رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

«الوفد» ترصد تفاصيل سفينة النيل تحت شعار حلم واحد.. هدف واحد

أخبار وتقارير

الأحد, 09 سبتمبر 2018 23:02
«الوفد» ترصد تفاصيل سفينة النيل تحت شعار حلم واحد.. هدف واحد

كتبت- مني طارق:

أطلقت وزارة الشباب والرياضة فعاليات "سفينه النيل للشباب العربي ودول حوض النيل" فى إطار فعاليات القاهرة عاصمة الشباب العربية ، والتي ضمت ٢٤ دولة ، والتي كانت خلال الفترة من  29 أغسطس الي 8 سبتمبر تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، وبالتعاون مع جامعة الدول العربية.

 شارك في الفاعليات 220 شاب وفتاة يمثلون 24 دولة عربية وإفريقية ، وتراوح أعمارهم من " 18  الي 35 " عاماً  ، والدول التي شاركت في الفعاليات " جمهورية مصر العربية، المملكة الأردنية الهاشمية، المملكة العربية السعودية، دولة الصومال، جيبوتي، فلسطين، لبنان، ليبيا، البحرين، جزر القمر، السودان، العراق، الجزائر، اليمن، موريتانيا، أوغندا، رواندا، تنزانيا، بروندي، كينيا، إثيوبيا، الكونغو، إريتريا وجنوب السودان" ."

والهدف من الفاعلية هو تعزيز قيم التفاهم والحوار من خلال دمج الشباب العربي والإفريقي من خلال أنشطة متنوعة، وإتاحة الفرصة للشباب العربي والإفريقي للتعرف على حضارات وادي النيل، بجانب إطلاق رسالة للعالم باتحاد شباب الدول العربية والإفريقية، للتغلب على التحديات التي تواجه الأمن القومي لديهم، وفى إطار الاهتمام بتفعيل دور شباب الدول العربية في تحقيق التنمية المستدامة وتعزيز قيم التفاهم والحوار بين شباب الدول العربية .

تضمن برنامج السفينة مروره من القاهرة  والمنيا والأقصر حتي الوصول الي محافظة أسوان"  وزيارة العديد من أشهر المعالم السياحية والأثرية منها "تل العمارنة، هاويس أسيوط ، معبد أبيدوس بالبلينا بسوهاج، هويس نجع حمادي، والسد العالي ومعبد فيلة"، كما التقي الشباب المشارك مع السادة محافظي المنيا وسوهاج والأقصر وأسوان.

 

بدأت الفاعلية يوم الأربعاء الموافق 29 أغسطس والتي أقتصرت علي أستقبال وتسكين الوفود المشاركة بالبرنامج ، وفي صباح اليوم التالي الخميس 30 أغسطس ، قدم فريق البريكشن، أوركسترا وزارة الشباب والرياضة، عرضًا فنيًا بنادي الشاطئ بكورنيش المعادي ، قبل وصول وزير الشباب والرياضة لحضور افتتاح فعاليات إطلاق سفينة النيل للشباب.

حضر فعاليات الإطلاق الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، والمستشار عبدالمنعم الشاعري مدير ادارة الشباب والرياضة بجامعة الدول العربية، وعدد من سفراء الدول المشاركة.

 

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، في كلمتها خلال افتتاح فعاليات سفينة النيل للشباب العربي ودول حوض النيل ، إن مبادرة سفينة النيل للشباب العربي، ترسخ فكرة تمكين الدول العربية والإفريقية من التجمع في سفينة واحدة، مع التأكيد على أهمية نهر النيل وقيمته.

 

وأضافت  أن وجود الشباب العربي والإفريقي مع بعضهم البعض، يتيح الفرصة للنظر سوياً  في نهر النيل، برحلة واحدة، تعزز معنى الإخاء.

وأضاف الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، إن رحلة سفينة النيل للشباب حدث مبتكر وجديد، في إطار مبادرة القاهرة عاصمة الشباب العربي، مشيرا إلى أن هذا الحدث له عمق كبير، خاصة بعد اختياره القاهرة عاصمة للشباب العربي في عهد الرئيس السيسي .

وأضاف صبحي، في كلمته خلال افتتاح فعاليات سفينة النيل للشباب العربي، ودول حوض النيل، أن النيل له معنى ومحبة، ويجمع عدد كبير من الدول، مشيرا إلى أن ابتكار رحلة تجمع بين شباب الدول العربية والإفريقية، لها معنى خاص ومتميز.

مؤكدًا أن السفينة برنامج مهم سيعمل على تشبيك أفكار الشباب العربى والأفريقى، ومناقشة التحديات التى تواجههم، بالإضافة إلى إبراز القواسم المشتركة بينهم، والتعرف على المناطق السياحية والتاريخية التى تتمتع بها مصرعلى ضفتى نهر النيل.

 

من جانبه قال المستشار عبد المنعم الشاعرى، "أنقل لكم تحيات أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، وأرحب بكم جميعا على أرض مصر الكنانة، وتواجدكم وتجمعكم اليوم رسالة لكل العالم توضح مدى الاتحاد والتفاهم بين الشعوب العربية والأفريقية " .

وأختتم المؤتمر الصحفي بأخذ صورة تذكارية تجمع ال 24 دولة وأعطي الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة أشارة الأنطلاق .

انطلقت سفينة النيل للشباب العربي، دول حوض النيل، من نادي الشاطئ بالمعادي، والمقرر لها ان تتحرك من محافظة القاهرة، حتي محافظة أسوان، مرورا بعدد من المحافظات في جنوب مصر.

وصلت سفينة الشباب الي مرسي أخناتون بمحافظة المنيا مساء يوم الجمعة الموافق 31 أغسطس والتقى محافظ المنيا اللواء قاسم حسين قاسم، الوفود العربية والأفريقية المشاركة.

 رحب محافظ المنيا بالوفود المشاركة، معربًا عن سعادته باحتضان مصر للثقافات العربية والإفريقية، ومؤكدًا على عمق الصلات التي تربط مصر بمختلف بلدان العالم العربي والعمق الإفريقي .

واختتم المحافظ كلمته بمطالبة الوفود المشاركة أن تنقل الصورة التي رأتها على أرض مصر، سواء كانت مشاهد طبيعية أو زيارات لمواقع سياحية،

وما سيشاهدونه من حضارة عارقة بجذورها  في أعماق التاريخ، متمنيًا لهم أن يقضوا أوقاتا ممتعة في أحضان وادي النيل بمختلف محافظات مصر.

 

 

في صباح يوم السبت الموافق 1 سبتمبر انطلقت أولى الجولات الخارجية لسفينة النيل للشباب العربي ،وصلت الوفود العربية، ودول حوض النيل المشاركين في سفينة النيل للشباب، إلى منطقة بني حسن الأثرية فى الضفة الشرقية لنهر النيل، ومنطقة تل العمارنة بمحافظة المنيا .

واستقبل الوفود الشباب فريق الكشافة بالمنيا، وفرق التنورة، وسط ترحيب كبير على أنغام الفنون الشعبية ورقص التنورة، وأغاني الكشافة .

بدأت الوفود في جولتها للتعرف علي أهم وابرز المقابر التي يحتويها المكان  مثل " مقبرة خيتي" .

وفي المساء احتفلت جنوب السودان وبوروندى باليوم الوطنى لهما، ضمن فعاليات اليوم الثالث لسفينة النيل للشباب العربى ودول حوض النيل .

قدم شباب الدولتين مجموعة من الفقرات الفنية ، تنوعت ما بين الغناء والموسيقى والأستعراضات التى تعبر عن التراث الثقافى لكل دولة، إلى جانب عرض نبذة عن تاريخ كل دولة وثقافتها وعاداتها وتقاليدها وأهم المعالم السياحية والأثرية بها، والعلاقات التى تربطها بمصر قديما وحديثا."ثم التحرك الي محافة أسيوط والمبيت علي المرسي ، ثم التوجه الي محافظة سوهاج .

في خلال هذه الفترة قدم المحاضر أحمد ساري، محاضرة للتعريف بالتاريخ المصري، لشباب الوفود المشاركين في سفينة النيل للشباب العربي ودول حوض النيل، وذلك ضمن فعاليات اليوم الرابع لسفينة النيل.

 

تضمنت المحاضرة معلومات تاريخية عن تطور أشكال المقابر في مصر القديمة، وبداية اكتشاف الحجر الجيري، ومراحل تطور بناء الأهرامات، حتى وصل التطور إلى بناء أهرامات الجيزة، إلى جانب شرح عملية التحنيط.

يوم الأثنين 3 سبتمبر وصل شباب الوفود ، ودول حوض النيل، إلى محافظة سوهاج واستقبلت فرق الفنون الشعبية بمحافظة سوهاج، شباب الوفود بالطبل والمزمار، ترحيباً بهم، وشاركت الوفود الفرق بالرقص على الأنغام .

استقبل كمال شلبي، السكرتير العام لمحافظة سوهاج، وكمال أبو ضيف، مدير مديرية الشباب والرياضة بمحافظة سوهاج، سفينة النيل للشباب العربى ودول حوض النيل، فور وصولها إلى مرسى المحافظة.

 

وأكد كمال شلبي، أن القاهرة ليست فقط عاصمة للشباب العربى عام 2018، وانما هى الأم التى تحتضن جميع الشعوب من جميع دول العالم دائما وأبدا، متمنيا أن يتم تكرار مثل هذه الأحداث باستمرار حتى يتم دمج الشباب المصرى بأشقائهم العرب والأفارقة، وخاصة دول حوض النيل.

 

احتفل شباب الوفد السعودي، والبحريني، باليوم الوطنى لهما ضمن فعاليات سفينة النيل للشباب العربى ودول حوض النيل، والتى تنظمها وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع جامعة الدول العربية تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى.

 

تزينت سفينة النيل بأعلام السعودية، والبحرين، ووزع شباب الوفدين الشال السعودي، والبحريني، وأعلام كل دولة، التي رفعها شباب كل الوفود المشاركة العربية والإفريقية، في جو من التآلف والإخاء

 

وقدم شباب السعودية والبحرين عرضا مشتركا، تضمن فقرة عن تاريخ كل دولة وثقافتها وعاداتها وتقاليدها، وأهم المعالم السياحية والأثرية بها، حفلهما بمجموعة من الفقرات الفنية، تنوعت ما بين الغناء والموسيقى والاستعراضات التى تعبر عن التراث الثقافى لكل دولة، كما حرص الوفدان على تكريم ممثلي وزارة الشباب والرياضة على سفينة النيل .

كما احتفل أيضاً شباب الوفد الفلسطيني، باليوم الوطنى لهم ضمن فعاليات سفينة النيل للشباب العربى ودول حوض النيل.

 

وارتدى شباب وفود الدول العربية، ودول حوض النيل، المشاركة في سفينة النيل، الكوفية الفلسطينية، ورفعوا أعلام فلسطين، ورددوا الأغاني الفلسطينية، علي الكوفية، للتعبير عن حبهم لفلسطين.

 

وقدم الوفد الفلسطيني، فقرة عن تاريخ كل مدينة في فلسطين، وثقافتها وعاداتها وتقاليدها، وأهم المعالم السياحية والأثرية بها، إلى جانب معرض للمنتجات التي تشتهر بها فلسطين، إلى جانب تقديم مجموعة من الفقرات الفنية، تنوعت ما بين الغناء والموسيقى والاستعراضات التى تعبر عن التراث الثقافى.

 

 

في صباح يوم الثلاثاء الموافق 4 سبتمبر وصلت الوفود علي مرسي البلينا للتحرك لزيارة معبد أبيدوس يقع جنوب مركز

ومدينة البلينا بسوهاج .

استقبل معبد أبيدوس في محافظة سوهاج، وفود الشباب العربى والإفريقى، على أنغام المزمار البلدى، للتعرف على الآثار المصرية، وتاريخ مصر، ضمن فعاليات اليوم السادس لسفينة النيل للشباب العربى ودول حوض النيل والذ كان يضم معبد رمسيس الثاني وسيتي الأول.

ورفع الشباب أعلام بلادهم، أمام معبد أبيدوس، والتقطوا الصور التذكارية في مدخل المعبد، وشارك الشباب، فرقة الفنون الشعبية والكشافة التابعة لمديرية الشباب والرياضة بالمحافظة، بالرقص على الأنغام المصرية والمزمار، والتى نظمتها المديرية ترحيبا بشباب السفينة.

 

وأعرب شباب الدول العربية ودول حوض النيل عن انبهارهم بالتصميم المعمارى للمعبد، والذى يعد فريدا من نوعه، والنقوش الفرعونية على جدرانه من الداخل، مؤكدين أنهم لم يروا مثل هذه الحضارة من قبل .

ثم العودة الي الفسينة والتحرك الي نجع  حمادي ، وأقامة سهرة فنية والمبيت علي كوبري نجع حمادي بقنا علي مرسي المسطحات المائية والتحرك الي محافظة الأقصر .

حيث أقام شباب الوفد السوداني، فرحا بطقوس بلادهم، على متن سفينة النيل للشباب العربى ودول حوض النيل، من أجل تعريف الوفود العربية والأفريقية بطقوس الفرح السوداني.

 

ودعا الوفد السوداني، جميع الوفود العربية والإفريقية، لحضور الفرح، ضمن فعاليات اليوم السادس لسفينة النيل ، وقدم شباب الوفد السوداني "للمعازيم" المشروبات والحلوى السودانية، والتي لاقت إعجاب الشباب، وسط أجواء من البهجة عمت بين الشباب المشاركين بمختلف جنسياتهم.

 

وأقام الوفد اليمني حفل زفاف على طريقة بلادهم، جمع العريس اليمني، والعروس المصرية، وسط تقديم الاستعراضات والرقصات اليمنية، بالزي اليمني، لتعريف الوفود العربية والأفريقية، بعادات وتقاليد بلادهم.

 

 

يوم الأربعاء الموافق 5 سبتمبر وصلت الوفود الي محافظة الأقصر  لزيارة البر الشرقي للمحافظة ، حيت تم زيارة معبد الكرنك ، ومعبد الأقصر ، والذهاب الي أ حدي المحلات التي تقوم بصناعة البردي وشرح من بدايته كزرعه الي عمله ورقة بردي وشرح كيف يتم التعارف عليه انه اصلي ، واختتم اليوم بجولة حرة في الأسواق الخاصة بالاقصر لشراء بعض الهدايا التذكارية

في صباح يوم الخميس الموافق سبتمبر ذهبت الوفود الي زيارة البر الغربي  لمحافظ الأقصر "وادي الملوك والملكات والذي ضم العديد من المقابر الأثرية فمنها " مقبرة توت عنخ أمون ، ومقبرة رمسيس الثالث " ومقبرة التاسع " ، وزيارة معبد حتشبسوت .

وكانت مديرية الشباب والرياضة بالأقصر قد نظمت احتفالا خاصا للترحيب بالوفود الشبابية واستقبلتها لدى عودتها من زيارتها للبر الغربي، وذلك على أنغام المزمار البلدي والتنورة والفنون الشعبية.

اكد محافظ الأقصر المستشار مصطفى محمد ألهم، اهتمام مصر بعلاقاتها الوثيقة بأشقائها من كل الدول العربية، وكذلك دول حوض النيل، وحرصها على خدمة قضايا أمتها العربية، وتأكيد انتمائها لقارة أفريقيا.

جاء ذلك في الكلمة التي وجهها محافظ الأقصر لوفود 24 دولة عربية وأفريقية يشاركون في سفينة النيل التي تنظمها وزارة الشباب ونقلها إليهم اللواء حاتم زين العابدين سكرتير عام المحافظة خلال لقائه بهم على متن السفينة، وذلك في ختام زيارتها للأقصر التي استمرت يومين ضمن رحلتها من القاهرة لأسوان، بحضور حفني بركات مدير مديرية الشباب بالأقصر

ورحب محافظ الأقصر بضيوف مصر من مختلف دول العالم لزيارتهم الأقصر التي تضم نحو ثلث آثار العالم، وتعتبر ملتقى للحضارات والثقافات والأديان.

كما رحب سكرتير عام المحافظة بالوفود العربية والأفريقية على أرض الأقصر، وبزيارتهم لكل محافظات مصر، مثنيا على الدور السياحي والثقافي والحضاري للقاء ب 220 شاب وفتاة على سفينة النيل للتعرف على أهم المعالم الحضارية والأثرية والتاريخية في مصر على أرض الواقع.

كما استعرض المدير التنفيذي للسفينة أهداف رحلتها من القاهرة إلى أسوان لتحقيق التقارب الفكري بين الشباب العربي، ودول حوض النيل وأفريقيا، وتبادل الثقافات والحضارات والعادات بما يحقق الاندماج والتألف بين الشباب قاطرة التنمية في الدول العربية والأفريقية، مشيرا إلى اهتمام وزارة الشباب والرياضة في مصر بهذا التوجه من خلال البرامج المتعددة التي تطلقها على مدار العام بالتنسيق مع جامعة الدول العربية والسفارات العربية والأفريقية بمصر، ومكتب شباب أفريقيا والمنظمات العربية والأفريقية المعنية بالعمل الشبابي.

صباح يوم الجمعة الموافق 7 سبتمبر وصل وفد شباب سفينة النيل للشباب العربى ودول حوض النيل والتي أختتمت زيارتهم السياحية إلى مدينة أسوان فى محطتهم الأخيرة  لزيارة عدد من المحافظات فى مصر ضمن البرامج الثقافية والتطوعية  والتي تضمنت زيارة معبد فيلة ، وزيارة السد العالي ومعرفة أهميته لتوفير الطاقة لمصر. ومشاهدة بحيرة ناصر .

وقد إستقبل اللواء سعيد حجازى نائب محافظ أسوان الشباب المشاركين قبل مغادرتهم ، وأعرب عن ترحيب أسوان بالشباب العربى والأفريقى خلال زيارتهم إلى أسوان عاصمة الإقتصاد والثقافة الأفريقية، والمحطة الأخيرة لزيارتهم إلى المحافظات المصرية ، مؤكدا أن زيارتهم إلى مصر تعكس مدى متانة العلاقات بين مصر وأشقائها العرب والأفارقة.

ونوه إلى أن أسوان ترحب دائماً وتفتح ذراعيها لإستقبال كافة الوفود الشبابية والسياحية وسط الطبيعة الخلابة ونيلها الخالد وآثارها الشامخة وناسها الطيبين أصحاب الوجوه السمراء والبشاشة المتواصلة وكرم الضيافة والترحيب فى إستقبال زائريهم.

وأشار سعيد حجازى الى أن رحلة سفينة النيل والتى إمتدت من القاهرة الى أسوان خلال الفترة من 29 أغسطس وحتى 8 سبتمبر الجارى تؤكد على ما تتمتع به مصر حالياً من الإستقرار لتظل كنانة الله دائماً واحة للأمن والآمان مما سينعكس بدوره فى الترويج والتسويق السياحى الجيد لمصر.

حيث ودعت محافظة أسوان، شباب سفينة النيل، بإقامة عروض فنية لفرقة الفنون الشعبية بالمحافظة، لتختتم فعاليات سفينة النيل للشباب العربي والأفريقي في مساء يوم السبت أمام محطة  سكك حديد أسوان  للعودة الي القاهرة ، وفي صباح يوم السبت وصلت الوفود الي محطة القطار بالقاهرة.

أهم الاخبار