رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

هذه الدنيا

د. محمد معيط.. الإعلامى والوزير

سامح محروس Tuesday, 06 September 2022 21:01

 

كشف الدكتور محمد معيط، وزير المالية، عن امتلاكه مهارة إعلامية رائعة تضاف إلى خبرته الأصلية كعالم اقتصاد ورجل مالية من الطراز الأول، إذ لديه قدرة هائلة على تحويل المعادلات الاقتصادية المعقدة إلى خطاب إعلامى يفهمه رجل الشارع، وظهر ذلك بوضوح فى المؤتمر الصحفى البارع الذى عقده 29 أغسطس 2022 لعرض حقيقة الوضع الاقتصادى والرد على الشائعات التى رصدها المرصد الإعلامى لوزارة المالية.

جرت العادة أن الحديث عن الموازنة العامة ومصطلحات العجز والفائض ومعدلات النمو والبطالة والمديونيات بكل أنواعها، هو حديث جاف بطبيعته يصعب استيعابه رغم ارتباطه المباشر بحياة الناس، غير أن الجديد والمبهر أن الدكتور محمد معيط، وزير المالية، خاطب رجل الشارع بلغته التى يفهمها، وقام بترجمة المصطلحات المعقدة وفك شفراتها وتقديمها فى صورة مفهومة وواضحة، ونجح الدكتور معيط بأسلوبه المتميز المدعوم بالأرقام «دون إغراق أو تشتيت» فى توجيه ضربة قاصمة لكل الجماعات التى ليست لها «شغلة ولا شغلانة» إلا بث الرعب والشك فى نفوس المصريين ليل نهار.

مؤتمر الدكتور محمد معيط يصلح لأن يكون درساً إعلامياً ونموذجاً يحتذى به فى مخاطبة الرأى العام، وأرى أن من أهم وأخطر ما جاء فيه تأكيد الوزير على النقاط التالية:

< عدم وجود أى شروط لصندوق النقد الدولى تمس برامج الحماية الاجتماعية للمواطنين.

< مصر سددت جميع التزاماتها فى مواعيدها المحددة.

< لولا أزمة كورونا لكان عجز الموازنة 4% فقط وليس 6٫1%.

< تحقيق فائض أولى للعام الخامس على التوالى بقيمة 100 مليار جنيه. وتوجيه «الوفورات المالية» لتحسين معيشة المواطنين وخفض المديونية الحكومية.

< المديونية الخارجية طويلة الأجل بمتوسط 12 عاماً وتكلفة أقل من 6%. وأن 77% من المديونية الحكومية «محلية»، و23% فقط «خارجية».

< صادراتنا البترولية 13 مليار دولار بفائض 4 مليارات دولار. وصادراتنا غير البترولية 19٫4 مليار دولار بنسبة نمو 33%.

< تحويلات المصريين بالخارج 32,2 مليار دولار. وإيرادات قناة السويس 7 مليارات دولار.

< زيادة الإنفاق على التعليم 23%، والصحة 21% بنسبة تفوق معدل النمو السنوى لمصروفات الموازنة.

< الخزانة العامة تسدد 190٫5 مليار جنيه للمعاشات بزيادة 5٫9%، وأنه تم تحويل أكثر من 542 مليار جنيه إلى صناديق المعاشات خلال 38 شهراً.

< زيادة الأسر المستفيدة من الدعم النقدى إلى 5 ملايين أسرة بنحو 20 مليون مواطن بتكلفة 25 مليار جنيه، وصرف حزمة مساعدات استثنائية لنحو 9٫1 مليون من الأسر الأكثر احتياجاً لمدة 6 أشهر بتكلفة 5٫5 مليار جنيه.

وكشف الدكتور معيط أن الاقتصاد المصرى يمتلك «مرونة» تجعله قادراً على التعامل الإيجابى مع الصدمات المتشابكة والتحديات العالمية الراهنة.

الحديث عن مؤتمر وزير المالية يطول ولن تكفيه هذه المساحة، وأتمنى أن يتحول هذا المؤتمر إلى لقاء دورى وليكن شهرياً يدعى إليه ممثلو الرأى العام ورجال الفكر والثقافة لتوضيح الحقائق والمستجدات أولاً بأول. فالمعلومة الموثقة أقوى أسلحة المواجهة، وقد نجح الدكتور محمد معيط فى استخدامها بطريقة احترافية رائعة.

[email protected]