رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصرف الصحي وتطوير بحيرة قارون.. ملفات تحتاج إلى حلول جذرية

المحـافظـات

الجمعة, 31 أغسطس 2018 19:15
الصرف الصحي وتطوير بحيرة قارون.. ملفات تحتاج إلى حلول جذرية

الفيوم- سيد الشورة:

ملفات شائكة تنتظر اللواء عصام سعد محافظ الفيوم الجديد، ونحن نضعها على أجندته خاصة أن المحافظة لها طبيعة خاصة ومتفردة بين محافظات مصر سواء من حيث موقعها الجغرافى أو تركيبتها السكانية.

تعانى محافظة الفيوم من العديد ومشكلات نقص مياه الرى ووعد جميع المحافظين السابقين بحلها سواء بزيادة المقنن المائى للمحافظة أو تحويل ترعة الجيزاوية إلى المحافظة وغيرها من الحلول وحتى الآن لم يتم حل هذه المشكلة المستعصية، بل وبالرغم من أنها المحافظة الوحيدة الموجود بها شرطة

للرى، ومع ذلك فشل كل المحافظين فى وقف سرقة مياه الري، وبالتالى عجزوا عن إيجاد حل لنقصها فى نهايات الترع.

ويتعلق ملف الزراعة بمياه الرى، وأهم عناصره تمكين المزارعين من زراعة أراضيهم بالكامل فى النهايات، إعادة النظر فى منع زراعة الأرز، وبوار 70 ألف فدان من الأراضى المالحة التى لا تصلح إلا لزراعة الأرز، لإعادة الحياة فى قرى مركزى إطسا والفيوم.

وينتظر أهالى الفيوم من المحافظ

الجديد إيجاد حل لإعادة مصايف الغلابة على شواطئ البحيرة، لتعود المحافظة إلى مكانها الطبيعى على خريطة السياحة الداخلية، كما أن ملف الثروة السمكية بالبحيرة وأسباب تدهورها سواء تلوث البحيرة أو زيادة معدلات الملوحة ونقص الزريعة كلها تنتظر حلًا.

وعن أهم المشكلات التى تواجه المحافظة قضية الصرف، وأن هناك أكثر من 50 قرية فى المحافظة تحتاج إلى إدخال هذه الخدمة خاصة القرى الواقعة على شاطئ بحيرة قارون والتى تسببت فى تلوث البحيرة، وأكدت التقارير أن تكلفة إدخال هذه الخدمة فى قرى الفيوم تتكلف قرابة مليارى و800 مليون جنيه. بالإضافة إلى مشكلة نقص مياه الشرب فى العديد من قرى النهايات فى المحافظة.

أهم الاخبار