رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

أبرز العلامات التى تنتج عن نقص الزنك في جسم الإنسان

أسرة

الاثنين, 16 مايو 2022 22:28
أبرز العلامات التى تنتج عن نقص الزنك في جسم الإنسانحبوب الزنك
كتبت - اندي علي

يجب على الإنسان متابعة نسبة الزنك في جسمه؛ حتى لا يتسبب في ضعف مناعته وظهور العديد من المشاكل التى قد يتعرض لها نتيجة نقص نسبتة عن الطبيعي، وفيما يلي نعرض لكم أبرز العلامات التى قد تنتج عن نقص الزنك في جسم الإنسان.

 

(اقرأ Hيضًا) مكملات الزنك تحمي من بكتيريا العقدية الرئوية 

 

الحساسية

يُسبب نقص الزنك في الجسم بارتفاع مستويات الهستامين في الجسم، وهي مادة مضادة للحساسية، ما يزيد من ظهور الأعراض المرتبطة بالحساسية كالعطس، والرشح، والحكة.

 

الإسهال

كل شخص يعاني من نقص الزنك مُعرض للإصابة بالإسهال الشديد بسبب انخفاض المناعة، ما يُضاعف من خطر التعرض لالتقاط العدوى المسببة للإسهال، وبشكل خاص عند الأطفال. كما قد يؤدي نقص الزنك في الجسم لأمراض هضمية أخرى، مثل التهاب القولون التقرحي، ومرض كرون، ومتلازمة الأمعاء القصيرة.

 

قصور الغدد التناسلية

وهي غدد مسؤولة بشكل خاص عن هرمون التوستوستيرون عند الرجال، ويسهم نقص الزنك في خفض تركيز هذا الهرمون الحيوي ما يتسبب بالضعف الجنسي وضعف إنتاج الحيوانات المنوية.

 

ضعف النمو عند الأطفال

للزنك دور أساسي في عملية النمو والتطور الطبيعي للطفل، وأي نقص أو خلل في النسب الطبيعية للزنك في الجسم يمكن أن يُسبب خللاً في طول الطفل ووزنه، وتأخر النضج الجنسي لديه، كما يًقلل من مقاومته للعدوى.

 

وينصح الأطباء عادة بالرضاعة الطبيعية للأطفال بشكل خاض نظراً لتواجد الزنك بكميات صغيرة في حليب الأم.

 

تساقط الشعر

إن كنت تعانين عزيزتي من تساقط حاد في الشعر، فاعلمي أن نقص الزنك هو أحد الأسباب وراء ذلك. إذ يُضعف نقص الزنك الخلايا الموجودة في فروة الرأس، مما يؤدي لمشكلات مختلفة في الشعر بما فيها التساقط، وفقدان اللون، والجفاف، والتقصف، وقد يتأثر أيضًا الشعر الموجود في الحاجبين والرموش. كما يرتبط نقص الزنك في الجسم بقصور الغدة الدرقية، الذي يسبب تساقط الشعر أيضًا.

 

المشاكل الجلدية

يمكن لنقص الزنك أن تكون له تداعيات على صحة الجلد

أيضاً، إذ قد يزيد من ظهور حب الشباب والأكزيما والصدفية والطفح الجلدي وغيرها من المشاكل الجلدية.

 

والمعروف أن الزنك يساهم في إنتاج الكولاجين الضروري لصحة البشرة وشفاء الجروح الجلدية، كما يحمي الجسم من الأشعة فوق البنفسجية، ويقلل من تشكيل الجذور الحرة الضارة.

 

الاضطرابات السلوكية

نقص الزنك يمكن أن يؤدي لانخفاض هرمون السيروتونين وزيادة مستوى القلق لدى الأفراد، ما يرفع من مشكلة الاضطرابات السلوكية المتمثلة في تعكر وتغير المزاج، والغضب، والخوف المفاجئ، والاكتئاب، وانخفاض الثقة بالنفس.

 

ويمكن لهذا النقص في حال استمراره لفترة طويلة، التسبب الإصابة باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (ADHD).

 

مشاكل الرؤية

تشهد شبكية العين تركيزاً كبيراً للزنك، وهو يساعد فيتامين أ على تكوين الميلانين وهو الصبغة التي يحمي العين، ما يساعد في تحسين الرؤية بشكل أوضح خاصة أثناء الليل.

 

وبالتالي فإن نقص الزنك قد يؤدي لإضعاف الرؤية الليلية وإعتام عدسة العين.

 

ضعف المناعة

تلعب المناعة دور الوقاية من العديد من الأمراض التي يتعرض لها الجسم، ويأتي الزنك ضمن المعادن الضرورية التي تزيد من عمل الجهاز الهضمي وتحسين وظائف الحماية لأغشية الخلايا، وأي نقص في نسب الزنك في الجسم يمكن أن يؤدي لتقليل الأجسام المضادة ما ينعكس سلباً على المناعة الذاتية، وخفض قدرة الجسم على مقاومة الأمراض.

أهم الاخبار