رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

أهلًا رمضان.. لمواجهة الغلاء

إجراء عظيم لوقف الغلاء الفاحش وطمع الطامعين من بعض ذوى النفوس المريضة الذين لا يعنيهم إلا أرباحهم المرتفعة بلا وازع من ضمير أو إنسانية، وقد رأينا فى الأوقات العصيبة التى مرت على مصر وقفة رجل واحد مثل أوقات الحروب فى 67 و73 كانت الجمعيات الاستهلاكية توفر كل المنتجات الغذائية بأسعار معتدلة.. وما فعله الرئيس السيسى بقيامه مع المسئولين بتفعيل معارض أهلًا رمضان فى كل محافظات الجمهورية.. فهو ضربة قاتلة لكل محتكر ومغال فى الأسعار.. بمقارنة أسعار معارض أهلًا رمضان بأسعار محلات المحتكرين الانتهازيين الذين لا يخافون الله.. وأود أن تكون معارض أهلًا رمضان طوال العام وليس لشهر واحد وقبل استقبال الشهر الكريم فقط رحمة بالبسطاء ومتوسطى الحال ليستطيعوا الحصول على طلباتهم فى يسر وسهولة بعيدًا عن المحتكرين.. حتى يعودوا إلى رشدهم بعيدًا عن المغالاة.. ونرجو تشديد وتكثيف الحملات على المحتكرين وضرب المنتجات منتهية الصلاحية، فقد قامت إدارة التموين بجهد كبير لضبط المخالفين فى المحافظات، وهذه الحملات جاءت بنتائج إيجابية لضبط منتجات مخزنة غير صالحة يتم تغيير بياناتها لعرضها للبيع مرة ثانية من أصحاب الضمائر الخربة..

تحية لكل المخلصين من أبناء الوطن، كل فى موقعه من أجل مصر الغالية على قلوبنا..