رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ركلة جزاء محمد صلاح في مباراة ليفربول وكريستال بالاس تكشف عقوبة كلوب

رياضة

الثلاثاء, 21 أغسطس 2018 10:28
ركلة جزاء محمد صلاح في مباراة ليفربول وكريستال بالاس تكشف عقوبة كلوبركلة جزاء محمد صلاح المثيرة للجدل

كتب- محمد ثروت

 

أثار محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي الجدل، بعد احتساب ركلة جزاء لصالحه مساء أمس في مباراة ليفربول وكريستال بالاس، التي أقيمت على ملعب الأخير في المرحلة الثانية للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

 

وانتصر ليفربول على كريستال بالاس بهدفين نظيفين لجيمس ميلنر وساديو ماني.

 

واختلفت الآراء حول صحة ركلة الجزاء التي حصل عليها محمد صلاح، حيث أكد محمد أبوتريكة لاعب الأهلي والمنتخب الوطني السابق في تحليله للمباراة على قنوات "بي إن سبورت"، أن ركلة الجزاء غير صحيحة، وأن مثل هذه الاحتكاكات داخل منطقة الجزاء لا ترتقي إلى احتسابها ركلة جزاء على الإطلاق خاصة في الدوري الإنجليزي.

 

بينما كان رد فعل الإنجليزي الدولي السابق جاري نيفيل أكثر عنفاً، حيث انتقد صلاح بشدة، وقال في تصريحات لصحيفة "الاندبندنت" البريطانية: "هذا سقوط مسرحي من جانب محمد صلاح، كثير من اللاعبين يفعلون ما فعله محمد صلاح، ولكن هذا لا يعفي الفرنسي مامادو ساخو مدافع كريستال بالاس من المسئولية لأنه ساعد صلاح على اتخاذ هذا القرار".

 

وبعيداً عن الجدل المصاحب لكرة الجزاء التي حصل عليها محمد صلاح بذكاء شديد، ربما يجعله تحت ميكروسكوب الحكام في قادم المباريات، فإن تسديد لاعب الوسط المخضرم جيمس ميلنر لركلة الجزاء يكشف كواليس ما يحدث في غرفة ملابس ليفربول.

 

ويبدو أن الألماني يورجن كلوب مدرب الريدز

اتخذ قراراً سرياً ضد الثنائي محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني بعدم تسديد ركلات الجزاء في المباريات، بعد واقعة مباراة ليفربول ومانشستر يونايتد الودية التي أقيمت في الولايات المتحدة قبل انطلاق الموسم الجديد.

 

وحصل صلاح على ركلة جزاء خلال الشوط الأول من مباراة المانيو الودية، وأراد تسديد الكرة، ولكن ماني أصرّ على تنفيذ ركلة الجزاء، وهو ما رصدته الكاميرات خلال المباراة، وكانت تلك الواقعة محل جدل واسع من الصحف الإنجليزية بشكل عام.
 

 

ومن الواضح أن كلوب أعطى تعليماته لصلاح وماني بعدم تسديد ركلات الجزاء أو التسابق لتسديدها، وأوكل المهمة ولو بشكل مؤقت لجيمس ميلنر، حتى لا يثور أي خلاف في صفوف الفريق خلال الفترة المقبلة، التي يسعى خلالها ليفربول لاقتناص لقب الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا الذي كان قريباً منه الموسم الماضي، قبل الخسارة أمام ريال مدريد في نهائي كييف.

 

 

أهم الاخبار