رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المعابر غير القانونية.. مصائد الموت على السكة الحديد.. ومحافظ القليوبية لا يبالي

المحـافظـات

الثلاثاء, 14 أغسطس 2018 22:13
المعابر غير القانونية.. مصائد الموت على السكة الحديد.. ومحافظ القليوبية لا يباليالمعابر الغير شرعية على السكة الحديد
كتب - محمد عبد الحميد

ثمانية أشهر مرت على قرارات محافظ القليوبية بغلق المعابر الغير شرعية ومزلقانات السكة الحديد الغير قانونية دون أى تحرك حقيقى لتنفيذ توجيهات المحافظ .

ففي السابع والعشرين من شهر ديسمبر عام 2017 وخلال اجتماع المجلس التنفيذى وجه اللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية خلال المجلس التنفيذي للمحافظة بسرعة مراجعة وغلق معابر ومزلقانات السكة الحديد غير القانونية حرصًا على سلامة المواطنين وحفاظًا على أرواحهم وللتقليل من خطر الحوادث التي تقع جراء تلك الفتحات غير الشرعية

وناشد محافظ القليوبية وقتها المواطنين بتوخي الحيطة والحذر عند عبور المزلقانات والتأكد من عدم وجود قطارات قبل عبور المزلقانات لتجنب الحوادث المتكررة.

وفى الرابع والعشرين من يناير 2018م أى بعد شهر من تصريحات المحافظ جدد عشماوى مطالبته بإنهاء الأزمة مطالبا وقتها رؤساء المدن بتحمل المسئولية بخصوص تلك المعابر غير الشرعية

وقال محافظ القليوبية وقتها لرؤساء المدن، (لن نترك الناس تموت أمامنا)

وكأن ثمانية أشهر غير كافية لإنهاء أزمة أودت

بحياة العشرات من ابناء المحافظة خلال عبورهم لشريط القطار .

حيث تعانى المحافظة من كارثة وجود 34 معبراً غير قانوني و17 معوقاً للسكة الحديد وأماكن عبور غير شرعية تمثل كارثة إنسانية يدفع ثمنها مواطنون بسطاء لا ذنب لهم إلا أنهم مضطرون لعبور شريط السكة الحديد.

الغريب في الأمر هو ان تلك المعابر والمزلقانات غير الشرعية تحولت الى أسواق عشوائية على القضبان وكأن المواطن خرج ليتسوق في رحلة للعبور الى الأخرة .

وجولة واحدة في مدينة بنها عاصمة القليوبية ومدينة قليوب وشبين القناطر والخانكة وطوخ كفيلة لتكشف واقعا مريرا يحياه المواطنين في رحلة انتظار الموت .

ولعل خط السكة الحديد الواصل بين المرج – شبين القناطر من أكثر الخطوط  التى تشكل أزمات خطيرة  .

فهو يخترق مناطق الجبل الأصفر والقلج و23 يوليو وأبو

زعبل والمنشية وعرب العليقات، دون فواصل مما يعرض حياة المواطنين للخطر.

يقول محمود عبد العزيز مدير مركز الحرية لحقوق الإنسان ان المعابر غير القانونية والتي تمتد عبر خطوط السكك الحديدية تمثل أزمة كبيرة، فالأهالي يعتبرونها وسيلتهم للعبور للجهة الأخرى والدولة تصنفها "غير شرعية"، ومن يموت عليها ليس له ثمن فقد تحولت الى مصيدة لأرواح المواطنين وتسببت فى توقف حركة القطارات بسبب حوادث التصادم.

ويضيف ناصر بركات – موظف- قائلًا في القليوبية فقط وحصريًا أصبح الموت على شريط القطار أمراً اعتيادياً لدى سكان المحافظة، والأسباب كثيرة من أبرزها المزلقانات المتهالكة والتى لم تطلها أيدى التطوير منذ إنشائها والأسواق الواقعة على خطوط السكك الحديدية، وكأن مسئولى المحليات لم يفكروا فى بدائل للموت اليومى ولم ينجحوا فى رفع تلك الأسواق من فوق القضبان والمعابر غير الشرعية والتى تتخلل خطوط السكك الحديدية والتى صنعها مواطنو عدد من المناطق للعبور منها لأراضيهم الزراعية ومنازلهم فتلك المزلقانات والمعابر الغير قانونية أصبحت تمثل مهرجانات للموت.

 

ويشير عمرو مهدى الشواربى  - قائلا فى مدن شبين القناطر وقليوب وبنها والقلج والخانكة وغيرها قرر المسئولون اختيار أنسب مواقع للأسواق على قضبان السكك الحديدية فى مدخل محطات القطارات.

أهم الاخبار