رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لقاء

الإرهابية تخترق المرشدين

< اغتيال الشهيد هشام بركات، هو شعلة أطلقها الجبناء لتلهب حماس المصريين على مواصلة الكفاح والجهاد الحقيقي ضد الإرهاب، ولعل كلمات الشهيد وتصريحاته وأعماله، هى وقود لنا ومسئولية نتحملها بكل وطنية وجلد، سنعمل وسنواصل حربنا ضد الخونة مهما قدمنا من تضحيات.

< تضارب التصريحات حول أزمة تأشيرات العمرة تدعو للشفقة، فقد باتت بلادنا عاجزة عن تصريح واحد مؤكد أو التفاف لجماعة وقت الأزمة، وفي هذه المرة فإن الضحية هو مواطن يسمع يوماً أنه لا وجود للأزمة، وآخر أن الأزمة تتصاعد، أدعو غرفة الشركات لنبذ الخلافات وتوحيد الجهود والتصريحات.

< عاد الحديث عن اختراق الجماعة الإرهابية لنقابة المرشدين السياحيين، وطال الصبر دون أدنى اهتمام أو تدخل من جانب الجهات الأمنية والسياحية المسئولة، فقد أكد سائحون من اليابان قبل أيام أن مرشدين سياحيين أبلغوهم بأن مصر غير آمنة وأن القيادة الحاكمة تهدد الشعب!!.. متى سيشعر المسئولون بأهمية المرشد السياحي ويتعاملون معه كسفير لبلاده في الداخل والخارج؟؟

< ينتظر القطاع السياحي «وخاصة الصعايدة» بفارغ الصبر، انطلاق الحملة المصرية الدولية للترويج في الخارج، ونرجو من المهندس خالد رامي وزير السياحة التدقيق والمراجعة والدراسة الجيدة لأسلوب الحملة وآلياتها، دون ترك الأمر للشركة الأجنبية أيا ما كانت، فهى حملة يتوقف عليها مورد مصر من العملة الصعبة.

< أحداث تونس.. جرس إنذار.. وتكليف واضح لقطاع الفنادق الخاص والعام، بضرورة الاهتمام والإسراع في تنفيذ خطة تأمين فنادقنا ضد أي مكروه –لا قدر الله-، وتزويد المنشآت الفندقية بكافة أجهزة الأمن من كاميرات مراقبة إلى أجهزة كشف عن المفرقعات نهاية بالكلاب البوليسية.