رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تعرف على أبرز المحطات في حياة ثعلب السياسية الأمريكية جون ماكين

أخبار وتقارير

الأحد, 26 أغسطس 2018 13:06
تعرف على أبرز المحطات في حياة ثعلب السياسية الأمريكية جون ماكينجون ماكين- ارشيفيه

كتبت- ميادة الشامي:

 

حالة من الحزن خيمت على الأوساط العالمية الأمريكية، عقب وفاة واحدًا من أكثر السياسيين الأمريكيين نفوذًا، الذي قضى قرابة 60 عامًا في خدمة الولايات المتحدة الأمريكية، حتى عرف أنه بطل حرب وثعلب السياسة الأمريكية، هو المخضرم البارز "جون ماكين".

توفى جون ماكين فجر اليوم الأحد، عن عمر يناهز 82 عامًا بعد صراع مع مرض سرطان المخ، الذي جعله يخضع للعلاج الكيماوي والإشعاعي لأكثر من عام حتى وافته المنية.

وترصد "بوابة الوفد"، في التقرير التالي أبرز المعلومات عن السيناتور الأمريكي جون ماكين.

ولد جون ماكين يوم 29 أغسطس عام 1936 م بمنطقة قناة بنما بالولايات المتحدة الأمريكية، لأسرة تشغل مناصب رفيعة في البحرية الأمريكية، كان والده ضابطًا في البحرية وجده قائد القوات البحرية خلال فترات حرب فيتنام، لذلك أصبحت البحرية حلمًا يراود الصبي منذ صغره.

وفي عام 1954م التحق ماكين بالأكاديمية البحرية، بعد أن تلقى تعليمه الثانوي بمدرسة تابعة للكنيسة الإسقفية الأمريكية، وتخرج منها عام 1958م، ومن ثم تطوع ليعمل كطيار بحري مقاتل ليبدأ مسيرته العملية والسياسية.

ينتمي ماكين للحزب الجمهوري بأمريكا، وعرف عنه مواقفه المحافظة دينيا والداعمة للتجارة الحرة وللحد من الإنفاق الحكومي،  ولكنه في الوقت نفسه يحمل كثيرا من الأفكار المستقلة عن أبناء حزبه، كما يمتلك إصرارا وقدرة على معارضة الحزب وقيادة مشاريع سياسية ناجحة داخل مجلس الشيوخ ضد إرادة غالبية الجمهوريين.

تزوج من سيندي هينسلي وكارول شيب وله 7 أبناء، وظل في الخدمة العسكرية حتى تقاعد عام 1981م.

بدأ السيناتور الأمريكي مشواره السياسي بعد التقاعد، فانتقل إلى ولاية أريزونا غرب الولايات المتحدة الأمريكية، وفاز بمقعد مجلس النواب عام 1982 ثم الفوز بمقعد مجلس الشيوخ بعدها بأربع سنوات ومن ثم انتخابه ثلاث مرات متتالية.

لعب ماكين دورًا هامًا في التسعينيات في تطبيع علاقات الولايات المتحدة الأمريكية مع فيتنام، حيث نافس السيناتور الأمريكي جورج بوش السباق الرئاسي عام 2000م وخاض أيضًا الانتخابات أمام باراك أوباما عام 2008م، ولكنها باءت أيضًا بالفشل.

وفي عام 2015، أصبح ماكين رئيسًا للجنة القوات المسلحة

بمجلس الشيوخ، حتى لقب برجل الحرب وثعلب السياسة.

كان لجون ماكين مواقف متشددة تجاه إدارة أوباما حيث هاجم السياسة التي كانت تتبعها الإدارة، فضلا عن مواقفه المتشددة تجاه قضايا الشرق الأوسط.

كما كان ينتقد سياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رغم انتمائهم الاثنين للحزب الجمهوري وذلك بسبب حديث ترامب عن الهجرة غير الشرعية في أحد خطاباته وظل بينهما عداء، حتى وصى "ماكين" عائلته بألا يحضر ترامب جنازته. 

حصل السيناتور على العديد من الأوسمة منها  3 من ميداليات النجمة البرونزية، ونال وسام القلب الأرجواني مرتين ووسام الاستحقاق مرتين ووسام النجمة الفضية وصليب الطيران المتميز.

وعلق السفير السعودي بالولايات المتحدة الامريكية خالد بن سلمان على وفاته قائًلا "خالص تعازينا للشعب الأمريكي، الذي فقد السناتور جون ماكين".

وأضاف: "ماكين كان بطلا، كرس حياته لخدمة بلاده، ودعم الأمن والسلام العالمي، وكان صديقا عظيما للمملكة العربية السعودية، بكل تأكيد لقد افتقدناه".

كما كتب الرئيس السابق باراك أوباما على تويتر تعليقًا على خبر وفاته قائلا "أنا وجون ماكين ننتمي لأجيال مختلفة، ولكل منا مرجعيته الخاصة، التي تختلف عن الآخر، وتنافسنا في قمة الهرم السياسي، لكن لدينا قاسما مشتركا وهو الإخلاص لشيء أسمى وهو المثل العليا التي حارب من أجلها أجيال من الأمريكيين".

وأضاف: "القليل منا سلك طريق جون ماكين، الذي تميز بالجرأة والشجاعة، وتقديم مصلحة العامة عن المصالحة الشخصية".

أهم الاخبار