رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كلية طب الإسكندرية تنظم ملتقى طلابيًا بعنوان "الطريق إلى البالطو"

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 04 سبتمبر 2018 11:37
كلية طب الإسكندرية تنظم ملتقى طلابيًا بعنوان الطريق إلى البالطو

كتب: رزق الطرابيشى
افتتح الدكتور هشام جابر نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون التعليم والطلاب، والدكتور أحمد عثمان عميد كلية الطب، والدكتور محمد هشام وكيل كلية الطب لشئون التعليم والطلاب، صباح أمس 2 /9/ 2018، الملتقى الثامن للطلاب الجدد بكلية الطب جامعة الإسكندرية بكلية الطب والذى يستمر لمدة 4 أيام تحت عنوان  (الطريق إلى البالطو) بهدف تعريف الطلاب المستجدين بأقسام كلية الطب وطبيعة الكلية ونوعية الدراسة التى ترتبط بها.

وأكد الدكتور هشام جابر خلال اللقاء توافق رؤية الجامعة مع رؤية الدولة التى أكد عليها الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال مؤتمر الشباب  السادس بجامعة القاهرة باعتبار العام القادم هو عام التعليم، وأن الدولة تولى كل الاهتمام للتعليم والصحة فى تلك المرحلة.

وأوضح جابر أن لجنة القطاع الطبى بكلية الطب جامعة الإسكندرية وضعت خطة لتطوير المناهج تم الإعداد لها منذ أكثر من عام، واعتمد التطوير على زيادة الفترة التدريبية

لرفع مستوى الخدمة الصحية والطبية المقدمة،  بما يحقق تخرج طبيب أكثر تدريبا وتأهيلا لسوق العمل.

وأشار إلى أن التعليم القبل الجامعى يختلف عن مرحلة التعليم الجامعى حيث يعتمد التعليم الجامعى على البحث وتنمية المهارات والتعلم الذاتى.
 وأضاف أن الحياة الجامعية هى حياة وجامعة ودورها بناء الشخصية لتكوين خريج ناجح ومواطن صالح.  فالجامعة ليست كالمدرسة معامل وفصول بل هى حياة يجب الانخراط فيها والمشاركة فى انشطتها الطلابية التى لا تتعارض مع التفوق العلمى موضحا ان الجامعة  لديها طلاب متفوقين فى كافة المجالات المختلفة لم يؤثر تفاعلهم ونشطاتهم على تحصيلهم الدراسي.

كما أشار إلى أن الجامعة أنشأت مركز للتطوير الوظيفي وريادة الاعمال والذى يقوم بعمل دورات تدريبية وورش عمل بالمجان فى أكثر من مجال لتنمية الشخصية، كما

أوضح الدكتور أحمد عثمان للطﻻب ان كلية الطب تحتاج إلى جهد وبحث ودراسة، وشرح المقومات اللازم توافرها في طالب كلية الطب من مقومات نفسية وذهنية وعصبية مؤكدا ضرورتها فى التعامل مع المرضى.

وأوضح أن النظام الجديد الذى سيسرى على طلاب كلية الطب اعتبارا من العام الجامعى الحالى  (2018/ 2019 ) والذى سيمنح ترخيص مزاولة المهنة بعد إجتياز إختبار قومي سيعقد في نفس الوقت على مستوى كليات الطب بالجمهورية كما أوضح أن هناك جهدا كبيرا يبذل فى تطوير  التخصص الاكاديمى؛وتوفير مراجع من كل الاقسام العلمية.

كما صرح بأن القطاع الطبي له توجه سيغير من نمط التعليم فيجب أن نهيئ أنفسنا لذلك، وشرح الدكتور محمد هشام وكيل كلية الطب تفاصيل نظام الدراسة الجديد بكليات الطب ابتداءً من العام الجامعي2018/ 2019 الذى سيقسم الى 5 سنوات دراسة اكاديمية + سنتين إمتياز ، واكد على طبيعة الدراسة بكلية الطب التي تحتاج قدرات وطبيعة خاصة للطالب المقبل عليها، كما قامت الدكتورة وفاء السحيلي - رائد أسرة طبيب من أجلك بتوعية الطلاب الجدد بكل ما يحتاجونه فيما يخص كلية الطب والحياة الاجتماعية لتحضيرهم للحياة الجامعية الجديدة.

أهم الاخبار