رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبراء يقدمون روشتة تأهيل الأطفال للعام الدراسي الجديد

أخبار وتقارير

الأربعاء, 12 سبتمبر 2018 18:38
خبراء يقدمون روشتة تأهيل الأطفال للعام الدراسي الجديدتلاميذ المدارس - أرشيفية

كتبت - رقية عبد الشافي:

أيام قليلة تفصلنا عن بدء العام الدراسي الجديد، وتعتبر الحياة الدراسية في مصر بمثابة عالم جديد للأطفال خاصة للذين يتأهلون لها للمرة الأولى بعد سنوات من اللعب والتعلم عن طريق الأسرة والبيئة المحيطة، ومن هنا يجب تأهيله نفسيًا واجتماعيًا حتى يتم التعامل  بشكل صحيح مع الدراسة.

 

في هذا السياق تواصلت "بوابة الوفد" مع خبراء علم نفس واجتماع لمعرفة كيفية تأهيل الأطفال للعام الدراسي الجديد.

 

قال الدكتور جمال فرويز استشاري الطب النفسي، إن مسئولية تأهيل الأطفال للعام الدراسي الجديد تقع على عاتق الآباء والأمهات، فيجب عليهم إشراك أطفالهم في تجهيزات ما قبل الدراسة، كزيارة المكتبات والمحال التجارية لشراء الأغراض المدرسية، لكي يشعروا باقتراب موعدها.

 

وأضاف فرويز في تصريحات خاصة لبوابة الوفد، أن على الآباء عدم تخويف

وترهيب الطفل من المدرسة، فمنهم من يستخدم ذلك كأسلوب عقاب وترهيب من المدرسين، لافتًا إلى أن الصحة النفسية من الأمور المهمة  للأطفال، وأن نظام النوم من الأمور التي تشكل عبئا في بداية الدراسة، فيجب تقريب ساعات النوم لكي يعتاد الطفل، حتى لا يستيقظ في الصباح متعبًا ومرهقًا، ويصبح عنده القدرة على استيعاب الدروس والمعلومات من المدرسة.

 

وأكد استشاري الطب النفسي أن العام الدراسي بالنسبة للطفل حتى في المراحل التعليمية المختلفة هو من أهم مراحل حياته، فمن هنا يجب مراجعة مستواه ودرجاته في السنوات الدراسية السابقة، وتشجيعه على تخطي الأزمات الدراسية.

 

وطالب الآباء بأن يشاركوا أبناءهم في ترتيب وتحضير الأدوات

المدرسية، وزيارة المكتبات لشراء الأدوات واختيارها للدراسة، مؤكدًا أن ذلك يعتبر من خطوات تأهيل الطفل نفسيًا لدخول بداية عام دراسي جديد.

 

 وقالت الدكتورة سامية خضر أستاذة علم الاجتماع بجامعة عين شمس، إنه لا بد من تأهيل الطفل وتعريفه بالمدرسة أولًا، وهذا من خلال أن يشاهد الطفل أدوات المدرسة مثل الكتب والأقلام وشنطة المدرسة، فضلًا عن زيارتها والتجول من أمامها حتى يتعود الطفل عليها.

 

وأضافت خضر في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، من أهم الخطوات التي يجب على الوالدين اتباعها لتأهيل طفلهم للعام الدراسي الجديد، هو توصيله أول يوم ليشعر بالأمان، فضلًا عن مشاركته فى شراء أدوات المدرسة بأشكال يحبها، ومراقبة مواعيد نومه، وتحديد وقت معين له، لكي يتعود مع الوقت تدريجيًا.

 

وطالبت أستاذة علم الاجتماع بجامعة عين شمس، أولياء الأمور بتشجيع الطفل على الذهاب إلى المدرسة، وذلك من خلال تحضير وجبة الإفطار المنزلية اللذيذة كل صباح، على أن تكون وجبة كاملة العناصر الغذائية الهامة، لكي يشعر الطفل بالفرق بين الإجازة والدراسة.

أهم الاخبار