رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الخبراء يحذرون من فرض غرامات للحد من الانفجار السكانى

5 حلول لمواجهة الزيادة السكانية

أخبار وتقارير

الاثنين, 20 أغسطس 2018 20:03
5 حلول لمواجهة الزيادة السكانية

 

كتب ـ إيمان الشعراوى:

أكد خبراء أن تطبيق حوافز إيجابية لتشجيع المواطنين على الحد من الزيادة السكانية أفضل من فرض غرامات وسن قوانين وذلك لأن الالزام بإنجاب طفلين مخالف للمادة الثانية من الدستور الذى أكدت أن الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسى للتشريع، مؤكدين أن هناك أمورًا تساعد فى الحد من الزيادة السكانية أبرزها تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، وعلى رأسها التعليم وتشجيع أصحاب الأعمال عمل المرأة، وعدم التضييق عليها، ومواجهة عمالة الأطفال، وزيادة التوعية بخطورة إنجاب أكثر من طفلين.

ومن جانبه، أكد طاهر صالح، رئيس الإدارة المركزية للإحصاءات السكانية بالجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء، أن تطبيق الحوافز الإيجابية لتشجيع المواطنين على تنظيم الاسرة، أفضل من فرض عقوبات، وذلك لأن المجتمع المصرى إسلامى ولن يجيز سن قوانين تحد من الإنجاب، فضلا عن أن فرض غرامات لن يؤتى بثماره بل قد يتسبب بنتائج عكسية.

ولفت صالح، إلى أن هناك العديد من الحوافز الإيجابية التى يمكن الاستفادة منها،

وذلك كالزيادات على المرتب فى حالة وجود طفلين، ووقف هذه الزيادة للطفل الثالث، وتعليم الطفلين مجانًا، وتقديم الدعم كالتموين للزوج والزوجة ولطفلين، أما فى حالة وجود أطفال أكثر من ذلك فلا يقدم لهم دعم.

ودعا صالح، إلى تضافر وتكامل كافة الجهود للوصول إلى معدلات منخفضة للزيادة السكانية، بما يعطى نتائج ملموسة على أرض الواقع من شأنها تحقيق التنمية المستدامة للبلاد، فضلًا عن  توفير وسائل تنظيم الأسرة، سواء من خلال الوحدات الصحية أو القوافل الطبية التى تجوب محافظات الجمهورية.

وأعلن صالح، أنه منذ عام 2015، وهناك انخفاض طفيف فى الزيادة السكانية مرجعًا سببه إلى وعى المواطنين بأخطار الزيادة السكانية وارتفاع الأسعار ومستوى المعيشة بشكل عام.

وفى سياق متصل، أوضحت  هدى بدران، رئيس الاتحاد العام لنساء مصر، أن مواجهة الزيادة السكانية تتطلب العديد

من الأمور أبرزها تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، وعلى رأسها التعليم حتى يشعر المواطن الذى سينجب أكثر من طفلين بالعبء عليه.

وأضافت بدران، أن الفقراء ينجبون أكثر، وذلك لأنهم يستغلون الأطفال ويوفرون لهم العمل  فى مهن مختلفة، موضحة أن العمل متاح لصغار السن أكثر من كبار السن وذلك لانهم يتقبلون العمل لساعات طويلة بمرتبات ضعيفة، مما يشجع محدودى الدخل على الإنجاب .

وأفادت بدران أن المرأة العاملة تنجب أقل من المرأة التى لا تعمل لذلك يجب تشجيع أصحاب الأعمال على توفير فرص عمل للمرأة وعدم التضييق عليها.

وأكدت بدران، أن سن قانون يفرض عقوبات على الطفل الثالث لن يكون له تأثير لذلك، من الأفضل أن تتم مواجهة هذه الأزمة بطريقة علمية، بالإضافة إلى التوعية المستمرة بمميزات إنجاب طفلين.

شدد شريف الوردانى، عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب على ضرورة تكثيف حملات التوعية من أجل التوعية بأضرار الزيادة السكانية خاصة فى القرى والنجوع،

مؤكدًا أن هذه القضية يجب أن تتضافر جهود الدولة لمواجهتها بسبب الأضرار التى تلحقها بالدولة.

وأضاف الوردانى، أن الزيادة السكانية أصبحت خطرًا يهدد المجتمع ويلتهم أى خطوات فى مجالات التنمية، التى تسعى لها مصر،  حيث إنه يمثل تهديدًا للأمن القومى المصرى.

 

 

أهم الاخبار