الطبى حيث احتذت به كافة المراكز الطبية بالجامعة كما وجه الشكر لكل الجهود المخلصة  فى سبيل تقديم الخدمة الطبية للمريض المصرى . 

 

كما أثنت عبد الشهيد على جهد النادى النسائى المصرى الدولى فى دعم الدولة المصرية حتى تصمد أمام الإرهاب الذى يحاول النيل من مصر
  ووعدت الدكتورة نبيلة مكرم عبد الشهيد بتمثيلها للمركز فى جمع التبرعات له من المصريين بالخارج حتى يستمر فى عطائه وأعلنت عبد الشهيد تعيين غنيم سفير لجمعية مصر تستطيع.

أهم الاخبار