رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

مشكلة الدرجة لملحق مسابقة 30 ألف معلم

 

 

<< هل تصدق أن مسابقة 30 ألف معلم الشهيرة التى تم تعيينهم فى 2017، مازال بعضهم لم يثبت على درجة مالية؟

<< فهناك مجموعة كبيرة تم تثبيتها على درجات مالية والباقى مازال يتسول الدرجة، هم يعملون- وعال العال ولكنهم غير مثبتين مثل زملائهم المحظوظين– اللى بيترقوا عادى، ويتنقلوا عادى ويحصلوا على إجازات عادى جدًا– لكن الباقيين لا؟

<< فهم معينون وغير معينين! رغم أنهم يحصلون على جميع الامتيازات المالية، لكن الأدبية لا والنقل لا والسفر لا!!

<< المتضررون داخوا السبع دوخات على كافة الدواوين المعنية بلا جدوى وتعليم محافظة الغربية بقيادة المهندس ناصر حسن وكيل الوزارة من جهته يبذل جهد خارق ويتواصل أيضًا مع الجهات لتوفير الدرجات الباقية، وفعلًا تم توفير 90 درجة ولكنها لا تكفى حتى للمعينين من دفعة 2014!

<< المتضررون يشكون الظلم الواقع عليهم والإهمال فى إنهاء أوراقهم من قبل التنظيم والإدارة، حيث إنه تم حصول جميع معلمى المسابقة على الدرجة الثالثة.. وستتم ترقيتهم السنه القادمة للدرجة الثانية والمعلقون لا حول لهم ولا قوة.

وقد صدرت لهم قرار التثبيت منذ عام ٢٠١٧ ولم يحصلوا على الدرجة حتى الآن وهم يواجهون مشاكل عديدة لعدم الحصول على درجة التعين المقررة رغم أنهم اغتربوا بين المحافظات وعانوا الأمرين ولم تحل مشكلتهم حتى اللحظة.

<< ومشكور طبعًا جهد المهندس ناصر حسن وكيل وزارة التربية والتعليم بالغربية لحل هذه المشكلة التى تخص ٧٨٧ معلمًا، منهم ١٨١ معلمًا من المثبتين دفعة ٢٠١٤ ٦٠٦ من الـ٣٠ ألفًا وجميعهم صدر لهم قرار تثبيت من الدكتور وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى وتم صدور قرار لهم من مديرية التربية والتعليم بعد العرض على الدكتور طارق رحمى محافظ الغربية بتاريخ ورودها وأرسلت جميع الأوراق لمديرية التنظيم والإدارة لاتخاذ اللازم من إجراءات لتوفير الدرجات المالية لهم، وبالرغم من عدم وجود أضرار مالية واقعة عليهم لقيام المديرية بصرف الزيادات المستحقة لهم اعتبارًا من الشهر التالى لقرار المحافظ بالتثبيت وقد تواصل وكيل الوزارة أكثر من مرة مع مدير مديرية التنظيم والإدارة ومدير المديرية المالية لحل هذه الأزمة وقد ورد بالفعل هذا الشهر ٩٠ درجة مالية وتم اتخاذ الإجراءات القانونية فور ورودها وهى حتى لم تحل مشكلة المعلقين من دفعة 2014!؟

<< المشكلة فى التنظيم والإدارة والدفعة المتضررة تعبت وتألمت وتشعر بالظلم والتعسف وعدم المساواة، فسوف تترقى الدفعة العام القادم على الدرجة الثانية وسيبقى هم بغير حتى الدرجة الثالثة؟!

نواب مجلسى النواب والشورى معنيون بالأمر ووزير التعليم ورئيس الوزراء، أيها السادة حققوا العدالة بين الدفعة الواحدة والمؤهل الواحد، والحل لا يحتاج لبند مالى فهو متاح بالفعل ولا مشكلة فيه ولكن الأزمة فى المسمى وحقوق وظيفية وأدبية مكتسبه من الدرجة.

ويا مسهل